قال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، إن هناك دولاً عربية مستعدة لصنع «السلام» مع إسرائيل والتحالف معها ضد حركة «حماس». ورأى أمام أحد المعاهد في واشنطن، أن «العنف الحالي» في الشرق الأوسط أظهر وجود فرصة لتشكيل تحالف إقليمي جديد يضم إسرائيل ودولاً عربية، مضيفاً أنها «دول يجمعها القليل، لكنها تتشارك في رفضها للتطرف».


وأشار كيري إلى أن هذه الدول، التي لم يسمها، أكدت له أنها جاهزة لصنع سلام مع إسرائيل، ولديها القدرة على إيجاد تحالف إقليمي ضد «حماس» و«داعش» وحركة أحرار الشام (حركة سورية مسلحة) وجماعة بوكو حرام (النيجيرية)، مؤكداً أن «الولايات المتحدة ستكون مقصرة ومهملة إذا لم تستغل ذلك».
في المقابل، ردت «حماس»، أمس، بالقول إن رغبة كيري في «وقف المقاومة في الضفة مجرد أوهام... وأي تحالف عربي أو دولي لن ينجح في كسر إرادتها» لأنها «حركة تحرر وطني، وباقية ما بقي العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين».
(الأخبار)