غلاف العدد ٢٥٠٧



نصر الله يبارك للشهداء شهادتهم: المقاومة بخير (أ ف ب)

بات ممكنا، اليوم، الحديث عن اليوم التالي في ملف الصراع مع اسرائيل. لم تكن عملية المقاومة النوعية في مزارع شبعا نقطة التحول. كان خطأ العدو في قياس واقع المقاومة، هو الاشارة العملية التي اتاحت لحزب الله ممارسة هوايته المفضلة في «تحويل التهديد الى فرصة».

أكد الأمين العام لحزب الله أن المقاومة لم تعد تعترف بقواعد اشتباك مع العدو الاسرائيلي، ولا بتفكيك الساحات، وهي سترد على أي اغتيال «في أي مكان وأي زمان وبالطريقة التي نراها مناسبة». وقال إن عدوان القنيطرة أدى الى نتائج معكوسة، وفهم الاسرائيلي «اننا كنا مستعدين للذهاب أبعد مما يتصوّر أحد».

محمد بدير
أصداء عملية مزارع شبعا لا تزال تتردّد في الوسط الإسرائيلي، وانعكست في تقارير المعلقين الذين رأى بعضهم أن إسرائيل انطلقت من تقدير بأن ليس من مصلحة حزب الله الردّ على عدوان القنيطرة. فيما اختار آخرون التحذير من أن الحرب مع الحزب مختلفة تماماً عن أي حرب مع أي طرف آخر.

Тбилиси

فَلْيَكُنْ ــ 6 - زياد الرحباني

سوريا

«النصرة» نحو استئصال «أصدقاء أميركا»... و«أصدقاء تركيّا» يستعدون للحصاد

خيوط اللعبة

نصر الله يخرق قواعد الاشتباك... بحكمة - سامي كليب

كلام في السياسة

لماذا أُبعد بندر؟

لَقِّم المحتوى