قاد دانييل مدفيديف ونيك كيريوس روسيا وأستراليا المضيفة إلى الدور نصف النهائي للنسخة الأولى من كأس رابطة المحترفين في كرة المضرب. وبعد أن خرج منتصراً من مبارياته الثلاث في المجموعة الرابعة التي أُقيمت مبارياتها في بيرث، وقاد بلاده للخروج منتصرة من مواجهاتها الثلاث مع إيطاليا والنروج والولايات المتحدة، أكمل مدفيديف مهمّته أمس الخميس بفوزه بمباراة الفردي الثانية وإن كان بصعوبة، على غرار مباراتيه مع الإيطالي فابيو فونييني والنروجي كاسبر رود. واضطر الروسي المصنف خامساً عالمياً، والباحث عن تكرار إنجاز وصوله إلى نهائي فلاشينغ ميدوز الأميركية في أيلول/سبتمبر حين يخوض في وقت لاحق من الشهر الحالي بطولة أستراليا المفتوحة، إلى تقديم أفضل ما لديه للخروج فائزاً من مواجهته مع الأرجنتيني دييغو شفارتسمان 6-4 و4-6 و6-3، وتحقيق فوزه الثالث على الأخير من أصل ثلاث مواجهات بينهما.

ومن جهتها حسمت أستراليا المضيفة بطاقتها بتفوّقها على بريطانيا أمس الخميس في سيدني بعد مواجهة مثيرة في مباراة الزوجي الفاصلة. وبعد أن بدأت المواجهة بفوز سهل لنجمها نيك كيريوس على كاميرون نوري 6-2 و6-2، وجدت أستراليا نفسها على المسافة ذاتها من بريطانيا بخسارة مباراة الفردي الثانية عبر أليكس دي مينور الذي سقط أمام دان إيفانز 6-7 (4-7) و6-4 و6-7 (2-7). فكان الحسم في مباراة الزوجي التي جاءت قمّة في الإثارة حيث نجح كيريوس ودي مينور في التغلّب على جايمي موراي وجو ساليسبوري 3-6 و6-3 ثم 18-16 في المجموعة الثالثة التي تلعب في الزوجي بصيغة الشوط الفاصل.