مجتمع واقتصاد


الجراح يتذرّع بحصانته النيابية والوزارية لعرقلة التحقيق (مروان طحطح)

طلبت شركتا «جي دي أس» و«وايفز»، كل على حدة، من مجلس شورى الدولة قبول تدخلهما في الدعاوى المقامة من نقابة العاملين في هيئة أوجيرو والاتحاد العمالي العام ضد وزارة الاتصالات، والرامية إلى إبطال قرارَي وزير الاتصالات جمال الجراح الترخيص للشركتين بتمديد شبكات «فايبر أوبتيك» في الملك العام، والاستفادة منها على حساب الخزينة. وفيما وافق «الشورى» على طلبيهما، لا يزال الجراح يتسلّح بحصانته، رافضاً المثول أمام القضاء كمُستَمَع إليه

يوماً بعد يوم، تتأكد للرأي العام من جهة، وللمسؤولين السياسيين والإداريين والقضائيين من جهة أخرى، الأخبار الواردة عن جسامة المُخالفات التي تُرتكب في وزارة الاتصالات بقرار من الوزير جمال الجراح. فالقرائن الملموسة والمستندات الرسمية التي تظهر تُبيّن عمق الاعتداء على المال العام وأصول إنفاقه بسبب الممارسات غير القانونية التي يقوم بها الجراح.

العدد ٣٣٤٨

أصدر قاضي التحقيق الأول في بيروت غسان عويدات، أول من أمس، القرار الظنّي في حادثة «جريمة زقاق البلاط» الشهيرة، بحق الموقوف القاصر ع. ي. (14 عاماً)، مُعتبِراً إقدامه على قتل والده قصداً «من نوع الجناية التي يعاقب عليها بالإعدام (المنصوص عليها في المادة 549 فقرة 3 عقوبات)، كما اعتبر فعله لجهة إقدامه قصداً على قتل عدّة أشخاص ومحاولة قتل آخرين من نوع الجناية التي يعاقب عليها بالأشغال الشاقة المؤبدة (المنصوص عليها في المادة 548 فقرة 5 عقوبات).

العدد ٣٣٤٨

منذ مدّة تتجاوز الأربعة أعوام، ظهرت إلى العلن قضيّة اتّهام أحد رجال الدين برتبة أرشمندريت في أبرشيّة جبل لبنان في الكنيسة الأرثوذكسيّة الأنطاكيّة، بالتحرّش الجنسيّ. وبعد التحقيقات والقرارات التي صدرت عن المجلس التأديبي الابتدائي في الأبرشيّة، وتناولتها وسائل الإعلام في وقتها، تابع المجلس التأديبي الاستئنافي القضيّة وأصدر قراراً بقي سرياً، وعُرفت فقط مفاعيله التي ظهرت إلى العلن بإبعاد الأرشمندريت إلى خارج البلاد.

العدد ٣٣٤٨

ازدادت موجودات «بنك بيروت» في الأشهر التسعة الأولى من 2017 إلى 17.47 مليار دولار (مروان طحطح)

انشغلت الاوساط المصرفية في الايام القليلة الماضية بقرار «بنك الامارات دبي الوطني» التخلّي عن مساهمته في «بنك بيروت»، فهل الاسباب تتصل بالضغوط السياسية على لبنان؟ ام ان هذا القرار بداية موجة «هروب» خوفاً من ارتفاع درجة المخاطر في السوق المحلية؟

يدرس المجلس المركزي لمصرف لبنان، في اجتماعه اليوم، طلباً تقدّم به «بنك بيروت» لشراء حصّة «بنك الامارات دبي الوطني» فيه. وبحسب مصادر مصرفية معنية، فان البنك الاماراتي اتخذ قراراً مفاجئا يقضي بالتخلّي عن كامل مساهمته في «بنك بيروت» وترك مقعده في مجلس الادارة، والذي تشغله حاليا لبنى قاسم.

