وافق لاعبو أتلتيكو مدريد سادس الدوري الإسباني لكرة القدم على تخفيض رواتبهم بنسبة 70 بالمئة من أجل مساعدة النادي على تحمل العواقب الاقتصادية بسبب توقف النشاط الكروي جراء فيروس كورونا المستجد. وأوضح أتلتيكو مدريد، القطب الثاني للعاصمة، في بيان أن «النادي سيقوم بتخفيض رواتب الجهاز الفني ولاعبي الفريق الأول للرجال، والفريق الأول للسيدات والفريق الرديف ما دامت حالة الطوارئ قائمة». وكان أتلتيكو قد أعلن الأسبوع الماضي نيته تخفيض رواتب لاعبيه.

وأوضح النادي أن لاعبي أتلتيكو سيساهمون أيضاً في رواتب 430 موظفاً في النادي، تم تخفيض رواتبهم أيضاً، في إطار إجراء يسمح لأرباب العمل بتعليق العقود أو تقليل وقت العمل، وبالتالي تخفيض رواتب الموظفين.
وكان برشلونة المتصدر وحامل اللقب، قد أعلن الإثنين قراراً مماثلاً للاعبيه الذين قرروا تخفيض رواتبهم بنسبة 70 بالمئة أيضاً ما دامت حالة الطوارئ سارية المفعول، في إجراء سيسمح له بتوفير 14 مليون يورو بحسب تقديرات للنادي الكاتالوني.