سياسة

سلامة يرضي واشنطن... وحزب الله مستاء
محمد وهبة

«إعلام» سلامة ترك النقطة المتعلقة بالمهلة الزمنية ملتبسة (هيثم الموسوي)

«الإعلام» الموجّه إلى المصارف أمس من قِبل هيئة التحقيق الخاصة بشأن آلية تطبيق القانون الأميركي الرامي إلى تجفيف تمويل حزب الله دولياً، لم ينل رضى الحزب. إلا أن سلامة استطاع، في المقابل، أن ينال رضى مسؤول الاستخبارات المالية في وزارة الخزانة الأميركية دانيال غلايزر الذي قال له أمس: «نقدّر موقف مصرف لبنان وموقف المصارف تجاه تطبيق هذا القانون»

فيما كان مسؤول الاستخبارات المالية في وزارة الخزانة الأميركية دانيال غلايزر، يمنح تقديره لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وللمصارف، على تطبيق القانون الأميركي الرامي إلى تجفيف مصادر تمويل حزب الله دولياً، خرجت هيئة التحقيق الخاصة التي يرأسها سلامة بـ»إعلام» موجّه إلى المصارف، يترك الباب مفتوحاً أمام الخروقات الأميركية للسيادة النقدية اللبنانية.

العدد ٢٨٩٥
طرابلس تعيد رسم المشهد النيابي: ميقاتي اللاعب الأقوى
ليا القزي

(هيثم الموسوي)

بعد زحلة، جونية وجزين، تأتي الانتخابات البلدية في طرابلس حاملةً رسائل سياسية عديدة على أكثر من صعيد. أبرز معارك الجولة الأخيرة من الانتخابات البلدية، ستعيد رسم المشهد السياسي للمرحلة المقبلة. صناديق الاقتراع ستُحدد يوم الأحد إذا كان الرئيس نجيب ميقاتي هو فعلاً اللاعب الأقوى الذي سيفرض شروطه في التركيبة النيابية كما فعل في البلدية. العنصر الثاني المهم هو مصير أشرف ريفي بعد «تمردّه» على تيار المستقبل وقراره المواجهة

الجولة الـ 22 من الحرب في طرابلس «بلدية». الجبهات التي ركدت مياهها منذ عام 2014 تقريباً اشتعلت من جديد، وإن اختلفت عناوينها وأسلحتها. حيطان المناطق الشعبية تساوت مع حيطان المناطق الأكثر رخاءً، فبات لا يكاد يسلم «فراغ» من صور المرشحين الكثر إلى الانتخابات البلدية التي ستجرى الأحد. هذا الانطباع العام الذي يتكون من مجرد معاينة زواريب المدينة «عا الماشي»، لا وقع له بين الناس. الرجل الذي تتعب دواليب عربته لنقل الخضر ولا يتعب هو من جرّها تحت الشمس، لا يجد نفسه معنياً بهذا الاستحقاق. المرأة التي تستغل ساعات النهار للتبضع، تشغلها أمور كثيرة أهم من «البلدية». الشباب الذين يتبرعون للعب دور «الدليل» لأي غريب في المدينة، يُفضّلون البحث عما يؤمن لهم مورد رزقهم على التفكير بما إذا كانوا سيُسقطون اللائحة «زيّ ما هيي» أو يلجأون إلى التشطيب. يُدرك أبناء المدينة جيداً أنّ قيمتهم تكمن فقط في كونهم «أصواتاً ترفع من شأن هذا وتُنزل ذاك إلى قعر السياسة».