العدد ٣٣٤٧

لم تحدّث وزارة العدل معطياتها على موقعها الإلكتروني. إذ لا تزال تدرج، ضمن خانة «سياسة التحديث»، مشروع ترميم وتأهيل قصر العدل في بيروت الذي أطلق عام 2012 و«مدة إنجازه 18 شهراً»! بعد مرور خمس سنوات، لم تنته الأشغال، بل إن بعضاً مما أنجز يحتاج للصيانة. علماً بأن مخطط الترميم موضوع على جدول خطط الحكومة منذ عام 2002.
في الأيام الماضية، لاحظ عدد من المحامين والموظفين تجمع مياه مبتذلة في مناور الطبقات السفلية من مبنى قصر العدل، من ناحيته الشرقية التي توصل إلى مكاتب دائرة المباشرين وجانب من مرآب سيارات القضاة. «مستنقعات» المياه تلك تتسبب بروائح كريهة، تدفع الموظفين إلى ترك مكاتبهم في الطبقات السفلية. أوساط الموظفين ترجح بأن المياه تتسرب من أنابيب شبكة المياه والصرف الصحي. فيما رجّح مصدر قضائي أن المياه تتسرّب من أساسات المبنى المشيد في الستينيات، والذي يمر من تحته نهر تختلط فيه مياه الأمطار والصرف الصحي.
رئيس بلدية بيروت السابق المهندس بلال حمد قال في محاضرة ألقاها قبل عامين تماماً حول «تأهيل عدلية بيروت»، في نقابة المهندسين، بأن مبنى وزارة العدل الملاصق للعدلية كلاهما «لا يستطيعان مقاومة الزلازل ومعرضان للسقوط.

العدد ٣٣٤٧

إن كان اهتمام شركات كبرى من نوع توتال الفرنسية وايني الايطالية باستثمار البترول والغاز في المياه اللبنانية أمراً طبيعياً، فالأمر ليس كذلك بالنسبة لتحالف هاتين الشركتين العالميتين مع الشركة الروسية نوفاتيك (Novatek)، في اطار ما سمي «العرض» الوحيد الذي اعلنت عنه وزارة الطاقة في 12 تشرين الاول الماضي. إنه غير طبيعي لأنه يطرح عدداً من التساؤلات حول نقاط جوهرية بحاجة ماسة للتوضيح.

العدد ٣٣٤٧

كشف استطلاع أجرته «الدولية للمعلومات» حول زيادة أقساط المدارس الخاصة أن 78% من الأهالي قرّروا إبقاء أولادهم في المدرسة نفسها وتحمّل عبء الزيادة. وعلى رغم تصريح الأهالي بأنهم يرفضون زيادة الأقساط التي تفرضها المدارس الخاصة التي يرتادها أبناؤهم، إلّا أن 22% فقط منهم قرّروا الانتقال الى مدارس أخرى. و7.7% من هؤلاء نقلوا جميع أبنائهم الى مدرسة خاصة أقلّ كلفة، وقرّر 4.5% نقل جميع أولادهم إلى مدارس رسمية تخفيفاً للكلفة.

العدد ٣٣٤٧

أصدر وزير الصحة غسان حاصباني، أمس، قراراً بسحب حليب أطفال مُصنّع في شركة lactalis group الفرنسية، من الأسواق اللبنانية، وذلك بناءً على معلومات وردت من مُنظّمة الصحة العالمية حول شُبهة تلوّث بعض عبوات الحليب بجرثومة «السالمونيلا» نوع «أغونا» (salmonella Agona). وأوعزت الوزارة بمنع دخول كميات من عبوات الحليب التي كانت لا تزال في مرفأ بيروت وأمرت بإعادتها الى دول المنشأ، كما جمّدت مؤقتاً استيراد كل منتجات مصنع lactalis في انتظار توضيحات وكالة الصحة الفرنسية.

العدد ٣٣٤٧

1.1 مليار دولار سُحبت من تعويضات العمّال


تصميم: سنان عيسى | للصورة المكبرة انقر هنا

ارتفع العجز المتراكم في فرع ضمان المرض والأمومة إلى 1.14 مليار دولار. ظاهرة خطيرة تترصّد بالصندوق. جذورها تعود الى 15 سنة حين خفض مجلس الوزراء اشتراكات الضمان بنسبة 50%. أما مفاعيلها، فتطال أموال نهاية الخدمة التي تآكل منها 14% لتمويل النزف المتواصل

وصل الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي إلى مرحلة بالغة الخطورة مع استمرار العجز في فرع صندوق المرض والأمومة منذ 2001 وتراكمه ليبلغ 1728 مليار ليرة، أو ما يعادل 1.14 مليار دولار حتى نهاية 2016. فيما لم يتحرك مجلس الإدارة القائم على الولاء السياسي، طوال السنوت الماضية، لاتخاذ قرار يحمي الصندوق وينتشله من الاختلال المالي. علماً أن في إمكان المجلس، مثلاً، أن يقترح على الحكومة رفع الاشتراكات بما يتلاءم مع التوازن المالي في فروعه بالاستناد إلى المادة 66 من قانون إنشاء الضمان.

العدد ٣٣٤٦

«من بعدي الطوفان! هو لسان حال كل رأسمالي وكل دولة رأسمالية»
كارل ماركس

عند زيارة وفد الهيئات الاقتصادية للرئيس ميشال عون إبّان أزمة استقالة الرئيس سعد الحريري، دعاهم الى أن يجدوا أسواقاً جديدة لأن «وجع ساعة ولا وجع كل ساعة». بالطبع، أتى هذا الطلب في خضم أزمة سياسية آنية تحمل في طياتها انعكاسات اقتصادية محتملة.

