سياسة

مبادرات قصيرة النَفَس لملء شغور طويل الأمد
نقولا ناصيف

أي من الرجلين لا يملك الإتيان بالآخر إلى رأس هرم السلطة (أرشيف)

في حساب الجلسات، الرقم 9 و10 لا يحرز لأن الرئيس نبيه بري وجّه في استحقاق 2007 و2008 دعوة الى 20 جلسة لانتخاب الرئيس. في حساب الأشهر أيضاً انقضاء شهرين لا يعني الكثير لأن استحقاق 1988 مرّ من أمامه 13 شهراً و13 يوماً، واستحقاق 2007 و2008 عبرت بشرفته ستة أشهر

بات من باب المصادفة المتكررة أن تسبق كل جلسة يدعى اليها مجلس النواب لانتخاب الرئيس الجديد للجمهورية، مبادرة سياسية تتقدّم أولويتها، والجدل المحيط بها، على جلسة الانتخاب وتخطف الانتباه والضجيج، كي تجعل من الاستحقاق ـــ من حيث شاء صاحب المبادرة أو لا، وفي الغالب يشاء حقاً ـــ شأناً ثانوياً.

العدد ٢٣٥٢
غزّة تُعيد «المستقبل» و«القوات» إلى محور المقاومة!
ميسم رزق

لو لم يحمِل نائب القوات طوني زهرا أرزته عام 2012 ويذهب بها إلى غزة، لكانت «وقفته» أمس ضد العدوان على القطاع فيها شيء من الغرابة. ليس زهرا وحيداً. في يوم واحد، اجتمع ثلاثة من نواب القوات اللبنانية داخل حديقة الإسكوا في بيروت للتضامن مع أهالي غزة. لم يحترِق القواتيون تحت لهيب تموز، بدعوة من رئيسهم سمير جعجع.

العدد ٢٣٥٢
علم وخبر

بين نصرالله وجعجع

ناقش مسؤولون إعلاميون في «القوات اللبنانية» مع مسؤولين إعلاميين في حزب الله إمكانية إدخال تعديلات على موعد كلمة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في احتفال يوم القدس، وذلك لكونه يصادف موعد احتفال تقيمه «القوات» في الوقت نفسه. واهتم المسؤول القواتي بما إذا كان هناك مجال لأن يؤخر السيد نصرالله خطابه أو يقدمه ساعة من الوقت، وذلك حتى لا يحرم خطاب الدكتور سمير جعجع من التغطية الإعلامية المباشرة الكاملة. لكن الاتصالات لم تصل الى نتيجة تعدل في ما هو مقرر من جانب حزب الله، ما نقل الكرة الى ملعب جعجع وفريقه الاعلامي الذي ينصح رئيسه بتعديل موعد كلمته.

العدد ٢٣٥٢
رواتب الموظفين قبل العيد... والدولة بلا احـتياط

الراعي يدعو «داعش» إلى الحوار (هيثم الموسوي)

توصل وزير المال علي حسن خليل إلى حل مؤقت لمعضلة دفع رواتب موظفي الدولة قبل عيد الفطر. لكن الحل أتى على حساب احتياط الموازنة، ما يعني وقف الإنفاق على أنواعه في معظم الوزارات

أقفلت وزارة المال باب قلق موظفي القطاع العام على رواتبهم لهذا الشهر. وكالمعتاد، سيقبض الموظفون رواتبهم قبل عيد الفطر. مصادر وزير المال علي حسن خليل، أكّدت أن الحل الذي جرى التوصل إليه يقضي بنقل أموال من احتياطي الموازنة، لدفع رواتب الموظفين. وبحسب وزير المال علي حسن خليل، فإن «هذا الحل يريح وزير المال من الناحية القانونية، لكنه يترك الدولة اللبنانية في حالة خطرة، إذ لا موازنة فيها ولا احتياط». وكان خليل قد أعلن خلال الأسابيع الماضية رفضه دفع رواتب الموظفين بواسطة سلفة خزينة مخالفة للقانون، مؤكداً أن المعبر الوحيد لإنفاق حقوق الموظفين يمر بتشريع في مجلس النواب. لكن تيار المستقبل ربط تشريع الإنفاق ببراءة ذمة تُمنَح لحكومتي الرئيس فؤاد السنيورة عن كل ما أنفقتهما خلافاً للقانون. ورفض المستقبل تشريع إنفاق الحكومة الحالية، فما كان من خليل والرئيس نبيه بري إلا أن خرجا بفكرة الصرف من الاحتياط.