العدد ٢٨٩٥
الكورة: معركة التأسيس للانتخابات النيابية
فراس الشوفي

القومي: الكورة حجر عثرة أمام مشاريع الكانتونات وستبقى كذلك (هيثم الموسوي)

للانتخابات البلدية في الكورة نكهة مغايرة عن باقي المناطق، في ظلّ ارتباط الكورانيين بشكلٍ عام بالأحزاب السياسية. الحزب السوري القومي الاجتماعي يريد تأكيد قوته وتحالفه مع تيار المردة، والقوات اللبنانية تريد استثمار ورقة إعلان النوايا مع التيار الوطني الحر. فيما يلعب النائب فريد مكاري دور «الجوكر» باستثمار تحالفي القومي ــ المردة والقوات ــ التيار

ترسم الانتخابات البلدية في قضاء الكورة، مشهداً متمايزاً عن المشهد الذي عكسه الاستحقاق الانتخابي في مختلف الأقضية اللبنانية. فالتنافس والصراع السياسي في 36 بلدية في القضاء ذي الغالبية الأرثوذكسية، يطغى على التركيبة العائلية، التي لوّنت جزءاً كبيراً من الطابع المحلّي للانتخابات في بلدات جبل لبنان والبقاع والجنوب.

العدد ٢٨٩٥
كفرعقا: «معركة معراب» في الكورة
فراس الشوفي

يطلق القواتيون في الكورة على بلدة كفرعقا لقب «معراب الكورة»، نظراً لقوة القوات في البلدة التي أعطت 70% من أصواتها في الانتخابات الفرعية للنائب فادي كرم. يحسم كرم أن «المعركة في كفرعقا سياسية بامتياز»، مؤكّداً لـ «الأخبار» أن القوميين والمردة يخوضون المعركة في وجه اللائحة القواتية. وتشكّلت في البلدة لائحتان، الأولى للقوات على رأسها الياس ساسين، وتضم 11 مرشحاً محسوباً على القوات، و4 محسوبين على التيار الوطن الحر، في مقابل لائحة على رأسها فيليب فارس بولس، ومزيج من عائلات أخرى.

العدد ٢٨٩٥
«المجتمع المدني» يواجه «الإقطاع» في زغرتا: كسر المحرمات
ليا القزي

وحّد فرنجية الصف مع معوض لتطويع «الأحزاب» (مروان بوحيدر)

«أبناء البيت الكبير»، كما يصفهم الروائي الزغرتاوي جبور الدويهي، كُثر في زغرتا. السواد الأعظم من هؤلاء يحمل ألقاباً عثمانية ورثوها أباً عن جد، أبرزها البكوية. يبرز منهم حالياً اثنان: آل فرنجية بقيادة النائب سليمان فرنجية وآل معوض الذي يحمل شعلتهم نجل الرئيس الراحل رينيه معوض، ميشال. التباعد السياسي بين «الوريثين» والإختلاف في الخيارات، كانت له ارتدادته على الساحة الزغرتاوية، حيث تعمّق «الصراع» على أحادية الزعامة وفرض كلّ منهما لوجوده. الإنتخابات البلدية كانت أحد الملاعب التي استُعملت لهذه الغاية. معارك عديدة خيضت بينهما، قبل أن يُقررا هذه الدورة «الإلتفاف» على لقاء معراب بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية. وحّدا الصفوف في محاولة لتطويع «الأحزاب» أمام سور زغرتا، وتمكّنا من الإعلان يوم الثلاثاء عن لائحة «معاً لزغرتا وإهدن» برئاسة الطبيب سيزار باسيم. يُحاول أركان اللائحة التوافقية الإيحاء دائماً بأنّ اختيار الأعضاء لم يجرِ وفقاً لمنطق المحاصصة، لكن يكفي أن تكون والدة طوني سليمان فرنجية وزوجة ميشال معوض وكاهن زغرتا بول دويهي من ضمن الأعضاء الـ21 حتى يتأكد ذلك.

العدد ٢٨٩٥
المستقبل «يأكل بعضه» في المنية
محمد خالد ملص

(مروان طحطح)

أقفل باب الترشيح في مدينة المنية على 75 مرشحاً لعضوية المجلس البلدي (21 عضواً). بين هؤلاء أكثر من ثمانية طامحين إلى رئاسة المجلس البلدي. إلا أن ما يربط بين المرشحين جميعاً هؤلاء إعلان كل منهم خوض المعركة تحت لواء تيار المستقبل، ما وضع الأخير في موقف لا يمكن الخروج منه إلا بالمراوغة.

