تصدّر الفيلم الدرامي «بومشيل» ترشيحات الأفلام لنيل جوائز «نقابة ممثلي الشاشة»، أمس الأربعاء، على أن يتنافس على الجائزة الكبرى، وهي «أفضل طاقم عمل».

حصل الشريط على أربعة ترشيحات في المجمل، من بينها «أفضل ممثلة» لبطلته شارليز ثيرون، و«أفضل ممثلة في دور مساعد» لكل من نيكول كيدمان ومارغو روبي.
أما الأفلام الأخرى المتنافسة على جائزة «أفضل طاقم عمل»، فهي: «الإيرلندي» لمارتن سكورسيزي، و«كان ياما كان في هوليوود» لكوينتين تارانتينو، و«جوجو رابيت» لتايكا وايتيتي، بالإضافة إلى فيلمه «باراسايت»للمخرج الكوري الجنوبي بونغ جون ــ هو.
وتتجه الأنظار إلى جوائز «نقابة ممثلي الشاشة»، بوصفها مؤشراً إلى فرص الأفلام في الفوز بجوائز الأوسكار، إذ يشكل الممثلون الكتلة التصويتية الأكبر في «أكاديمية فنون وعلوم السينما» المانحة للأوسكار. وسيتم الإعلان عن الفائزين بجوائز SAG في احتفال يقام في لوس أنجليس في 19 كانون الثاني (يناير).
وحصل فيلم «الإيرلندي» على ترشيحات في فئة «أفضل ممثل في دور مساعد» لكل من آل باتشينو وجو بيشي فيما غاب روبرت دي نيرو عن الترشيحات المتعلقة بالفيلم، على أن يتسلم جائزة عن مجمل أعماله خلال مراسم توزيع الجوائز.
ومن بين المرشحين الآخرين براد بيت وليوناردو دي كابريو عن فيلم «كان ياما كان في هوليوود»، كما ترشحت الممثلة سكارليت جوهانسون عن فيلمَيْ «قصة زواج» (إخراج نوح باومباخ» و«جوجو رابيت».
وفي فئات التلفزيون، كان من بين المرشحين مسلسل «ذا مورنينغ شو» من بطولة جنيفر أنيستون وستيف كاريل (آبل بلاس)، و«صراع العروش» (HBO)، «التاج» (نتفليكس)، و«فليباغ» (بي بي سي)، و«ذا مارفيلوس مسز مايزل» (أمازون برايم فيديو).