المجنّد الفار: هذه هويتي

نشر موقع يحمل اسم «المرابطون»، على حساب تويتر، مقابلة مع المجنّد الفار من الجيش اللبناني عاطف سعد الدين. وعلى طريقة منشقي المعارضة السورية، قدّم بطاقة هويته معرّفاً عن اسمه ورتبته ودوافع «انشقاقه». كان المجنّد الفار لا يزال يرتدي بزته العسكرية. أسند البنادق الثلاث التي سرقها من زملائه إلى حائط خلفه رُفِعَت عليه راية «جبهة النصرة». سرد سعد الدين جملة أسباب دفعته إلى الانشقاق.

العدد ٢٣٥٢
لقاء لدعم مسيحيي الموصل: نعم لحق العودة!
رولا إبراهيم

حشد المقر البطريركي في بلدة العطشانة المتنية أمس ممثلي كنائس الموصل بعد مرور خمسة أيام على تهجير «داعش» لمسيحيي المدينة. هي المرة الأولى التي تفرغ فيها الموصل من المسيحيين والتهجير الأكبر منذ المجزرة الأرمنية، ولكن هناك من لا يزال يؤمن بالعودة رغم التخاذل الغربي والعربي

حتى الأسبوع الماضي، كانت الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) لا تزال مجرد «مزحة» أو «وحش صنعه النظام السوري لإخافة الأقليات وإبقائها الى جانبه». لذلك، لم يكن خطف المطرانين بولس اليازجي ويوحنا إبراهيم قرب حلب، قبل عام ونصف عام، ليشكّل إنذاراً كافياً لمدى جدّية هذه الحركات الأصولية وتطرفها. لا احتلال معلولا وإحراق كنائسها غيّر في المشهد السوري شيئاً، ولا خطف الراهبات قوبل بردّ فعل غربي وعربي بحجم الجرم. مرّ كل ذلك بخفة تامة وسط استهزاء بعض السياسيين اللبنانيين بالخطر الأصولي: هذه ثورة الشعب.

العدد ٢٣٥٢
عطوي إلى الحرية قريباً... فمتى الأخوان الخراز؟
آمال خليل

الشيخ حمود: من الواجب التعامل مع عطوي كمقاوم وليس كمجرم (هيثم الموسوي)

من هو المسؤول الرسمي الذي يقرر إبقاء احتجاز مقاومين لبنانيين أو فلسطينيين عكروا مزاج العدو، أو مزاج عيونه الدولية في جنوب لبنان؟
السؤال مرده أن استمرار احتجاز كل من الشيخ حسين عطوي (لبناني من العرقوب) والشقيقين خليل وحسن الخراز (فلسطينيان من مخيم الرشيدية)، ليس له معنى في ظل استمرار الجرائم الإسرائيلية البشعة ضد قطاع غزة وأهله.

العدد ٢٣٥٢
عهد جديد في اليونيفيل
آمال خليل

إلى الناقورة يتقاطر «العالم» عصر اليوم. سفراء الدول الكبرى والفريق الممثل للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان وممثلون للجيوش التي تسهم في قوات اليونيفيل وقادة الأجهزة الأمنية اللبنانية ومسؤولون رسميون ونواب وفعاليات، يجلسون تحت مظلة المقر العام للقيادة الدولية للاحتفال بتسليم الجنرال الإيطالي المنتهية ولايته باولو سييرا، قيادة اليونيفيل إلى مواطنه الجنرال لوتشيانو بورتولانو لولاية تمتد لعامين.

