نجحت إسعاد يونس في تقديم برنامج «صاحبة السعادة» الذي إنطلق عام 2014 على قناة cbc، حيث إستضافت نجوماً من مختلف المجالات. غنّت النجمة المصرية وإبتسمت مع الضيوف، بعيداً عن البرامج الفنية الكلاسيكية التي تقوم على السؤال والجواب. في كل حلقة كانت تطل فيها إسعاد مبتسمة وتستقبل الضيوف وسط ديكور بسيط يشبه غرفة الجلوس، ويقوم الضيف بتقديم وصلات غنائية مباشرة أمام الجمهور. بعد نجاح مشروعها التلفزيوني على cbc، تستعدّ النجمة اليوم للإنتقال إلى قناة dmc. إذ وقعت عقد عمل مع المحطة المصرية، وستعلن عن مشروعها الجديد خلال الفترة المقبلة على أن يذاع ثلاثة أيام في الاسبوع. وكانت dmc قد اعربت عن إعجابها بـ«صاحبة السعادة» وقرّرت بثّه على شاشتها، نظراً لطريقة تقديم الضيوف واللوحات الغنائية فيه.


من مميزات البرنامج أنه يعود بالمشاهدين إلى الماضي ويجمع لقطات عفوية بين المحاورة والضيف بأسلوب حواري بين الجدية وخفة الظلّ. يذكر أن الممثلة سبق أن استضافت مجموعة نجوم في حلقاتها السابقة ومن أجمل اللقاءات كانت مع المغنية والممثلة روبي، وزميلها محمد فؤاد وغيرهما.