لا تترك شيرين عبدالوهاب مناسبة من دون إثارة الجدل بتصريحاتها السياسية والفنية التي تطلقها خلال غنائها على المسرح. المغنية المصرية التي تعرّضت سابقاً لانتقادات بسبب تصريحاتها السياسية، رفعت قبل ساعات سقف كلامها، مهاجمة النساء بأسلوب مستفزّ. خلال إحيائها الحفلة الثانية ضمن حفلات «موسم الرياض» قبل أيام، وردّاً منها على هاشتاغ أطلق أخيراً بعنوان «اخرسي شيرين»، قالت «المرة الماضية غضبوا وأطلقوا هشتاغ ضدّي، لاني قلت للستات تسمع كلام الرجالة.

الرجالة دول عسل وسكر. مش عارفة إيه اللي مزعلهم «دول شوية عوانس». كلام صاحبة أغنية «آه ونصّ» لم يمرّ مرور الكرام، بل شُنت حملة كبيرة ضدّها من قبل مجموعة من النساء أطلقن هاشتاغ آخر تحت إسم «شيرين تسيء للمرأة العازبة». كما هاجمتها أغلبية الجمعيات التي تعنى بحقوق المرأة، مطالبة إياها بالتوقّف عن تصريحاتها المستفزة التي تهين المرأة التي تواجه صعوبات في تحصيل حقوقها الاجتماعية والانسانية. وكانت نجمة مسلسل «طريق» صرحت في إحدى حفلاتها في الرياض، قائلة «طالما منقدرش نستغني عن الراجل في حياتنا، يبقى نسمع كلامه أحسن».