ماز جبراني (1972 ــ الصورة) آتٍ إلى بيروت. إعلان كان كفيلاً بإثارة حماسة المتشوّقين إلى سهرة جديدة برفقة الكوميديان الإيراني ــ الأميركي الشهير. غداً، يطل عضو فرقة Axis of Evil (محور الشرّ) على الجمهور اللبناني في حفلة ترمي إلى دعم جهود جمعية «سند» اللبنانية للرعاية التلطيفية. إنّها ليست المرّة الأولى التي تستقدم فيها جمعية «سند» جبراني إلى بيروت. في عام 2012، أقامت نشاطاً مشابهاً، حقق نجاحاً باهراً و«ساهم في زيادة انتشارنا، وتعريف اللبنانيين على غاياتنا ومشاريعنا»، وفق ما تقول رئيس الجمعية لبنى عز الدين في اتصال مع «الأخبار».


في سياق إخبارنا عن أهداف الجمعية، تنفي السيّدة الأردنية المتزوّجة بلبناني أن تكون الرعاية التلطيفية متمحورة حول الموت. هذا النوع من الرعاية يركّز على تخفيف معاناة المرضى، وهي مناسبة في كل مراحل المرض، بمن في ذلك أولئك الذين يخضعون للعلاج من الأمراض التي يمكن الشفاء منها، وأولئك الذين يعانون الأمراض المزمنة والمستعصية، وحتى مَن يقتربون من نهاية الحياة. هنا، يأتي دور «سند» التي تأخذ على عاتقها مساعدة هؤلاء وغيرهم في أكثر مراحل حياتهم حساسية، طبياً، ونفسياً، واجتماعياً. وتتابع عز الدين أنّه «صحيح أنّ عملنا مرتبط بالموت بنحو أو بآخر، لكننا نحرص على زرع الفرح والبسمة دائماً بكل الوسائل، في سبيل أن يعيش المريض ما تبقى من حياته بأفضل الطرق الممكنة». وتشير إلى أنّه «بما أنّ الكوميديا والضحك جزء من الحياة، تواصلنا مع ماز جبراني، وأردنا أن يكون النشاط على هذا النحو». «جبراني إنسان متواضع وقريب من الناس، ويؤمن بعملنا وأهدافنا ويقدّرها كثيراً»، تقول لبنى عز الدين. وتضيف: «لذا، هو مناسب جداً لهذه المهمة».
إذاً، بعد جولة شملت مسقط والكويت وقطر، حان دور بيروت التي سيلتقي فيها «يبنك بانترن الفارسي» محبيه في سهرة مميّزة ستمتد نحو ساعتين. البداية، ستكون مع الكوميديان اللبناني إلياس غصوب، لتطل بعده فرقة Laban المسرحية الارتجالية، قبل أن يحين دور صاحب كتاب I›m Not a Terrorist, But I›ve Played One On TV. علماً بأنّ هذا الإصدار بات متوافراً للراغبين عبر موقع «أمازون».
وكالعادة، يُتوقّع أن يشمل ظهوره المعتمد على الستاند أب كوميدي مواقف مضحكة جدا، ستتمحور حول لبنان وأهله، والأعراق، وسوء التفاهم الذي يواجهه الشرق أوسطيون في الولايات المتحدة، إضافة إلى عائلته، وغيرها من المواضيع التي لا تُعد ولا تُحصى.
ولد ماز جبراني في طهران، وانتقل عندما كان في السادسة من عمره مع عائلته إلى كاليفورنيا، وهو اليوم متزوّج هندية ــ أميركية تُدعى «بريثا» ولهما ولد وفتاة.
مهنياً، في رصيده عدد كبير من العروض المسرحية، والإطلالات التلفزيونية والإذاعية. مثلاً ظهر في برامج على شاكلة The Colbert Report مع ستيفن كولبير، وThe Tonight Show مع جاي لينو، وThe Late Late Show مع كرايغ فيرغسون، وفي مسلسلس Better Off Ted، فضلاً عن ظهوره في أفلام بينها The Interpreter، و Friday After Next، وDragonfly.




غداً 19:30 في «فوروم دو بيروت» (أوتوستراد شارل حلو ــ بيروت). للاستعلام: 01/584584