«صار بدّا نفضة» هو عنوان الدورة السابعة من «ملتقى الشباب في مسرح المدينة» (مشكال) الذي يفتح أبوابه عند السابعة والنصف من مساء اليوم. كما كلّ سنة، يستضيف الملتقى عروضاً موسيقية ومسرحية وأدائية إيمائية وراقصة وندوات وورش عمل، بالإضافة إلى عروض الأفلام والفنون التشكيلية ضمن معرض يضمّ أعمالاً من كافة الجامعات اللبنانية. هذه السنة، تضاف إلى المهرجان فئات أخرى هي الستاند أب كوميدي وعروض الدراغ لملكاته البيروتيات، وفق تعبير القائمين على المهرجان على صفحتهم على فايسبوك. يفتتح المهرجان اليوم بمسيرة موسيقية وراقصة في شارع الحمرا، ويستمرّ حتى مساء الثلاثاء 11 أيلول (سبتمبر) الحالي في «مسرح المدينة» (الحمرا ــ بيروت). طوال هذه الفترة، يتحول المسرح البيروتي إلى منصة للشباب والطلّاب للتعبير عن هواجسهم وأفكارهم عبر كافّة الوسائط والأنماط الفنية، ضمن مساحة يفردها «مسرح المدينة» لهم، في هذا الوقت من كل سنة. على البرنامج حوالى 30 موعداً، من بينها لقاءات حول أزمة النفايات والمقاطعة الإسرائيلية في الفن، في مجاراة القائمين على المهرجان للقضايا الوطنية الراهنة. الرقص الأرمني والإيقاعات الأفريقيّة ستحلّ على ورش العمل، كما سنستمع إلى موسيقى لفرق مختلفة من كافّة الأنماط. كذلك سنكون على موعد مع أحدث الإنتاجات السينمائية لطلاب الجامعات اللبنانية.


* «مشكال 18»: 19:30 مساء اليوم حتى مساء الثلاثاء 11 أيلول (سبتمبر) ــ «مسرح المدينة» (الحمرا ــــ بيروت). للاستعلام: 01/753010



من البرنامج

أمسية الافتتاح
19:30 مساء اليوم



كما كل سنة، يفتتح المهرجان بمسيرة موسيقية وراقصة في شارع الحمرا، قبل الانتقال إلى «مسرح المدينة». تشارك فيها هذه السنة فرقة «كشافة الجرّاح» الموسيقية، يليها عرض لـ«دبكة الكوفية». عند الثامنة والنصف، سيعرض فيلم لـ Fine Line Productions، ثمّ مسرحيّة «مملكة الجرادين» لعوض عوض عند التاسعة مساء. على البرنامج أيضاً أمسية موسيقية للفنانة اللبنانية ربيكا حوّاط، تفتتح فيها معرض الفنون التشكيلية الذي يستمرّ طيلة أيام المهرجان، في قاعة نهى الراضي.

Fiesta Circus ــ إخراج فائق حميصي
8/9 ــ س: 19:00



ينقل الممثل اللبناني فائق حميصي (الصورة) خبرته وتجربته الطويلة في الفنون الجسمانيّة إلى طلّاب «محترف المسرح» في «جامعة الروح القدس ــ الكسليك». سيقدّم هؤلاء عرض Fiesta Circus الذي ألّفه وأخرجه حميصي، مستخدماً التمثيل الإيمائي والتهريج والرقص ضمن قالب كوميدي يحاكي بعض الجوانب التراجيديّة في الحياة. هكذا ستكتفي الأجسام وحدها بالتعبير عن الحب والحياة والموت وحالات أخرى، ضمن رؤية شاملة لحميصي الذي يملك تجارب كثيرة في هذا المجال، آخرها ما قدّمه مع الممثلة اللبنانية عايدة صبرا.

أمسية لأليس مسابكي وزي خولي
9/9 ــ س: 20:15



في هذه الأمسية، سنكون على موعد مع عرضين للراقصتين والمصمّمتين اللبنانيتين أليس مسابكي وزي خولي. البداية مع «الصخرة والراقص» الذي يحمل توقيع أليس مسابكي مع أعضاء مدرسة Art & Movement التي تديرها. بعدها سيعرض عمل «في البحث عني» لزي خولي (الصورة)، التي صنعت تجربتها من الرقص المعاصر في عروض مشتركة وأخرى خاصّة، مثل مهرجان «سرّي كبير» (2007) مع كريستيل فرح حول المثلية والغيرية الجنسية، التي رأيناها أيضاً في عرضها «لا رجل شريف» (2009).

