عازمة على التأكد من أنّ عيد ميلادها سيكون مناسبة لا تُنسى بالنسبة للجمهور في جميع أنحاء العالم، وافقت جانيت جاكسون أخيراً على بيع أكثر من ألف قطعة مرتبطة بمسيرتها المهنية المستمرة منذ أربعة عقود.

تعاقدت النجمة الأميركية، التي باعت أكثر من 185 مليون ألبوم، مع دار «جوليانز» لاستضافة المزاد الذي يستمرّ لمدة ثلاثة أيام في بيفرلي هيلز اعتباراً من 14 أيار (مايو) 2021، وفق ما نقلت صحيفة «ذا غارديان» البريطانية.
الحدث يعدّ نادراً، وسيضم أزياء ومقتنيات تعود إلى النجمة البالغة 54 عاماً، على أن يتمكّن الناس من رؤية المعروضات في «هارد روك كافيه» في العاصمة البريطانية بدءاً من 19 نيسان (أبريل) الحالي ولمدّة خمسة أيام، قبل انتقالها إلى نيويورك ثم لوس أنجليس.
«جانيت لم تفعل شيئاً كهذا من قبل»، قال مارتن نولان، المدير التنفيذي لمزادات «جوليانز». وأضاف: «لقد تواصلنا معها مراراً، وكان دائماً من الصعب جداً العثور على أي من مقتنياتها في المزادات العلنية لأنّها احتفظت بكل شيء وأرشفته». ويُعتقد أنّ جانيت قضت معظم العام تعيش بهدوء في منزلها اللندني مع ابنها البالغ أربع سنوات، حيث كانت تدير عملية إخلاء دولية لخزائنها.
تشمل المعروضات فستان زفاف جاكسون من زواجها السري بالراقص رينيه إليزوندو جونيور عام 1991، بالإضافة إلى أثاث ومجوهرات. وسيضم المزاد أيضاً أزياء من جولاتها ومقاطع فيديو موسيقية لأغاني Control و Nasty و What Have You Done For Me Lately...