خاص بالموقع- ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أمس، أن الحكومة السورية علّقت العمل باتفاقية التجارة الحرة مع تركيا، وذلك رداً على الإجراءات التركية. وأضافت سانا إن «الحكومة السورية تدرس أيضاً اتخاذ إجراءات أخرى بما يتناسب مع ما اتخذته تركيا من إجراءات».


وانضمت تركيا، أحد أبرز الشركاء الاقتصاديين لسوريا، الى الجامعة العربية، أول من أمس، وأعلنت مجموعة من العقوبات الاقتصادية ضد النظام السوري، منها تجميد التعاملات التجارية وتجميد المعاملات بين المصرفين المركزيين التركي والسوري.
وفي كانون الأول 2004، وقّعت دمشق وأنقرة، بعد مفاوضات استمرت سنوات، اتفاقاً للتجارة الحرة خلال زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان لدمشق، فرسّخا بذلك التقارب بين البلدين الجارين.
(أ ف ب)