العدد ٢٣٥٢
بعد كلام الحريري إشارات لضوء رئاسي أخضر؟
هيام القصيفي

قفز الحريري للمرة الأولى فوق اعتبار عون وجعجع مرشحين ممثلين للمسيحيين (هيثم الموسوي)

هل يفتح كلام الرئيس سعد الحريري باب التشاور حول الاستحقاق الرئاسي ويطلق دينامية جديدة للانتخابات، ام يبقى كلامه اقل من مبادرة؟

تمديد مهلة التفاوض بعد 20 تموز، بين ايران ومجموعة الخمسة زائداً واحداً، اربعة اشهر فحسب، لا ستة اشهر كما كانت حال المرحلة الاولى، فتح الباب قليلا امام رسم احتمالات تهدئة مضبوطة الايقاع للوضع اللبناني من ضمن الملفات التي يجري التنسيق حولها اقليميا.

العدد ٢٣٥١
غداً يوم أسود للجامعة اللبنانية

فيما يطغى الجمود على ملفّي صرف رواتب موظفي الدولة وسلسلة الرتب والرواتب، يمكن ملف الجامعة اللبنانية أن يحمل «انفراجاً» في جلسة مجلس الوزراء غداً. «انفراج» يحمل معه يوماً أسود للجامعة اللبنانية

فيما لا يزال ملفا دفع رواتب موظفي القطاع العام وسلسلة الرتب والرواتب على جمودهما، تقدم ملف تعيين عمداء الجامعة اللبنانية وتفريغ أساتذة فيها، حتى بات مرجحاً إقراره في جلسة مجلس الوزراء غداً.

■ (تحقيق خاص أنقر هنا )

وزير الصحة وائل أبو فاعور «مرتاح لما آل اليه الملف أخيراً»، وقال لـ«الأخبار» إن الملف «بات على السكة الصحيحة بعد تضحية الحزب الاشتراكي بالعميد الدرزي مقابل الإبقاء على الكفاءة المتمثلة في عميد كلية الطب بيار يارد».

العدد ٢٣٥١
«جمعية الواقع» تضع قباني أمام الأمر الواقع
آمال خليل

اكتملت فصول الضغط على مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني. فبعد تحديد رئيس الحكومة تمام سلام 10 آب المقبل تاريخاً لانتخاب مفتٍ جديد للجمهورية، قدم ستة من أعضاء المجلس الشرعي الأعلى، الموالي لقباني، أمس، استقالاتهم بنحو مفاجئ في مؤتمر صحافي لـ«جمعية الواقع» برئاسة العضو مصطفى بنبوك.

العدد ٢٣٥١
ما قل ودل

تقدم المحامي إبراهيم عواضة بمراجعة لدى مجلس شورى الدولة تثبت أن عدداً ممن منحهم الرئيس السابق ميشال سليمان الجنسية اللبنانية، بموجب مرسوم قبيل انتهاء ولايته، مدانون بالتزوير للحصول على الجنسية، إذ يظهر قرار قضائي صادر قبل 3 سنوات، عن الغرفة الثانية في محكمة الدرجة الأولى في البقاع، أن هؤلاء أبرزوا مستندات مزورة تفيد بأن لهم أقرباء لبنانيين أو أنهم يقيمون منذ سنوات في لبنان.

العدد ٢٣٥١
علم وخبر

«لطف الله ٢»

لا تزال السفينة «لطف الله ٢» محتجزة منذ نيسان ٢٠١٢، عندما ضُبِطت في مرفأ طرابلس وعلى متنها كمية كبيرة جداً من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والخفيفة.
ولم يُفرج القضاء عن السفينة، رغم أن التحقيقات لم تظهر أن مالكيها متورطون في تهريب الأسلحة، فضلاً عن أن القضاء أخلى سبيل قبطانها. وتجدر الإشارة إلى أن التحقيق في القضية لم يطاول المتورطين «الكبار» فيها، وهم لبنانيون، واقتصرت الملاحقة على «صغار» المتورطين، وعلى «كبار» لا يُعرفون إلا بأسماء وهمية.

