بعدما جال على فضاءات عدة من بينها مسرح وسينما إشبيلية في صيدا (جنوب)، يوقّع الفنان اللبناني أحمد قعبور (1955 ــ الصورة) ألبومه الجديد «لمّا تغيبي» في 14 تشرين الثاني (نوفمبر) في «دار النمر للفن والثقافة». اللقاء الذي يجري بالشراكة مع «نادي لكل الناس»، يبدأ بدردشة مع قعبور. يتضمّن الألبوم 16 أغنية ومقطوعتَيْن موسيقيتَيْن، معظمها من ألحان وتأليف قعبور نفسه. يلجأ صاحب «يا رايح صوب بلادي» إلى أنماط موسيقية جديدة في العمل، متناولاً مواضيع اجتماعية مختلفة.


* «لمّا تغيبي ــ أحمد قعبور»: الأربعاء 14 تشرين الثاني ــ الساعة السادسة والنصف مساءً ــ «دار النمر للفن والثقافة» (قاعة المسرح ــ الطابق الثاني ــ كليمنصو ــ بيروت). للاستعلام: 01/367013