انسحبت كوريا الشمالية من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى كأس العالم «قطر 2022»، وكأس آسيا «الصين 2023». ووفقاً للاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم، أرسل نظيره الكوري الشمالي وثيقة رسمية إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يوم الجمعة الماضي، للإعلان عن انسحابه من الدور الثاني من المجموعة الثامنة من التصفيات المونديالية التي ستستضيفها كوريا الجنوبية في حزيران المقبل.


وأشار الاتحاد الكوري الشمالي لكرة القدم إلى المخاوف من الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد، من بين أسباب قراره بعدم السفر إلى كوريا الجنوبية.

ومن المفترض أن يتّخذ الاتحاد الآسيوي للعبة، قراراً يمنح من خلاله منتخبات كوريا الجنوبية وتركمنستان وسريلانكا، الفوز بنتيجة (3-0) على كوريا الشمالية، في المباريات المقبلة. وسبق أن اتخذ الاتحاد الآسيوي مثل هذا القرار في تصفيات كأس العالم 2018، بعد تجميد النشاط الكروي الكويتي.

ويلعب في المجموعة الثامنة منتخبات كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية وتركمنستان ولبنان وسريلانكا. ويحتل المنتخب الكوري الشمالي المركز الرابع، بفارق الأهداف عن لبنان وكوريا الجنوبية، ونقطة واحدة عن تركمنستان المتصدّر.

ويتأهل أوّل كل مجموعة من المجموعات الثماني إلى الدور الثالث من التصفيات المونديالية، كما إلى كأس آسيا مباشرةً، إلى جانب أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثاني في مجموعاتها.

وكانت كوريا الشمالية أعلنت عدم مشاركتها في الألعاب الأولمبية الـ32 في طوكيو، الصيف المقبل، بسبب مخاوف من جائحة فيروس كورونا، بحسب ما أعلنت وزارة الرياضة. وستكون هذه المرة الأولى التي تعتذر فيها كوريا الشمالية عن الألعاب الأولمبية، منذ أولمبياد سيول 1988.