تمكّن الحاضرون في مؤتمر «كوميك كون» الترفيهي في مدينة سان دييغو الأميركية، أمس السبت من إلقاء نظرة على شخصية «غريندلوالد» التي يجسّدها جوني ديب في الفيلم الجديد Fantastic Beasts: The Crimes of Grindelwald (يصدر في 16 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 ــ إخراج ديفيد ياتس). تعرّف الناس على الرجل الشرّير شاحب الوجه وغير المهندم التي يجسدها من خلال أداء منفرد للنجم الهوليوودي قوبل بتصفيق 6500 شخص في قاعة المؤتمرات، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز».

فاجأ الفنان البالغ 55 عاماً الجمهور من محبي الخيال العلمي والثقافة الشعبية بالخروج من ظلام كواليس المسرح بشعر أشقر، مرتدياً ملابس الشخصية كاملة، قبل أن يخاطبهم باللهجة البريطانية التي يستخدمها في الشريط، ملوّحاً بعصا سحرية.
جاء تقديم هذه الفقرة بعد نقاش جماعي شارك فيه الممثلان إيدي ريدماين وجود لو وغيرهما من أبطال الفيلم المنتظر، وهو الثاني ضمن سلسلة الشرائط المرتبطة بـ «هاري بوتر»، كما أنّه من تأليف البريطانية جاي. كاي رولينغ.
يذكر أنّ ريدماين يؤدي في الفيلم دور الخبير في شؤون السحر «نيوت سكاماندر»، فيما يقدّم لو دور «دامبلدور» مدير مدرسة «هوغوارتس» الداخلية لتعليم السحر التي يلتحق بها بوتر وأصدقاؤه في ما بعد. علماً بأنّ لو قال إنّ هذا العمل ربّما سيصبح «الأكثر غموضاً» بين الأفلام التي تتناول عالم السحر الذي ترسمه رولينغ في رواياتها.