العالم

بعد الهزيمة أمام «أوباماكير»... ترامب كان في موقع أفضل!

بعد هزيمته أمام «أوباماكير»، عاد دونالد ترامب ليستخدم لهجته الحادّة ضد الديموقراطيين. وفيما يبني آمالاً على إذعان هؤلاء له، في النهاية، إلا أنهم يبدون في موقع أقوى منه، بل إنهم قد يستغلّون انتكاسته لتأليب الرأي العام عليه

لم يلبث الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن واجه انتكاسته الكبرى، على المستوى الداخلي، مع فشل مشروعه لإصلاح النظام الصحي، حتى عاد إلى موقف هجومي، مؤكداً أن النظام الحالي الذي وضعه سلفه باراك أوباما "سينهار"، وواعداً الأميركيين بإقرار قانون جديد من غير أن يحدّد معالمه.

العدد ٣١٣٨
موسكو: السجن 15 يوماً لنافالني

حكم القضاء الروسي أمس، على المعارض ألكسي نافالني، بالسجن 15 يوماً ودفع غرامة بقيمة 20 ألف روبل (نحو 325 يورو)، وذلك بتهمة تنظيم تظاهرة غير مرخص لها في موسكو، أُوقف في خلالها "أكثر من ألف شخص"، بحسب منظمة "أو في دي إنفو".
بدوره، علّق وزير الخارجية سيرغي لافروف، على ردود الأفعال الأميركية والأوروبية التي انتقدت منع إجراء المظاهرة غير المرخص بها في موسكو، قائلاً: "لا أتذكر أن أبدى أحد مثل هذا القلق البالغ والعلني بعد قرارات اتخذتها أخيراً السلطات في النمسا وهولندا وألمانيا بمنع إقامة مظاهرات معينة"، في إشارة إلى قرارات عدد من الدول الأوروبية منع إقامة تجمعات مؤيدة للتعديل الدستوري في تركيا.
(أ ف ب، الأخبار)
العدد ٣١٣٨