اختارت النجمة السورية أصالة (الصورة) طلّة فرِحة ملّونة لغلاف ألبومها الجديد «60 دقيقة حياة» الذي أطلقته حديثاً بعد تأجيله بسبب وفاة شقيقها «أيهم». ظهرت أصالة بأكثر من إطلالة من توقيع المصمم اللبناني نيكولا جبران، وبإشراف منسقة الأزياء مايا حداد. تميّزت الإطلالات بالقمصان الضيقة والتنانير الفضفاضة والسروايل الملّونة والقفازات التي طغى عليها الأزرق والأخضر. أصالة أكثر الفنانات جرأة بتصريحاتها وآرائها، ترى أنّه لا بد لها من أن تفرح بعملها الجديد الذي تعتبره جزءاً منها، وأنّ كلاً منّا يحتاج إلى السعادة ليستكمل حياته رغم ظروفه الصعبة.


استطاعت «سيّدة الغناء» أن تصنع لنفسها هوية خاصة مع المصمم اللبناني نيكولا جبران الذي منحها ستايلاً مختلفاً. تتّسم أناقتها بوفرة الزخرفة الباروكية والباييت والساتان والنقوش والألوان. تُذكّرنا زخرفة أصالة بستايل عازف البيانو الشهير ليبراتشي الذي ابتكره له المصمم مايكل ترافيس. لوك صاحبة أغنية «سؤال بسيط» يختلف اليوم عن ستايلها في البدايات، فهو أكثر حركة وديناميكية.
يتفنّن مزيّن الشعر جو رعد دائماً بتسريحاتها، خصوصاً أنّه يليق أكثر من ستايل بوجهها الدائري. كما أنّه يفضّل تلوين شعرها بخصل عسلية مائلة إلى الأشقر الذي يناسب لون بشرتها.
تعتمد أصالة اليوم القصّات التي تصل إلى حدّ الكتفين مع غرّة قصيرة. كما أنّها تنوّع بتسريحاتها بين الـ«ريترو» والمرفوع والمُسدل المالس.
أما الماكياج، فتفضّله مكثّفاً على العينين مع ظلال ملوّنة لإبراز جمال عينيها وملامحها العربية، أما لون الشفاه فتضعه بحسب لون الملابس التي ترتديها.
لا تُخفي أصالة خضوعها لعمليات تجميل عدّة، كالأنف وإزالة شحمتي عينيها وذقنها، لكن مع ذلك تخاف من العمر وتقاومه بإرادتها القوية وبممارسة الرياضة حتى ترضى عن نفسها عندما تنظر إلى المرآة. ربّما هذه الإطلالة الجديدة الفرِحة تكون فأل خير للفنانة الثائرة، فتخفف عنها قساوة الحياة وتجلب لها بعض الفرح.