أعلنت الروائية البريطانية جاي. كاي. رولينغ، مؤلفة سلسلة «هاري بوتر»، أمس الثلاثاء، أنّها ستطلق على الإنترنت قصة كتبتها لأطفالها ما دون الـ 10 سنوات.

وقالت الكاتبة الشهيرة إنّها قررت نشر قصة The Ickabog للأطفال الذين أجبروا على البقاء في المنزل أثناء الحجر الذي فرضه وباء كوفيد ــ 19 في معظم أنحاء العالم.
وقالت رولينغ في بيان إنّها ستنشر أوّل فصلين من القصة على موقع theickabog.com مع إصدار 34 فصلاً إضافياً يومياً حتى 10 تموز (يوليو) المقبل.
كما أنّها تنوي نشر القصة باللغة الإنكليزية في تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 ولغات أخرى لاحقاً، على أن تُمنح كل العائدات إلى مشاريع تساعد المجموعات المتضررة بشكل خاص من الوباء. تدور أحداث هذه القصة في مكان خيالي، وهي موجّهة في المقام الأوّل إلى الأطفال الذين تراوح أعمارهم بين السابعة والتاسعة، وهي ليست مرتبطة بأي أعمال سابقة لرولينغ.
ولفتت الكاتبة إلى أنّ The Ickabog قصة عن الحقيقة وإساءة استخدام السلطة، مضيفة أنّه «لم يكن من المقصود اعتبارها كرد على أي شيء يحدث في العالم الآن». وأوضحت كذلك أنّ «المواضيع يمكن أن تنطبق على أي عصر وفي أي بلد»، داعية الفنانين الشباب الناشئين إلى استلهام «الشخصيات الملونة» لتصوير القصة والمشاركة بأعمالهم الفنية في مسابقة عالمية يديرها ناشروها. ثم ختمت رولينغ: «بعدما قررت نشر القصة، فكرت كم سيكون رائعاً إذا كان الأطفال محجورين في المنازل أو يحتاجون إلى بعض الترفيه خلال هذه المرحلة الصعبة التي نمر بها، أن يصوروا لي القصة» برسومهم في خطوة تشجع على الإبداع.