المشوار بالنسبة للممثلة ديمة حايك بدأ في تعليم مادة اللغة الإنكليزية في معاهد الشام الخاصة، ثم انتقلت للعمل في العقارات في إمارة دبي! المصادفة قادتها للقاء المخرج سامر البرقاوي الذي سألها إن كانت ترغب في التمثيل. حايك أجابته بالموافقة. وبعد فترة أدت بعضة مشاهد في مسلسله «نص يوم» (عن السينما العالمية). الدور عبارة عن قص لصق من الفيلم الأميركي Focu (تركيز ــ 2015) أعادت حايك ما جسّدته الأسترالية مارغو روبي على الشاشة الكبيرة. لكّنها برعت في مهمتها كأن المشاهد هي معادل موضوعي عربي للنسخة الأجنبية. وخلافاً لما توقعه المتابع عن انكفائها في زاوية الفتاة السيكسي ليس إلا، أظهرت الممثلة السورية مرونة عالية، في القبض على المفاتيح المهمة في المهنة، وكشفت عن جديّة واضحة في تعاطيها مع التمثيل، جعلتها تحضر في مناسبات درامية عديدة! هذا الموسم ستكون على موعد مع مجموعة أعمال أولها مع الكوميديا. إذ انتهت من تصوير دورها في «ببساطة» (مجموعة كتاب وإخراج تامر اسحق) إلى جانب النجم باسم ياخور عرّاب هذا المشروع. كذلك انتهت من تصوير العمل البدوي «صقار» (كتابة دعد الكسان وإخراج شعلان دباس) إلى جانب مجموعة من النجوم على رأسهم رشيد عسّاف!

وعن شخصيتها، قالت «ألعب دور غزالة، وهي امرأة قوية إيجابية تحب الخير، وتقف إلى جانب الجميع في وجه الظلم الذي تتعرض له قبيلتها» وهي التجربة البدوية الأولى للحايك، وقد توقّف التصوير بسبب رداءة الطقس على أن يستكمل بعد مرور المنخفضات الجوية. وفي سياق آخر تفضح الحايك في دردشة معنا أنها تستعد حالياً للمشاركة في عمل عربي في إمارة أبوظبي «سيشكل نقلة نوعية كونه يطرح بصيغة لم يعتد عليه المتابع العربي من قبل ولا يمكن التصريح عنه أكثر من ذلك»! عدا ذلك، ستشارك الحايك في «حرملك2» (سليمان عبد العزيز وتامر اسحق) الذي سيكون من وجهة نظرها أكثر نجاحاً من الجزء الأوّل، «بسبب تعميق الحكاية، وإضافة مجموعة من التفاصيل، ودخول شخصيات جديدة وزيادة جرعات التشويق في البناء الدرامي».