Dream (حلم)، هو عرض افتراضي تفاعلي مستوحى من «حلم ليلة منتصف الصيف» لوليام شكسبير. وسيتضّمن العرض الذي لا تتعدى مدّته الـ 50 دقيقة مفاجأة تتمثّل بظهور الساحر الأسترالي الشهير نِك كايف.

فقد وضع كايف صوته على غابة افتراضية، فيما يمزج العرض بين الواقع الافتراضي وتكنولوجيا ألعاب الفيديو والأداء الحي.
يتتبع العمل «باك» (إي أم وليامز) في رحلة في الغابة، تتضمّن جنيات شكسبير Moth وPeaseblossom وCobweb وMustardseed، بالإضافة إلى اليراعات التي يمكن للمشاهدين التحكم بها. يؤدي سبعة ممثلين العرض مباشرة في مساحة لالتقاط الحركة في Portsmouth Guildhall.
يحتوي العمل مقطوعة سيمفونية تستند إلى تسجيلات «أوركسترا فيلهارمونية»، تضم أعمال أوركسترا معاصرة من تأليف إيسا بيكا سالونن وجيسبر نوردان، وفق ما ذكرت صحفة «ذا غارديان» البريطانية.
تم إنتاج Dream بالاشتراك مع Royal Shakespeare Company بالتعاون مع مهرجان مانشستر الدولي (MIF) وMarshmallow Laser Feast و«أوركسترا فيلهارمونيا».
في هذا الإطار، قالت جين بيز، رئيسة قسم الموسيقى في MIF: «الموسيقى هي جزء لا يتجزأ من تجربة Dream، ويسعدنا أنّ صوت نيك كيف سيكون جنباً إلى جنب مع جيسبر نوردان وإيسا بيكا سالونين. بفضل صوته الغامض ونغماته الصوتية الداكنة، يعدّ كايف الشخص المثالي لتمثيل الغابة، ومساعدة الجماهير على اجتياز أرض الحلم الأخرى».