بات الأمر مؤكداً. The Irishman (الإيرلندي)، أحدث أفلام مارتين سكورسيزي، سيكون الأطول في تاريخ السينمائي الأميركي الشهير. هذا ما اتضح بعد الإعلان رسمياً عن أنّ مدّة للشريط الذي يجري العمل عليه منذ سنوات وسيبصر النور على شبكة «نتفليكس» هي ثلاث ساعات ونص الساعة. ما يعني أنّه يتفوّق زمنياً على Silence مثلاً بـ 40 دقيقة إضافية.

ويعقب انتشار هذا الخبر بعد الإعلان عن أنّ منصة الـ «ستريمينغ» الشهيرة لن تمنح الفيلم عروضاً جماهيرية واسعة، بل سيقتصر الأمر على بعض السينمات المستقلة. ما يعني أنّه من المرجّح أن غالبية المشاهدين سيفضلون مشاهدته عبر «نتفيلكس» التي استحوذت على حقوق العمل في 2017 لقاء 105 ملايين دولار أميركي، وفق ما ذكرت صحيفة الـ «إندنبندت» البريطانية.
The Irishman من بطولة روبرت دي نيرو وجو بيشي، ويستند إلى كتاب تشارلز براندت الذي يحمل عنوان I Heard You Paint Houses. إنّه التعاون التاسع بين دي نيرو وسكورسيزي. علماً بأنّهما يخططات لمشروع رابع سينضم إليه ليوناردو دي كابريو.
يُعرض الفيلم للمرّة الأولى في «مهرجان نيويورك السينمائي» في 27 أيلول (سبتمبر) المقبل، قبل أن تنطلق عروضه السينمائية المحدودة في الأوّل من تشرين الثاني (نوفمبر) 2019، قبل وصوله إلى «نتفليكس» في 27 من الشهر نفسه.
وتماماً كما «روما» (2018 ــ إخراج ألفونسو كوارون)، سيكون The Irishman قادراً على المنافسة على جوائز الأوسكار في 9 شباط (فبراير) 2020.