أمس، اختتم «مهرجان بعلبك الدولي للسينما» في دورته الثانية. واستطاع عشاق السينما الإستمتاع بمشاهدة الأفلام على شاشة سينمائية عملاقة أقيمت خصيصاً على أدراج «معبد باخوس». النسخة الثانية للمهرجان عرضت في ليلتها الأولى (7/9) سبعة أفلام قصيرة، تنوعت ما بين الروائي والتحريك، فيما احتضنت شاشته أمس، عرض 8 أفلام تنتمي الى أنماط مختلفة. وتوزعت الجوائز تبعاً لتصنيف الشرائط. فقد نال فيلم Memorial، للمخرجين Natchapat و Natthawat Jamtaksa جائزة «أفضل فيلم تحريك قصير». أما جائزة «خيار لجنة التحكيم»، فقد ذهبت الى فيلم In White للمخرجة دانيا بدير (لبنان)، وجائزة «أفضل ممثل»، نالها بايمان أحمديانا Payman Ahmadiana عن فيلم Zona . الأخير حصد بدوره جائزة «أفضل فيلم قصير» للمخرج Toofan Nahan Ghodrati.

الممثلة الروسية سيفلتانا بوختورافا، حصدت جائزة «أفضل ممثلة»، عن فيلم Because of the little Apple، الروسي، فيما ذهبت جائزة «أفضل سيناريو» عن فيلم Dress Rehearsal، للمخرج الألماني جانيس لينز. وجائزة «أفضل تصوير سينمائي» في فيلم Ainhoa للمخرج جوزيه مارتن روزيت (اسبانيا).
ضيف شرف المهرجان الممثل عبدو شاهين، شكر في نهاية المهرجان القيّمين عليه قائلاً: « أرضنا خصبة للثقافة وللسينما، وإذا فتحت كل حجر تجد داخله حكاية، ووراء كل زاروبة تجد حكاية أيضاً». فيما عبّرت مديرة المهرجان المخرجة مي عبد الساتر عن سعادتها في إعادة السينما الى بعلبك، ولو «لأيام معدودة»، بعد أن كانت تحتضن سابقاً دوراً للسينما.