العدد ٢٨٩٥
سِيْر الضنية: فتفت لاستعادة ماء وجهه أو تكريس هزيمته
عبد الكافي الصمد

أكثر من سبب يجعل استحقاق الإنتخابات البلدية في بلدة سير، المركز الإداري للضنية والمركز الصيفي لقائمقامية قضاء المنية ــــ الضنية، محل إهتمام ومتابعة، نظراً لما تمثله من أهمية على الصعيد السياسي تتجاوز كونها إنتخابات تتمترس خلفها عائلات البلدة فحسب، كما هو شأن الإنتخابات البلدية في أغلب مناطق الريف والأطراف.

العدد ٢٨٩٥
أيار 2000: الانسحاب لم يكن خياراً إسرائيلياً
يحيى دبوق

باراك لموفاز: علينا الانسحاب تدريجاً، والمهم أن لا يعلم جيش لحد بالقرار (أ ف ب)

لم يكن أمام إسرائيل، في 25 أيار 2000، إلا الانسحاب من جنوب لبنان بلا قيد أو شرط. نقطة على السطر. النزف الإسرائيلي كان أكبر من إمكان احتوائه، وأكبر من كل الخيارات التي عمد إليها الاحتلال، بلا فائدة: القتل والأسر والمجازر والتنكيل بالمدنيين والتشريد، وصولاً إلى العمليات العسكرية الواسعة، وتحديداً عدواني عامي 1993 و1996 اللذين انتزعت المقاومة بنتيجتهما قواعد اشتباك كبّلت الاحتلال، ومكّنتها من مواصلة استنزافه. الانسحاب لم يكن خياراً إسرائيلياً، بل نتيجة مسار قادته المقاومة المسلحة بدماء شهدائها، وإلا كان لبنان، اليوم، يطمح إلى مفاوضة إسرائيل ومقايضتها على إخلاء مستوطناتها من أرضه

قبل 16 عاماً، نفّذ رئيس حكومة إسرائيل ووزير أمنها في حينه، إيهود باراك، انسحاباً أحادياً من جنوب لبنان، بعد احتلال عسكري استمر عقوداً، جربت إسرائيل في خلاله كل أساليب القمع والردع، واستنفدت كل رهاناتها.

العدد ٢٨٩٤
المصارف لحزب الله: نلتزم قرار سلامة
محمد وهبة

كان أعضاء الجمعية منسجمين مع ما يقوله سلامة عن «الإعلام» وعن القانون الأميركي (هيثم الموسوي)

تحت التهديد بإحالة المخالفين على الهيئة المصرفية العليا، رضخت المصارف للآلية التي اقترحها حاكم مصرف لبنان رياض سلامة لتطبيق القانون الأميركي المتعلق بمكافحة تمويل حزب الله دولياً. ثبّت سلامة هذه الآلية في اجتماعيه أمس مع مجلس إدارة جمعية المصارف ومع وفد من حزب الله، وهو سيشرحها اليوم لكل من رئيس الحكومة تمام سلام ووزير المال علي حسن خليل

يتوقع أن تُصدر الهيئة المصرفية العليا غداً «إعلاماً» يطوي صفحة الأزمة بين المصارف وحزب الله. «الإعلام» سيكون ترجمة عملية للبيان الذي أصدره حاكم مصرف لبنان رياض سلامة الثلاثاء الماضي من باريس، والذي كان محور لقاءين عقدهما أمس مع كل من مجلس إدارة جمعية المصارف، ومع وفد من حزب الله ضمّ الوزير حسين الحاج حسن والنائب علي فياض والنائب السابق أمين شرّي.

العدد ٢٨٩٤
جثّةٌ على قبر الشهيد: جريمتان في عنق الدولة
رضوان مرتضى

مصادر أمنية نفت أن يكون القتيل مطلوباً، كاشفة وجود تشابه في الأسماء بينه وبين موقوف (الوكالة الوطنية للإعلام)

أفرغ معروف حمية نحو 40 رصاصة في جسد حسين الحجيري، ابن «المختار» و«الشيخ» في عرسال، ثم خرج على وسائل الإعلام معلناً مسؤوليته عن الجريمة، ومتوعّداً بأنّه لن يهدأ قبل قتل «أبو عجينة» و«أبو طاقية» و«أبو علي العصفورة». الدولة التي تركت جريمة قتل الشهيد محمد حمية، حوّلت دماء عسكرييها إلى ثأر بين عشيرتين!

