أصدرت شركة «الصدى» للإنتاج الفني اليوم الإثنين بياناً صحافياً أشارت فيه إلى أنّ مسلسل «آخر الليل» (عن قصة ديمتري ملكي ــ معالجة درامية لعبير صيّاح ــ إخراج أسامة الحمد) يحصد «الرقم الأعلى من نسب المشاهدة» منذ بدء عرضه على قناة «الجديد». واستندت الشركة إلى إحصاءات شركة «إيبسوس» التي بينت حصوله في أوقات عرضه يومي الجمعة والسبت الماضيين، على «15.9 و12.4 نقاط على التوالي».

اللافت أنّ النتيجة التي يتطرّق إليها البيان سُجّلت بعد انتهاء عرض مسلسلَيْ «ثواني» (كتابة كلوديا مرشليان، وإخراج سمير حبشي، وإنتاج «إيغل فيلمز») على lbci، و«ما فيّي» (كتابة كلوديا مرشيليان، وإخراج رشا شربتجي، وإنتاج «صبّاح إخوان») على mtv، بعدما تزامن عرضهما على مدى أكثر من ستين حلقة.
في سياق متصل، تجدر الإشارة إلى أنّ «آخر الليل» الذي يزيد عدد حلقاته عن الستين حلقة أيضاً سيُعرض خلال شهر رمضان المقبل على القناة نفسها إلى جانب أعمال درامية أخرى سيُعلن عنها خلال أيّام.
تشارط في بطولة المسلسل نخبة من الممثلين، من بينهم السوريين محمد الأحمد وفاديا خطّاب ويزن السيد، واللبنانيين وسام صليبا وجورج شلهوب وريتا حرب وتينا يموت ونيكولا مزهر وغبريال يمين وختام اللحام ورندة كعدي وآخرين.
تدور أحداث «آخر الليل» في قالب رومانسي ــ تشويقي حول علاقات متشابكة، في ثنائيات وثلاثيات من معادلات الحب، بالتوازي مع خطوط من الواقعية الدرامية تسير بين طبقتي المجتمع المتناقضتين في الفقر والثراء مع رصد معاناة كل منهما رغم اختلافهما، لتصل إلى معالجة التداخل بينهما عبر معادلة تظهر القاهر والمقهور، خصوصاً دور الظالم في غيّه، والضحية في مظلوميتها أيضاً.