رونالدو يتغلب على الأندية الفرنسية مجتمعة!


في السباق بين اللاعبين والأندية على الشعبية في مواقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك»، اكتسح لاعب ريال مدريد الاسباني، البرتغالي كريستيانو رونالدو، العدد الكبر من المتابعين، حتى بلغ أكثر من أربعة أضعاف مجموع شعبية أندية الدوري الفرنسي.

ولعل السبب الرئيسي لارتفاع شعبية رونالدو على مواقع التواصل الاجتماعي، هو تمثليه للعديد من الماركات التجارية حول العالم.
وبلغ مجموع متابعي رونالدو 92.4 مليون متابع، بينما جاء مجموع متابعي أندية الدوري الفرنسي 21.9 مليون متابع.
من جهته، يبلغ مجموع متابعي لاعب برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي 67.9 مليون متابع، بينما يصل مجموع متابعي زميله البرازيلي نيمار لـ 42.4 مليون متابع، في حين أن حصيلة نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، فتبلغ 18 مليون متابع.

بايرن يخسر أمام نجوم الولايات المتحدة...

تغلب نجوم الدوري الأميركي للمحترفين لكرة القدم على بايرن ميونيخ الألماني 2-1، خلال جولة الأخير الاستعدادية للموسم الجديد.
ورغم أن البافاري افتتح التسجيل مبكراً منذ الدقيقة الثامنة عبر نجمه الجديد البولوني روبرت ليفاندوفسكي من تسديدة رائعة، إلا أنه لم يتمكن في الشوط الثاني من الحفاظ على تقدمه حيث أدرك برادلي رايت-فيليبس، التعادل في الدقيقة 51 بهدف جميل، ليمنح لاعب بايرن السابق ولوس أنجلس غالاكسي الحالي، لاندون دونوفان، هدف الفوز لأصحاب الضيافة في الدقيقة 71.

...ويطمئن الجماهير على شفاينشتايغر

أعلن بايرن ميونيخ أن نجمه باستيان شفاينشتايغر لا يعاني من إصابة قوية بعد خروجه المفاجئ من المباراة الودية أمام نجوم الدوري الأميركي للمحترفين.
وتعرض «شفايني» لكدمة قوية خلال المباراة، ليخرج بعد دقائق من مشاركته بديلاً.
وكتب النادي البافاري في حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»: «لقد تعرض لكدمة في الكاحل ولكن الإصابة ليست خطرة». وبدا مدرب بايرن الإسباني جوسيب غوارديولا غاضباً عقب نهاية المباراة من طريقة لعب الخصوم الخشنة.

الزواج يؤدي إلى تراجع المستوى في كرة المضرب!

ذكرت الكاتبة الصحفية الأميركية، ميرليسا لورينس كوربيت، في تقرير نشرته على موقع «بليتشر ريبورت» أن سبب عدم زواج لاعبات كرة المضرب حتى يعتزلن هو أن مستواهن يتراجع كثيراً عندما يكنّ متزوجات ويخسرن ترتيبهن، واستشهدت باللاعبة التشيكية كلارا كوكالوفا التي تراجع مستواها مباشرة بعد الزواج ولم تنجح بحصد أي لقب أثناء سني الزواج التي وصلت إلى 7 سنوات، لكنها بعد الطلاق حصلت على بطولة مباشرة.
وأوردت في التقرير أن «مسألة التنظيم بين الحياة الزوجية واللعب صعبة للغاية. فالمرأة المتزوجة عندما تعمل لوقت طويل تشعر بالذنب أكثر من شعور الرجل المتزوج بذلك، وهذا أحد أهم الأسباب الذي يدفع اللاعبات إلى العيش في توتر دائم أثناء الارتباط، ما يدفعهنّ إلى الطلاق».