عبد الحسين عبد الرضا... «باي باي» من لندن



توفي الفنان الكويتي عبد الحسين عبد الرضا (الصورة)، أوّل من أمس عن 78 عاماً في أحد مستشفيات لندن التي نقل إليها إثر إصابته بجلطة يوم الأربعاء الماضي. ومن المعروف أنّ الراحل يعاني منذ سنوات من مشاكل صحية في القلب.

لُقّب عبد الرضا بـ «أيقونة الكوميديا»، نظراً لبراعته في هذا المجال، وكان أحد مؤسسي الحركة الفنية في الخليج مع مجموعة من الفنانين، منهم خالد النفيسي، وعلي المفيدي، وسعد الفرج، وإبراهيم الصلال، وغانم الصالح... وكان الراحل قد تعرّض لمشكلات صحية في القلب في الأعوام الاخيرة، وتلقى العلاج في أحد المستشفيات البريطانية حيث وافته المنية. عمل عبد الرضا 50 عاماً في الفنّ، قدّم خلالها نحو 30 مسلسلاً، أشهرها «درب الزلق»، و«الأقدار» الذي كتبه بنفسه، إضافة إلى 33 مسرحية أشهرها «باي باي لندن»، و«بني صامت»، و«عزوبي السلامية»، وغيرها. كما أسس فرقة «المسرح العربي» العام 1961، وفرقة «المسرح الوطني» العام 1976، و«مسرح الفنون» العام 1979، فضلاً عن شركة «مركز الفنون للإنتاج الفني والتوزيع» في عام 1989.
بعيد وقت قصير من الإعلان عنه، وجد الخبر الأليم طريقه إلى غالبية وسائل الإعلام العربية. ولعلّ ما قالته حياة الفهد كان الأكثر تأثيراً. ذرفت الممثلة الكويتية القديرة الدموع ضمن برنامج «mbc في أسبوع»، معزية «الكويت والعالم كله برحيل الغالي، ولا اعتراض على حكم الله، هو راح لكنه موجود بقلبونا».
عبر حسابها على إنستغرام، نعت الفنانة الكويتية إلهام الفضالة الراحل، إذ نشرت صورة له مقرونة بتعليق: «مفارقة غريبة. سطع نجمه بقوّة في مسرحية «باي باي لندن»، وحين رحل قال لمحبيه من «لندن» باي باي»، وأضافت: «وداعاً يابو ردح. وداعاً ياحسين بن عاقول. وداعاً يا عتيج. وداعاً يا دواس. وداعاً يا من رسم البسمة على شفاهنا طوال عمره بفنه الأصيل. الله يرحمك ويغفر لك يارب».
بدورها، اتخذت الفنانة هيا الشعيبي من السوشال ميديا وسيلة للتعبير عن حزنها، إذ نشرت تعليقاً قالت فيه: «الله يرحمك يا عمي أبو عدنان ويغمد روحك الجنة، والي يحبه يدعي له من قلبه فلقد فقدت أبوي جمال وأبوي خالد النفيسي وأبوي غانم الصالح والحين عمي أبو عدنان، علم الفن الخليجي». وكانت الفنانتان مريم وهيفاء حسين من بين من طلبوا له الدعاء والرحمة.
أما الممثل ناصر القصبي، فكتب على تويتر: «أعزي نفسي بوفاة الفنان الكبير عبدالحسين عبدالرضا. وأعزي عائلته الكريمة وأبناءه عدنان وبشار... وداعاً أيها العظيم... غيابك أيها المعلم لا يملأه أحد».
من جانبها، نعت الفنانة فخرية الخميس الراحل بمقطع فيديو قالت فيه: «بقضاء الله وقدره انتقل إلى رحمة الله الفنان عبدالحسين عبدالرضا «أبو عدنان» حبيب الملايين. نعزي أهله ونعزي أنفسنا، ونعزي كل من فرح وابتسم بكلمة منه، الحمد لله كان معلمنا وحبيبنا وفي هذه اللحظة لا نملك إلا الدعاء».

نجوم
العدد ٣٢٤٩ السبت ١٢ آب ٢٠١٧
ويب خاص بالموقع

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]