تغلّب منتخب لبنان للتنس على الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان على أكثر من صعيد ونجح في إبقاء لبنان ضمن المجموعة الآسيوية-الأوقيانية الأولى ضمن مسابقة كأس ديفيس بالتنس بعد فوزه على تايلاند (3-1) في إطار الدور الإقصائي للمجموعة العالمية الأولى الذي أقيم على ملعب النادي اللبناني للسيارات والسياحة في الكسليك أمام جمهور غفير وعلى مدى يومين.

وينتظر لبنان البلد الذي ستتحدد هويته لاحقاً في أيلول المقبل لمواجهته في مشوار تأهله إلى المجموعة العالمية أي مجموعة دول النخبة بالتنس في العالم.
وجاء فوز لبنان أمام جمهور غفير ملأ مدرجات النادي اللبناني للسيارات والسياحة وواكب الفريق اللبناني، الذي ظهر لاعبوه بمظهر البطل بقيادة المدرب الوطني فادي يوسف الذي سبق له أن توقع الفوز في اللقاء منذ عدة أيام.
إنجاز لبنان بدأ يوم الجمعة حين تقدّم (1-0) بعد فوز اللبناني بنجامين حسن(المصنّف رقم 1 في فريقه) على التايلاندي جيرات نافاسيري سومبون(المصنف رقم 2 في فريقه) بمجموعتين لصفر(6-1)(6-2). وفي اليوم الثاني، أقيمت المباراة الثانية وأسفرت عن فوز صعب وبشقّ النفس للتايلاندي ويشاوا ترونغ شايكول(المصنف رقم 1 في فريقه) على اللبناني حسن إبراهيم (المصنف رقم 2 في فريقه) بمجموعتين لواحدة(7-6)(3-6)(7-6) في لقاء مثير. وبعدما أحرز التايلاندي المجموعة الأولى بالتاي بريك(7-6) سيطر اللبناني إبراهيم على أجواء المجموعة الثانية وحسمها لمصلحته(6-3).وفي المجموعة الثالثة والحاسمة، تعادلت الأرقام مراراً وتكراراً قبل أن ينجح التايلاندي بحسم المجموعة الثالثة بالتاي بريك(7-6) ولتتعادل الدولتان (1-1).


وفي المباراة الثالثة لفئة زوجي الرجال، فاز اللبنانيان بنجامين حسن وجيوفاني سماحة على التايلانديين كيتارات كردلابي وفونفساباك كردلابي بمجموعتين لواحدة. وبعدما تقدم الثنائي اللبناني (6-3) في المجموعة الأولى، نجح الفريق التايلاندي في معادلة النتيجة (1-1) بعدما حسم المجموعة الثانية لمصلحته بالتاي بريك(7-6) بعدما كان الفريق اللبناني متقدماً(5-2) في المجموعة الثانية. وفي المجموعة الثالثة الفاصلة،سيطر حسن وسماحة على أجواء اللقاء وأنهيا المجموعة الحاسمة(6-0) وبسهولة وسط انهيار تام في صفوف الفريق التايلاندي وليتقدّم لبنان (2-1) في مجموع اللقاءات. وجمع اللقاء الرابع اللبناني بنجامين حسن (المصنف 1 في فريقه) والتايلاندي ويشاوا ترونغ شايكول(المصنف رقم 1 في فريقه) وأسفرت عن فوز اللبناني بسهولة بمجموعتين لصفر(6-2)(6-0). وقدّم حسن مستوى عالياً ولم يترك مجالاً لمنافسه لمواجهته ففاز في اللقاء ليتقدّم لبنان(3-1) في مجموع المباريات وينهي المواجهة لمصلحته.