في ضوء تفشي فيروس كورونا، أعلنت فرقة الروك الأميركية «بيرل جام» تأجيل جولتها الغنائية Gigaton بعدما كان من المقرر أن تنطلق في 18 آذار (مارس) الحالي. وذكرت الفرقة في رسالة نشرها على موقعه الإلكتروني أنّه «يُقال لنا إنّ المشاركة في التجمعات الكبيرة على رأس قائمة ما ينبغي تجنّبه، إذ أصبحت هذه الأزمة الصحية العالمية تؤثر على حياتنا جميعاً». وكانت جولة الفرقة التي تأسست في سياتل في عام 1990 تتضمّن 17 حفلة في أميركا الشمالية.

الموقع الإلكتروني للفرقة صاحبة الأغنيات الناجحة مثل «بلاك» و«إيفن فلو»، أشار إلى أنّ مواعيد كل الحفلات في الولايات المتحدة وكندا حتى نهاية نيسان (أبريل) 2020 تأجّلت لكن لا يزال من المتوقع أن تبدأ جولة Pearl Jam في أوروبا في موعدها المحدّد في 23 حزيران (يونيو) من ألمانيا. علماً بأنّه من المتوقع طرح ألبوم الفرقة الحادي عشر في 27 آذار (مارس) بعنوان Gigaton، ومؤلّف من 12 أغنية من بينها Dance of the Clairvoyants وSuperblood Wolfmoon.
ويزداد تأثّر الحياة اليومية في الولايات المتحدة بانتشار فيروس كورونا في البلاد، حيث ألغيت حفلات ومؤتمرات وتأمر جامعات طلّابها بالبقاء في المنزل، فيما تحصي قطاعات عدّة خسائرها.