عاد مهاجم يوفنتوس الإيطالي كريستيانو رونالدو إلى تشكيلة منتخب بلاده البرتغال في كرة القدم، بعدما استدعاه المدرب فرناندو سانتوس للمباراتين ضد فرنسا وكرواتيا في الجولتين الأخيرتين من دور المجموعات لمسابقة دوري الأمم الأوروبية. وكان رونالدو قد غاب عن المباراة الأخيرة للبرتغال في دوري الأمم الشهر الماضي ضد السويد (3-صفر) بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد في 13 تشرين الأول/ أكتوبر. وتعافى رونالدو منتصف الأسبوع الماضي وخاض مباراتين مع فريقه يوفنتوس، الأولى بديلاً في الدوري ضد سبيتسيا وسجل ثنائية (4-1)، والثانية كاملة ضد فرنتسفاروش المجري (4-1) الأربعاء في الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وتلعب البرتغال، بطلة أوروبا ودوري الأمم، مع أندورا ودياً الأربعاء المقبل على ملعب "دو لوش" في لشبونة، ثم فرنسا في الملعب ذاته في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر قبل رحلة إلى كرواتيا بعد ذلك بثلاثة أيام.
وتتقاسم البرتغال وفرنسا صدارة المجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط لكل منهما.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا