تطلق جمعية «بسمة» للأطفال المصابين بالسرطان سنوياً حملة في مثل هذا الوقت من السنة تستمر حتى نهاية هذا الشهر، بالتزامن مع «اليوم العالمي لسرطان الأطفال» الذي يصادف 15 شباط (فبراير) من كل عام.


في العام الماضي، أطلقت الجمعية حملة «أنقذوا البسمة» متوجهّة لشرائح المجتمع وأفراده، عساهم يكونوا أصحاب مبادرة ويساعدوا بـ 28 طريقة مختلفة أطفال بلدهم المصابين بهذا المرض الخطير. أما هذا العام، فقد أطلقت «بسمة» تحدياً بين الفنانين والإعلاميين والشخصيات المشهورة عرف بإسم تحدّي «عود الكبريت». يظهر الضيف في مقطع فيديو ينشر على السوشال ميديا يقبل به التحدّي ويشعل عود كبريت، وينتظر إنطفاءه في يده. هذه الخطوة نوع من الدلالة الرمزية على تقديم المساعدة، ولو بمقدار ضوء عود الكبريت، وتحمل ألمه للإحساس بوجع الأطفال، إضافة إلى رمزية الوقت القصير المتاح أمام الجمعية لمساعدة الأطفال، قبل تغلّب المرض عليهم، ومن ثم دعوة الناس للمساهمة بالتبرع للأطفال ولو بمبلغ 500 ليرة سورية (ما يُقارب دولاراً أميركياً واحداً) بعد إشعال عود كبريت. شاركت النجمة ديمة قندلفت (الصورة) في هذا التحدّي ونشرت مقطع فيديو لا تزيد مدّته على دقيقة واحدة توجّهت فيه للجمهور طالبة منه مساعدة أطفال الجمعية لإعادة البسمة على وجوههم. كما سيشارك النجم فادي صبيح في هذا التحدي، إضافة إلى مجموعة من المشاهير السوريين.