العدد ٣٣٤٦

كتاب فرنسي في معرض الكتاب العربي يدعونا الى اكتشاف التنوع والغنى الثقافي والجغرافي والإنساني لـ 195 بلداً حول العالم... ومنها «إسرائيل». على ذمة المستوردين، الكتاب الذي يحمل عنوان «Découvre tous les pays du monde» ليس مدرسياً، ولم تعتمده أي من المدارس اللبنانية، وهو بطبيعة الحال لم يستورد بهدف اجتياز امتحانات البكالوريا الفرنسية أو البكالوريا الدولية، وهي الحجة المعطاة لتبرير عبور مثل هذه الكتب الأمن العام اللبناني بيسر شديد، بل هو كتاب «ثقافة عامة» صادر عن دار نشر فرنسية يحمل «لوغو» مكتبة اسطفان اللبنانية (LIBRAIRIE STEPHAN)، وهي دار نشر تعرّف بالمناسبة عن نفسها بأنها «مكتبة أطفال».

العدد ٣٣٤٦

اكتُشفت هذه الحيوانات للمرة الأولى عام 1773 عبر جوهان أوغست إفرايم غوزي

لو علم كافكا بأهمية دب الماء المجهري لاستبدل صرصاره به وذهب بجسده الجديد الى عمق الفضاء وحيداً، بعيداً عن كل شيء حتى عن الضوء

من المعلوم أنه لا يمكن لأي كائن حي أن يعيش في خواء الفضاء، فكثيرة هي العوامل المميتة مثل انعدام الأوكسيجين والإشعاعات ذات الدرجات القاتلة والكثير الكثير من العوامل الأخرى الفتاكة. لكن دب الماء المجهري، واسمه العلمي Tardigrade، يستطيع ذلك من دون أي جهد يذكر.

العدد ٣٣٤٤

Monochrome

العدد ٣٣٤٤

«الصناعة» أقفلت 18 مصنعاً من أصل الفين!


إصابة جديدة بالسرطان تُسجل بشكل شبه أسبوعي بين أبناء البقاع (علي حشيشو)

في مجلس النواب، قبل ثلاثة أشهر، أقر وزير الصناعة حسين الحاج حسن بوجود الفي مصنع مخالف في البقاع تلوّث الليطاني. أمس، أقفل 18 منها، بشكل مؤقت حتى تسوية اوضاعها! بعد عام على إقفال المنتزهات التي تصرّف مياهها المبتذلة نحو المجرى في الجنوب، لا تزال الخطوات الرسمية لإنقاذ الليطاني وأرواح المواطنين أبطأ من السرطان الذي لا ينتظر. ماذا تحقق بعد عام على إطلاق الخطة الوطنية لمعالجة تلوث الليطاني؟. بطء في تأمين الألف مليار لتمويلها وبطء في إنجاز محطات تكرير الصرف الصحي. أما البطء الأكبر، ففي وقف إلقاء نفايات المصانع في المجرى. في النتيجة، الخطة جامدة ونسب الأمراض والتلوث تتضاعف

يتكبّد إيلي ورد الكثير لإطعام البزاق في مزرعته في سهل البقاع. يشتري كميات الخضر والثمر من مزارعين يسقونها بمياه عذبة. يحرص على ألا تكون المزروعات التي يشتريها قد زرعت في حقول قريبة من مجرى نهر الليطاني الذي يقطع السهل. ولكن ماذا عنه وعائلته؟. «لا أعرف» يجيب. ويستطرد: «مرض السرطان المتفشي في المنطقة، لا سيما في المسالك البولية والرئتين والمعدة، يؤكد أن المزروعات التي نأكلها تُسقى بمياه الليطاني القاتلة».

العدد ٣٣٤٣

مُجدّداً، عاد مشروع المستشفى العسكري المصري في حرج بيروت الى الواجهة، ليُعيد طرح التساؤلات حول خلفيات استمرار أعمال البناء فيه والسعي الى فرضه كأمر واقع، خلافاً لقرارات الإدارات الحكومية المعنية الرافضة له. فبعد رفض كل من وزارتي الدفاع والصحّة إقامة المُستشفى ومطالبهتما بتقديمه كهبة الى الدولة اللبنانية أو الى الجيش اللبناني للتصرّف به ضمن القوانين المرعية الإجراء، طالبت وزارة البيئة منذ نحو أسبوع بـ«الإيقاف الفوري للأعمال والإنشاءات مؤقتاً»، وفق ما ورد في كتابها الموجه الى وزارة الداخلية.

العدد ٣٣٤٣
لَقِّم المحتوى