برامج جديدة تُطلقها «أبو ظبي الأولى» وتستعدّ لرمضان بباقة مسلسلات. وفي الانتظار، تعرض هذا المساء الحلقة الختاميّة من برنامج يدّعي اكتشاف المواهب


باسم الحكيم
منذ انطلاقتها الجديدة في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، تحرص قناة «أبو ظبي الأولى» على التنويع في برمجتها، وهي تطلق في الأيّام المقبلة مجموعة برامج جديدة، بينها «سينمازيكا» مع نيرما عبد الغني، وبرنامجاً جديداًَ لفضيلة السويسي. وتستعد لإطلاق برنامج منوّعات ضخم مع الفنانة وعد في أولى تجاربها مع التقديم، يجري تصويره حاليّاً في القاهرة، ويستضيف كبار نجوم الغناء. وفيما تعرض هذا المساء الحلقة الختامية من برنامج «ستار ونص»، باشرت الترويج لبرنامج المسابقات «من الزيرو» الذي يتنافس فيه ستة متسابقين عرب، يعيشون في شقة معزولة تماماً وبلا نوافذ، بحيث لا يتاح لهم معرفة الليل من النهار، بعدما جرّدوا من ساعاتهم ليبقوا بمنأى عن الوقت، على أن يعرض الثلاثاء المقبل (19:00).
هكذا، بعد أسابيع من المنافسة، يتوّج في حفلة تنقله المحطة مباشرة من «الفوروم دو بيروت» نجم «ستار ونص» من تقديم التونسية فرح بن رجب، وإخراج باسم كريستو وإنتاج شركة «إنديمول». هنا، لا مكان للمواهب الاستثنائيّة، فكثر هم أصحاب الأصوات الجميلة والأداء الجيد الذين عادوا إلى منازلهم خائبين، ما طرح السؤال عن المعيار المتّبع في اختيار لجنة التحكيم للمشتركين. غير أنّ البرنامج الذي راهن على مشتركين لا يملكون الصوت ولا الموهبة، مثّل تحدّياً أمام ثلاثة منتجين عرب، لإيصال أحد مشتركيهم إلى النجوميّة. وبعدما أسِفت لجنة التحكيم المؤلفة من أميرة الفضل وخالد سليم وعصام كاريكا، لاستبعاد بعض المواهب، استعادت في الحلقة الختاميّة ثلاثة منهم لإحياء السهرة الأخيرة. إذ ستغنّي باميلا فرحات من لبنان وهاجر عوينات من المغرب ومحمد قباني من سوريا، إلى جانب المتنافسين الثلاثة الذين سيحصد أحدهم اللقب: دينا عبد الحميد من مصر بإشراف الفنان جاد شويري، وعبد الرحمن مطر من عمان برعاية المنتج خالد الآغا، ثم سعد عبد الله من السعودية بمتابعة المنتجة هيفاء الفقيه. ورغم أنّ لجنة التحكيم ستختار أحد الموهوبين الثلاثة، لتكرّسه نجماً في عالم الغناء، فإن الفائز لن يعد نفسه بالكثير، وهو لن يتمكّن من منافسة نجوم «ستار أكاديمي» الذين يتجهون إلى شركة «ستار سيستيم» لدى فوزهم، ولا المواهب الشابة التي ترعاها شركات الإنتاج الأخرى. كل ما أمّنه لهم البرنامج، هو أغنية وكليب لكل منهم، وطبعاً «تروفيه» للفائز.
ما من ترجيحات لاسم الفائز قبل ساعات من إعلان النتيجة، «لأن الجمهور مستمر في التصويت حتى وقت قصير قبل إعلان النتيجة، وهو سيكون الحكم الأساسي». هذا ما يؤكده المنتج المنفّذ شربل أبي خليل، لكنّه يكشف أنّ «الحلقة ستتضمن ريبورتاجات تظهر المشتركين منذ وقوفهم الأوّل أمام لجنة التحكيم في مواقف يضفي بعضها على الحلقة طابعاً كوميديّاً، وستذكّر بخطط أعضاء لجنة التحكيم لتطوير الموهبة التي بين أيديهم من جميع النواحي، إضافةً إلى تضمّنها استعراضات لفرقة المصمّم اليوناني شارل ماكريس للرقص». ويؤجل أبي خليل الإجابة عن السؤال بشأن إنتاج موسم ثانٍ من البرنامج حتى بتّه داخل القناة المنتجة.
من جهة أخرى، تستعدّ المحطة لرمضان منذ الآن، بباقة من المسلسلات منها «رجال الحسم» لنجدة أنزور، والمسلسل الكوميدي «كريمة كريمة» مع ماجدة زكي، و«راجل و6 ستات» في موسمه الخامس.

19:00 على «أبو ظبي الأولى»