بالتعاون مع «الجامعة اللبنانية الأميركية» LAU، تعقد «الجمعية الدولية للحفاظ على صور» مؤتمراً صحافياً عند السابعة من مساء اليوم في منزل رئيسة الجمعية مها الخليل شبلي، بحضور البحّار والبحاثة البريطاني فيليب بيل (الصورة). علماً أنّ الأخير انطلق في رحلته الأولى حول افريقيا عام 2005، مقتفياً أثر الفينيقيين الأوائل.


خلال المؤتمر، سيتحدث بيل عن هذه المغامرة ورحلته الى المحيط الأطلسي هذا العام، بسفينته «فينيقيا»، ضمن مشروع «طريق الفينيقيين». يسعى المشروع الى التأكيد على أنّ الفينيقيين كانوا متمكنين تقنياً ولوجستياً من إجتياز المحيط الأطلسي من أطراف المتوسط وصولاً الى القارة الأميركية.