للمرة الأولى منذ إطلاق Anthology في عام 2000، يبصر كتاب رسمي لفرقة الروك البريطانية الأسطورية «بيتلز» في آب (أغسطس) 2021. The Beatles: Get Back هو عنوان العمل المنتظر الذي سيروي حكاية الألبوم الأخير Let It Be. وهو خلاصة أكثر من 120 ساعة من الحوارات المأخوذة من جلسات تسجيل الأغنيات في الاستديو. وسيترافق صدور الكتاب مع وثائقي للمخرج بيتر جاكسون بالعنوان نفسه الذي سيُطلق في الشهر نفسه أيضاً، بحسب ما نقلت صحيفة الـ «غارديان» البريطانية.

يوثّق الكتاب الأحداث التي جرت في كانون الثاني (يناير) 1969 الذي شهد تزايداً في الاحتكاك بين أعضاء الفرقة أثناء تسجيل الموسيقى لبرنامج تلفزيوني خاص، فيما خرج جورج هاريسون من الجلسات في وقت وصف فيه جون لينون ما يجري بأنّه «جحيم». على الرغم من ذلك، فإنّ الموسيقى التي ابتكروها ستكون من بين أكثر الموسيقى تأثيراً في مسيرتهم، فيما قادتهم جلسات التسجيل إلى الأداء الحي الأخير على قمة مبنى Apple Corps في لندن في 30 كانون الثاني (يناير) 1969.
الأغنيات المسجّلة خضعت للميكساج لاحقاً، وصدرت في أيار (مايو) 1970 تحت عنوان Let It Be بدلاً من الإسم الأصلي Get Back. وقد أعقب ذلك تسجيل وإطلاق ألبوم Abbey Road في أيلول (سبتمبر) 1969، وأتى بعد شهر من انفصال بول مكارتني عن الفرقة.
أعدّ مقدمة الكتاب الكاتب المسرحي والسيناريست والروائي والمخرج البريطاني من أصول باكساتنية، حنيف قريشي، الذي وصف تلك الحقبة بأنّها «الأكثر إنتاجية في تاريخ الفرقة، وشهدت إنجاز أشهر وأفضل أعمالها».
علماً بأنّ The Beatles: Get Back سيشمل مئات الصور غير المنشورة الملتقطة بعدسة إيثان راسل وليندا مكارتني. كما تولّى جون هاريس من الـ «غارديان» مهمّة تحرير نصوص الحوارات.