كيف تعرف بأنك تعاني من حصى الكلى؟

  • 0

عندما ترتفع مستويات الملح وبعض المعادن في البول، تتشكل حصى الكلى. شيئاً فشيئاً، تبدأ هذه الأملاح والمعادن بالتراكم لتشكل حصوات صغيرة قد تخرج لوحدها عند التبول أو قد تبقى في الكلى، أو تقف في الحالب لتعيق تدفق البول وتسبب الألم والضرر للمصاب بها. هذا التوقف قد لا يعني للكثيرين شيئاً سوى الشعور بالألم.


ولكن، ثمة مؤشرات قد تدلّ على إصابتك بالحصى وتدعوك لزيارة الطبيب، ومنها:

الشعور بألم في الظهر أو أحد الخواصر: يصف المصابون الألم الذي تسببه حصوات الكلى بأنه الأسوأ من ألم الولادة. ففي بعض الأحيان، يبدأ ألم حصى الكلى بسيطاً يمكن احتماله، ولكنه مع الوقت يتصاعد بسرعة ليصبح تشنجاً حاداً ومؤلماً. ويمكن أن يكون الألم شديداً لمدة دقيقة ثم يخف تماماً وهكذا. وعادة ما يشعر المريض بهذا الألم في منطقة الظهر أو أحد الخواصر، أو تحت القفص الصدري. ويمكن أن ينتشر في أسفل البطن أو الفخذ.

تغيير الوضعية وعدم الراحة: عندما تكون الحصوة متحركة وغير ثابتة في مكان قد تجعل صاحبها لا يرتاح في أية وضعية أثناء الحركة أو الجلوس، فتجده يغير وضعيته ليجد أيها أكثر راحة. وقد ينتج عن الحركات المفاجئة ألم حاد في أغلب الأحيان ومغص كلوي قد يستمر من 20 إلى 60 دقيقة بحسب ما يقوله المختصون.

الغثيان أو القيء: يمكن أن تشعر بالغثيان أو القيء عندما تحجب الحصوات تدفق البول، والذي قد يؤدي إلى الالتهاب وتورم الكلى.

كثرة التبول: في بعض الحالات، قد يؤدي وجود الحصوات الى إلحاح أو كثرة التبول، أو الحاجة للدخول الى الحمام بسرعة مع كميات صغيرة من البول.

الحمى: إذا كنت مصاباً بالحمى، فمن الممكن أن يكون السبب هو حصى الكلى خصوصاً إذا كانت الحصوة تمنع تدفق البول. وهذه تعتبر حالة طارئة ويجب استشارة الطبيب فوراً. وقد يستخدم في هذه الحالة الليزر أو الموجات الصوتية التي تعمل على تفتيت الحصوات، لإخراجها خلال البول، ويمكن استخدامها لإزالة هذا العائق في بعض الحالات.

ألم وحرقة أثناء التبول: إذا شعرت بحرقة أو ألم أثناء عملية التبول فقد يكون السبب في ذلك هو حصى الكلى خاصة إذا وجدت هذه الحصوة في الحالب. مع ذلك، قد لا يكون وجود حصوات في الكلى هو السبب الوحيد لحرقة البول وإنما على الأغلب قد تكون الإصابة بالعدوى والتهابات المسالك البولية هي السبب. وتبين بعض الدراسات أن 8% من مرضى حصى الكلى لديهم التهاب في المسالك البولية التي عادة ما يصاحبها رائحة بول كريهة.

دم في البول: يمكن لحصى الكلى أن تهيج الأنسجة الحساسة في المسالك البولية، بما في ذلك داخل الحالب. ويمكن ان تسبب النزيف أو دماً في البول. لذا في بعض الأحيان قد يبدو البول أحمر اللون بشكل واضح وإذا ما كان النزيف حاداً فقد يتحول لون البول الى لون غامق يشبه الشاي أو الكولا.

0 تعليق

التعليقات