أكد الصداقة، متصدّر لائحة الترتيب العام، عودة ضيفه الجمهور الى مصاف أندية الدرجة الثانية بعدما ألحق به هزيمة مريرة 10-1، على ملعب الأول، في المرحلة الـ21، قبل الأخيرة إياباً، في الدوري اللبناني لكرة القدم للصالات. وحذا جامعة القديس يوسف الوصيف حذو الصداقة، وسجل أيضاً عشرة أهداف عندما تغلب على ضيفه قوى الأمن الداخلي 10-3، على ملعب كلية الهندسة في مار روكز. أما الجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا الرابع، والذي ضمن تأهله الى المربع الذهبي، فقد اكتفى بفوزٍ خجول على ضيفه الجامعة الاميركية للثقافة والتعليم 1-0، على ملعب مجمع الرئيس إميل لحود الرياضي. وعلى الملعب عينه، ألحق بروس كافيه خسارة كبيرة أخرى بمضيفه أول سبورتس بفارق عشرة أهداف 15-5.

وفي الدرجة الثانية، يخوض فريق بلدية الغبيري لكرة الصالات لقاءه الأخير في الدور التمهيدي مع فريق بلدية حارة حريك اليوم عند الساعة 19.00، وتعتبر المباراة مناسبة للغبيري لتأكيد جدارته بالتأهل إلى «الفاينال سيكس». ويوجد على رأس الجهاز الفني لفريق الغبيري الكابتن علي الحسيني بمساعدة قاسم قوصان، وهما يلعبان أيضاً بمشاركة علي الحمصي. ويحظى الفريق برعاية كبيرة من رئيس بلدية الغبيري محمد سعيد الخنسا الذي وفّر له إمكانيات مكّنته من تحقيق كل هذه الإنجازات في فترة زمنية قياسية.