أطلقت مجلة GQ بنسختها الأسترالية لقب «رجل العام 2019» على الممثل الأميركي ​جايسون موموا​ (40 عاماً) الذي تصدّر غلاف عددها المميّز لشهر كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي المخصص لـ «رجال العام».

نجم فيلم Aquaman (إخراج جيمس وان ــ 2018) المنتمي إلى سكان هاواي الأصليين، نشر النبأ عبر حسابه الرسمي على إنستغرام. أقرن موموا صورة الغلاف بمنشور طويل تحدّث فيه عن جهوده البيئية ومشاركته في حملات التوعية ضد استخدام المنتجات البلاستيكية غير القابل للتدوير.

View this post on Instagram

when i was told i was going to be one of the men of the year i was shocked and surprised but hopefully its because i’m busting my ass trying to stop single use plastics and kicking up dust trying to stop a telescope getting built on our sacred mountain in hawaii. regardless. i look up to a lot of different people and if i have any impact on anyone like they do one me. then it’s to be an activist to do right with our voices follow our hearts. spread aloha. ohana is everything and have a beautiful time on this planet. i got a lot of work to do. we all do all my aloha. so stoked to be GQ Australia’s Man of the Year, thanks to @mojeanaria for presenting my award on the night. i couldn’t be there being it was thanksgiving and i was so thankful to be home with my ohana. Photographs by @Jesse_lizotte interview by @christensenmike and the issue is on newsstands from Dec 2 and on Apple News+ internationally. aloha j. i got one month left to rub this into my wife 🤣🤣🤣she’s still not buying it

A post shared by Jason Momoa (@prideofgypsies) on

كما أعرب عن دهشته وسعادته العارمتين للحصول على هذا اللقب، واعتذر عن عدم حضور الاحتفال المخصص لاستلام الجائزة بسبب انشغاله مع عائلته بعيد الشكر.
إلى جانت شهرته في عالم التمثيل وعلى صعيد النشاط البيئي في مواجهة التغيّر المناخي، من المعروف أنّ جايسون موموا شديد التعلّق بأسرته المؤلفة من زوجته ليزا بونيت وولديه «لولا» (12 عاماً) و«وولف» (10 أعوام)، بالإضافة إلى إبنة «ليزا» المدعوة «زوي» من زواجها من الموسيقي ليني كرافيتز.