ستاند أب كوميدي لوسام كمال
9/9 ــ س: 20:15



إلى جانب تقديم عروضه على مسارح ومنصات متعدّدة، ينشر وسام كمال حلقات كوميدية على وسائل التواصل الإجتماعي، يستضيف فيها كوميديين لبنانيين، وأخرى يقدّمها مع والده حول علاقتهما التي تتشابه مع علاقة الشباب اللبنانيين بآبائهم. في عروض الستاند آب كوميدي، يلجأ إلى السخرية السوداء لنقد بعض المظاهر الواقعية والاجتماعيّة وحتى العائلية، التي يهدف من خلالها إلى مواجهة الجمهور، مثلما سيفعل في عرضه خلال النهار الأخير من المهرجان.

«عزيمة لسانات» لرشيد حنينة
10/9 ــ س: 19:00



بعدما عُرضت في «مركز معروف سعد» في صيدا الشهر الفائت، يقدّم رشيد حنينة مسرحيّته «عزيمة لسانات» في المهرجان. ضمن إطار «مشروع خدمة المجتمع»، بالتعاون مع «الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة»، تعتمد المسرحية التي كتبها وأخرجها الطالب الشاب نظرتين إلى مجتمعين مختلفين في الظاهر: مجتمع متقدّم أو متحضّر، والمجتمع الشعبي المحكوم بظروف كثيرة، بهدف المقارنة بين تطوّر النظرة إلى المرأة والتعامل معها. هل هناك فارق كبير من المجتمعين؟ ما هي الخيارات المتاحة أمام المرأة أو الشابّة أمام ما تتعرّض له من ضغوط تلتف حول عنقها؟

فرقة Zirka وجوانا نجيم
8/9 ــ س: 20:15



يقدّم المهرجان عرضين راقصين عند الثامنة والربع من مساء السبت 8 أيلول (سبتمبر). العرض الأول يحمل توقيع فرقة Zirka للرقص (الصورة)، التي تديرها يانينا أنطوني، وتضمّ طالبات من مختلف الفئات العمرية، يتلقين تعليماً بأنماط رقص متنوّعة، مثل الباليه والشرقي، والرقص المعاصر والهيب هوب والجاز وغيرها من الأساليب الأخرى. يلي عرض الفرقة عرض راقص آخر بعنوان Yearning تقدّمه جوانا نجيم منفردة على المسرح، استوحته وصمّمته من الرقص والحركات القبليّة.

فرقة «الصعاليك»
9/9 ــ س: 22:00



منذ تأسيسها في بيروت عام 2013، شاركت فرقة «الصعاليك» في مهرجانات ثقافية في العاصمة اللبنانية، كما أحيت أمسيات موسيقية على خشبات ومسارح مختلفة. كما كلّ سنة، ستحلّ الفرقة السورية على هذه الدورة من مهرجان «مشكال». تضم الفرقة كلاً من سام عبد الله (عود وغناء)، ونذير سلامة (غيتار)، ومنى مرستاني (غناء)، والنرويجية إنغر هانيسدال (كمان)، ومحمد خياطة وعبد الله جطل (إيقاعات)، أطلقوا معاً بعض الأغنيات الخاصّة، إلا أن الفرقة تميّزت بشكل خاص باستعادة أغنيات من التراث السوري بطريقة حديثة.

«مش مسرحيّة» ــ نسرين سنجاب ومحمد عيتاني
9/9 ــ س: 19:00



تتداخل عوالم المسرح والحياة في عرض «مش مسرحية» الذي أخرجته نسرين سنجاب ومحمّد عيتاني (الصورة). على الخشبة مجموعة من الطلاب (تمثيل: عبدالرحمن عتيق، دينا عكاوي، إبراهيم الخطيب، جنان القادري، مكرم مداح، محمد عيتاني، نور عفارة، نور بساط، تالا حنينة) الذين يتدرّبون على مسرحيّة، ما يفرض عليهم التقيّد بشروط وتفاصيل جديدة غير تلك التي يتقيّدون بها في المجتمع، والتي يتحكّم خلالها مخرجون آخرون في تفاصيل حيواتهم. سيكون هذا دافعاً أمامهم للخروج عن النص الأصلي والاستطراد في همومهم للإفلات مما يحكمهم.