ستقام جائزة أيفل الكبرى لسباق الفورمولا1 على حلبة نوربورغرينغ الألمانية أمام 20 ألف متفرج، بشرط الاحترام الصارم للإجراءات الصحية تجاه فيروس كورونا المستجد كما أعلنت السلطات المحلية.

وتقام المرحلة الحادية عشرة من أصل سبعة عشر سباقاً، من 9 إلى 11 تشرين الأول/أكتوبر على حلبة نوربورغرينغ التي لم تستضف أي سباق منذ عام 2013 عندما توّج الألماني سيباتيان فيتل في سيارة ريد بول.
ويأتي هذا القرار في إطار القوانين الموضوعة على صعيد المناطق الألمانية، في ما يتعلق بالأحداث الرياضية والتي تجيز ملء 20 في المئة من سعة أي ملعب أو منشأة رياضية كما أشار كانتون أهرفايلر في بيان رسمي.
ووضع المنظمون إجراءات صحية صارمة حيث ستكون بطاقات الدخول إلكترونية ويظهر عليها اسم الشخص الذي يحملها فقط. أما الزوار الذين يقطنون مناطق خطيرة من ناحية انتشار الوباء فلن يستطيعوا شراء بطاقات الدخول. وتم ترتيب المدرجات بحيث وُضعت حواجز بين مختلف المقاعد في حين سيُمنع على الحضور تناول الكحول.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا