ارتاح الشارع السلّوي بعد خبر تأمين موازنة منتخب لبنان لكرة السلة الذي سيشارك في بطولة آسيا، حيث سيبدأ الاستعداد الأسبوع المقبل بشكل خفيف قبل أن يسافر المنتخب الى تايوان في 5 تموز للمشاركة في كأس جونز (من 6 الى 14 منه) حيث ستكتمل الصفوف بشكل كبير مع انضمام القائد فادي الخطيب واللاعب المجنس لورين وودز وعلي حيدر الى البعثة في تايوان، قبل أن يلتحق جوليان خزوع بالبعثة في معسكر الفيليبين الذي سيستمر من 15 وحتى 29 تموز وسيتضمن مباريات تحضيرية مع منتخبات أخرى ستكون متواجدة قبل بطولة آسيا.

وتم تأمين الموازنة عبر رجل الأعمال وديع العبسي الذي أعلن استعداده دفع المبلغ المطلوب (300 ألف دولار) الذي يغطي تكاليف المشاركة في كأس جونز ومعسكر في الفيليبين والمشاركة في بطولة آسيا من 1 الى 11 آب في مانيلا أيضاً.
وعقد اجتماع أمس بين العبسي ومسؤول لجنة المنتخبات جان مامو وعضوي الاتحاد فادي تابت ومارون جبرايل والمدرب غسان سركيس ومسؤول الرياضة في التيار الوطني الحر جهاد سلامة.
ويعقد الجهاز الفني والاداري مؤتمراً صحافياً غداً الأحد عند الساعة 11 صباحاً في مقر الاتحاد اللبناني لكرة السلة بحضور رئيس الاتحاد روبير أبو عبد الله ولاعبي المنتخب والعبسي، لكونه صاحب الرعاية، للحديث عن تفاصيل الموضوع وإطلاق تحضيرات المنتخب. وستُعطى الأموال للاتحاد لكن بشرط أن تُصرف جميعها على منتخب لبنان وليس على أي جهة أخرى، كما كان يحصل سابقاً. ووضع هذا الشرط المسؤول عن المنتخبات جان مامو الذي سبق أن عانى من هذه المشكلة في السابق.
(الأخبار)