بعثة المبارزة الى الأردن


غادرت أمس بعثة منتخب لبنان للمبارزة للمشاركة في البطولة العربية للفئات العمرية 15 سنة وما دون، 13 سنة وما دون، و11 سنة وما دون التي تقام في العاصمة الاردنية عمّان.
تتألف البعثة من البطلات والأبطال اللبنانيين التالية أسماؤهم: هادي دكاش، كريستيان بو خليل، كارل بو خليل، أمير شمس الدين، طارق دكاش، كريس غصن، رشيد السعدي، جيو داو، انطوني الشويري، أنطوان العنيسي، مراي جو ابو جودة، ناي سلامة وليا خيرالله.

ويرافق البعثة كلّ من رئيس الاتحاد اللبناني للمبارزة زياد الشويري، ونائبه سهيل سعد، إضافة الى المدربين الوطنيين بهيج شرانق ومحمود علي احمد. وسيشارك مبارزو لبنان في مسابقتي سلاح الشيش وسيف المبارزة، ويتوقع لهم حصد العديد من الألقاب والميداليات، كما في السنوات السابقة.

السباق الثالث للسرعة

ينظّم النادي اللبناني للسيارات والسياحة السباق الثالث للسرعة (سبيد تيست) لعام 2014 غداً الأحد على حلبة «بت ستوب» (زوق مصبح). والسباق مخصّص لفئتي الهواة والسوبر على ان يحدّد لاحقاً تاريخ سباق فئة المحترفين. وستنطلق المنافسات عند الساعة الثامنة صباحاً. وأقيم الفحص التقني والتدقيق الاداري في مقر النادي المنظّم في الكسليك.

ذهاب دوري أبطال آسيا اليوم

يخوض الهلال السعودي رحلة صعبة الى سيدني لمواجهة وسترن سيدني وندررز الاسترالي في ذهاب نهائي دوري ابطال اسيا لكرة القدم اليوم السبت عند الساعة 11.30 صباحاً بتوقيت بيروت. ويمتلك الهلال خبرة كبيرة على المستوى القاري، فيما تأهل وسترن سيدني للمرة الأولى إلى المباراة النهائية خلال مشاركته الأولى.
ورفض الروماني لورنتيو ريغيكامب مدرب الهلال التكهنات التي ترى أن فريقه مرشح للفوز على استاد باراماتا «أعتقد أن كل فريق يتأهل إلى النهائي سيحاول تحقيق الفوز، ولا أعتقد أن جمهور سيدني وجماهير أستراليا تهتم بما حقق الهلال من قبل، يجب أن نقدم مباراة ممتازة، ولهذا يجب أن نحقق الفوز في مباراتي الذهاب والإياب وليس في مباراة واحدة، وبالتالي سنحاول تقديم أفضل ما بوسعنا». وكشف مدرب الهلال أنه يطمح على الأقل إلى تسجيل هدف خارج ملعب الفريق من أجل ضمان حصول فريقه على أفضلية قبل خوض مباراة الإياب: «من الضروري جدا أن ننجح في التسجيل، لأنه في الرياض سيكون الملعب ممتلئا، والأجواء جميلة للغاية، كما أن فريقنا يلعب بصورة أفضل على أرضه، أتمنى ألا نتلقى أي أهداف وأن نسجل هدفا، حيث سيكون هذا الأمر رائعا».
من جهته، قال مدافع الفريق الأوسترالي دانيال مولن «من الجيد أن مباراة الذهاب سوف تقام على أرضنا، لأننا نمتلك قاعدة جماهيرية جيدة، حيث يمكن أن يكونوا اللاعب الرقم 12 في الفريق، وهو ما نحتاج إليه لتجاوز الفرق الأخرى».
وختم اللاعب الذي غاب عن نهائي 2008 عندما كان في صفوف اديلايد لاستدعائه الى منتخب اوستراليا المشارك في بطولة اسيا دون 19 سنة: خوض المباراة الأولى هنا أمر مهم، حيث يمكن أن نحقق بداية جيدة من أجل وضع الحجر الأساس لمباراة الإياب».
وسيشارك الفائز باللقب القاري في كأس العالم للاندية المقررة في المغرب في كانون الاول المقبل ممثلا عن اسيا.
وتقام مباراة الإياب بين الفريقين يوم السبت المقبل على استاد الملك فهد في الرياض.