العدد ٢٣٥١
المجلس النيابي... باقٍ باقٍ باقٍ
غسان سعود

التمديد سيكون لعام ونصف عام بالحد الأدنى
(مروان طحطح)

أقل ما يمكن المراوحة السياسية المستمرة منذ عامين أن تنتجه هو التمديد للمجلس النيابي مرة أخرى. «الحجة الدستورية» لذلك جاهزة. ما يمكن اللبنانيين أن «يتسلّوا» به، عشية اجتماع ممثليهم ليمددوا لأنفسهم، هو أن «يحزروا» المدة الزمنية الإضافية التي يتوقع أن يهدرها سياسيوهم من عمرهم: عاماً، أم عامين أم أكثر؟

مرت على الخيمة «المنصوبة» على درج المجلس النيابي أكثر من أربعة عشر شهراً. عصفت الرياح بمن فيها وبللتهم الأمطار وضربتهم الشمس. يلتقط السياح لها الصور، معتقدين أن من في داخلها هيبيين معارضين للعولمة أو أبناء للسيدة المعتصمة في خيمة قبالة البيت الأبيض منذ أكثر من ثلاثين عاماً احتجاجاً على ظلم الولايات المتحدة لشعوب كثيرة في العالم. لكن التدقيق في الوجهين المختبئين خلف اللحيتين والشعر الطويل، يظهر أنهما ــــ ما غيرهما ــــ النائبان جورج عدوان وسامي الجميّل اللذان ينامان هنا التزاماً بتعهدهما يوم التمديد للمجلس النيابي النوم على درج المجلس حتى إقرار قانون انتخابي جديد قبيل انتهاء مدة التمديد.

العدد ٢٣٥١
ايلي كفوري: عوني ماركسي خلق ليحارب الإقطاع
رولا إبراهيم

تحرّر «الشيوعي» من قيود المر، وعلى هذا الأساس خاض معركة 2002 الانتخابية (مروان طحطح)

غالباً ما تأسر وجوه بعض المحازبين جزءاً من تاريخهم السياسي، فيتمايزون شكلاً ومضموناً أينما وجدوا. أحد هؤلاء إيلي كفوري. مندوب التيار الوطني الحر في بلدة متنية صغيرة تدعى شرين: شيوعي ينتمي الى عائلة مخيبرية ويناصر النائب ميشال عون... وهنا تبدأ القصة

لا يمكن لقبعته السوداء التي تشبه قبعة شارلي شابلن أن تغيب عن أي احتفال عوني متني. تحت القبعة، وجه خمسيني باسم باستمرار، وعينان تكادان لا تُريان تحت نظارات طبية صغيرة. تكتمل الصورة بلحية رمادية غير مشذّبة وجديلة طويلة تتجاوز كتفيه الهزيلتين. لا يتماهى وجه ايلي كفوري بالطبع مع معظم الوجوه التي حضرت حفل العشاء السنوي لهيئة التيار الوطني الحر في قضاء المتن الشمالي أخيراً. فيما تتجوّل البزات والفساتين والكاميرات ببطء بين الطاولات لحشد العيون حولها، يتكئ هو بعيداً على خشبة منصة الخطابات مرتدياً «جينز» وقميصاً قطنياً مخططاً.

العدد ٢٣٥١
انشقاق مجنّد عن الجيش والتحاقه بـ«النصرة»!
رامح حمية

سُجّلت أول حادثة انشقاق عن الجيش اللبناني. أعلن المجنّد عاطف سعد الدين انشقاقه عن الجيش ليلتحق بـ«الجهاد» تحت راية «جبهة النصرة». وبعدما ترددت معلومات عن اختطافه، أعلنت مواقع التواصل الاجتماعي انشقاق العسكري

انشقّ أول مجنّد عن الجيش اللبناني أمس. ترك المجنّد عاطف سعد الدين موقعه العسكري في بلدة عرسال، طالباً إلى عناصر «جبهة النصرة» اصطحابه معهم. سحب معه عتاده العسكري، تاركاً الخدمة العسكرية إلى «الرباط في سبيل الله». سجّلت الحادثة أول الأمر في خانة «فقدان» المجنّد أو اختطافه، قبل أن يتبيّن أنه غادر بملء إرادته.

