مع ختام اليوم الاول من اقتراع التونسيين في الانتخابات التشريعية في دول فرنسا وبلجيكا وإيطاليا أمس، أعلن عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، مراد بن مولى أن «إقبال الناخبين التونسيين في الخارج كان متفاوتاً»، من دون أن يعطي مزيداً من التفاصيل.وقلل بن مولى من أهمية التقارير والإفادات التي تحدثت عن الإقبال المحدود من قبل الناخبين في اليوم الأول من الاقتراع في الخارج، وقال «الاقتراع يمتد في الخارج على 3 أيام، فطبيعي أن تتوزع معدلات المشاركة، والعملية تتم بسلاسة».


وكان تصويت التونسيين انطلق في الدول الثلاث أمس مع وجود مشاكل تنظيمية متعلقة بتغيير مقار مكاتب الاقتراع وبعدم إدراج أسماء البعض منهم في قوائم الناخبين على الرغم من قيامهم بعملية التسجيل المسبقة، بحسب شهادات مجموعة من الملاحظين.
(الأناضول)

6 قتلى في مواجهات واد الليل

قتل ستة أشخاص في هجوم شنته الشرطة أمس على منزل واقع في واد الليل في إحدى ضواحي العاصمة تونس حاصرته قوات الأمن لأكثر من 25 ساعة، بعد أن تحصنت به مجموعة مسلحة.
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية، محمد علي العروي، إن خمس نساء قتلن إضافة إلى قتل أحد المسلحين ويدعى أيمن مشماش في حين أصيب زميله حسام النفزي بجروح ونقل إلى المستشفى، كذلك أصيبت امرأة سادسة بجروح بينما نقل طفلان كانا في المنزل إلى المستشفى.
وأوضح العروي أنه حال اقتراب الوحدات الخاصة من المنزل «خرجت النساء من المطبخ وهن يطلقن النار»، واصفاً كافة عناصر المجموعة، من نساء ورجال، بأنهم «عناصر إرهابية».
(أ ف ب)