أصدرت «حملة مقاطعة داعمي «إسرائيل» في لبنان» رسالة موجّهة إلى فرقة «مشروع ليلى» نوردها كاملة:

الأعزّاء في مشروع ليلى،
تحيّة طيّبة وبعد،
فقد بلغنا أنّ اسم «مشروع ليلى» المحترم فنيّاً يُستغلّ من أجل طمس جرائم الاحتلال الإسرائيليّ أو غسلِها. فثمّة من يقيم حفلاً «تضامنيّاً» معكم في تل أبيب بعد منع عرضكم في مصر.

«إسرائيل» من جديدٍ تعمل، إذن، على ممارسة «الغسيل الزهريّ» (pinkwashing) ــ وذلك باستغلال «دفاعها» المنافق عن حقوق المثليين من أجل حرْف الأنظار عن احتلالها واستيطانها وجرائمها وعنصريّتها، ولتطبيع ذلك كلّه في أذهان العالم.
أيّها الأعزّاء،
نحثّكم على صوْن اسمكم من هذا الاستغلال، وأن تجهروا بموقف واضح ضدّ هذا المسعى الإسرائيليّ، عبر إصدار بيان يدين هذا «التضامن» الكاذب.
بيروت في 6/12/2017
*ملاحظة: كانت الحملة قد أرسلتْ إلى بريد «مشروع ليلى» قبل أسابيع رسالةً في هذا الخصوص. ولأنها لم تتلقّ جواباً، فهي تبادر اليوم إلى نشرها علناً.