العدد ٢٣٥١
الجلسة التاسعة تؤكد المؤكد: الرئاسة في إجازة
نقولا ناصيف

لمس بعض سفراء الدول الأوروبية امتعاض سلام من العجز الذي تعيشه حكومته (هيثم الموسوي)

من غير المؤكد ان الجلسة المقبلة لمجلس الوزراء الخميس ستكون امتحاناً لافرقاء الائتلاف. كذلك حال جلسة انتخاب الرئيس غداً. قد يكون آب شهر الاجازات المفتوحة في كل اتجاه، قبل ان يدق يومه الـ20 ناقوس الانتخابات النيابية. هكذا تراكم الاستحقاقات بعضها بعضا بلا جدوى

تعيد الجلسة التاسعة لمجلس النواب لانتخاب رئيس الجمهورية غداً تأكيد المؤكد، وهو ان الاستحقاق الرئاسي في اجازة مفتوحة حتى اشعار آخر. قبل ان يمر شهران على انقضاء المهلة الدستورية ودخول البلاد في الشغور، يكون قد استهلك تقريبا نصف الدعوات التي رافقت استحقاق 2007 و2008، عندما حدّد رئيس مجلس النواب نبيه بري 20 موعدا لانتخاب الرئيس الجديد على امتداد ستة اشهر من الفراغ، افضى الموعد الاخير في 25 ايار 2008 الى انتخاب الرئيس ميشال سليمان.

العدد ٢٣٥٠
«اللقاء المسيحي» x الحريري: تراشق عونــي ــ مستقبلي؟

لم تمرّ «خارطة الطريق» التي أعلن عنها الرئيس سعد الحريريK قبل أيام، مرور الكرام. وفي وقت يبدو الحراك السياسي اللبناني معلّقاً في انتظار متغيرات الإقليم من غزّة إلى سوريا فالعراق، بدأ كلام الحريري يترك صداه، لا سيّما على مقلب القوى المسيحية اللبنانية.

العدد ٢٣٥٠
كلام في السياسة | القلق من كلام الحريري... بكل صراحة
جان عزيز

قد يكون رئيس الحكومة الأسبق، سعد الدين الحريري، مصيباً في رده الملتبس على بيان اللقاء المسيحي يوم أمس. رد ملتبس أولاً، لأنه في شكله وطبيعته فتح لباب الحوار. وإن كان في نصه ودعوته إقفال لذلك الباب، بحجة «رفض الدخول في السجالات». لكن الصواب في رد الحريري نفسه، يظل كامناً في نقطة واحدة، ألا وهي ما ذكره زعيم «المستقبل» عن ضرورة تركيز البحث على «التقدم نحو إيجاد المخرج الممكن للشغور المستمر في موقع الرئاسة الأولى». ولنكشف هنا ما لم يعلنه بيان اللقاء أمس.

العدد ٢٣٥٠
ما قل ودل

أكّد مقربون من الرئيس سعد الحريري أنه رغم تمسكه علناً بإجراء الانتخابات النيابية في موعدها، أبلغ عدداً ممن التقاهم بإصراره على التمديد للمجلس النيابي، إن لم يتغيّر القانون. ويعزو الحريري ذلك إلى أن القانون الحالي يوجب صرف مبالغ مالية كبيرة للإعداد للانتخابات، ويتطلب ماكينة انتخابية يصعب على تيار المستقبل تشغيلها خلال المدة الفاصلة عن الانتخابات، في ظل الشح السعودي الذي يعاني منه تياره.

العدد ٢٣٥٠