«ثَأَر» معروف حمية لمقتل ابنه الشهيد العسكري في الجيش اللبناني محمد حمية. اختَطفَ حسين الحجيري، ابن شقيق الشيخ مصطفى الحجيري (الشهير بـ«أبو طاقية»)، ثم اقتاده إلى مقبرة طاريا، حيث يرقد ابنه الشهيد الذي قتلته «جبهة النصرة» في 20 أيلول 2014، بعد أسابيع على اختطافه مع جنود الجيش والأمن الداخلي من عرسال.

العدد ٢٨٩٤
إلى عريس الأسرى حسن طه

عذراً حسن
أشهر ستة مرت علينا كأنها ايام، وظني ان ايامها مرت عليك دهراً. نحن تلذذنا بحلو الحياة وأنت لعمري نسيت طعمها، وتاه مذاق الفرح عن حواسك.

العدد ٢٨٩٤
مصباح الأحدب: أنا المشروع وهم القيل والقال
ليا القزي

الأحدب أقصى نفسه بنفسه من الصورة السياسية (أرشيف)

دور جديد يرتضيه النائب السابق مصباح الأحدب لنفسه. هو اليوم يترأس لائحة «طرابلس عاصمة» للانتخابات البلدية. أقاويل كثيرة رافقت إعلانه رغبته في الترشح، أبرزها أنه «مدفوش» من الرئيس السابق نجيب ميقاتي لغايات في نفس نائب طرابلس. الرجل ينفي ذلك، مؤكداً أن معركته إنمائية هدفها رفع الحرمان عن طرابلس

في «شارع الكزدورة» في طرابلس، شابان يرتدي كل منهما قميصاً أزرق يوزعان عدداً من المنشورات الزرقاء. وردة بيضاء وخطّ أبيض، شعار لائحة «طرابس عاصمة» التي يرأسها النائب السابق مصباح الأحدب.

العدد ٢٨٩٤
التيار سيطعن في نتيجة جزين البلدية؟
رلى إبراهيم

عقب صدور نتائج جزين النيابية، سخر أحد مستشاري نائب رئيس الحزب نقولا الصحناوي، من نتيجة المرشح العوني المنفرد باتريك رزق الله (قدم استقالته من التيار اعتراضاً على عدم إجراء الانتخابات الحزبية)، بالقول إن حصوله على 399 صوتاً من أصل نحو 58 ألف ناخب يعادل صفراً في المئة.

العدد ٢٨٩٤
المستقبل غائب عن انتخابات عكار... ظاهرياً
محمد خالد ملص

ضاهر: لن أكون طرفاً في أي لائحة (مروان بوحيدر)

يستعدّ العكاريون لخوض الانتخابات البلدية والاختيارية، الأحد المقبل، وسط تحوّلات في المشهد السياسي عما كان عليه عام 2010. أبرز هذه التحولات غياب التدخلات السياسية في تسمية المرشحين، في مقابل سيطرة العائلات على تشكيل اللوائح بعيداً عن الاصطفافات السياسية التقليدية، باستثناء بعض القرى المسيحية، في حين يعدّ تيار المستقبل الغائب الأبرز... ظاهرياً

تختلف الانتخابات البلدية هذا العام عن سابقتها في 2010. عامذاك، كان تيّار المستقبل هو من يشكل اللوائح ويزكّي المجالس البلدية ويسمي رؤساءها. أما اليوم، فيغيب التيار الأزرق تماماً عن المعركة: لا دعم سياسياً أو مادياً لأي من المرشحين.

العدد ٢٨٩٤
الضنية: انتخابات عائلية و«المستقبل» لردّ الاعتبار
عبد الكافي الصمد

تبدو الانتخابات البلدية في المنية ــ الضنية، لتيار «المستقبل»، كالسهل الممتنع. فهو رغم فوزه بمقاعده النيابية في فورة الخطاب التحريضي والمال الانتخابي، تلقى في هذا القضاء، في الانتخابات البلدية السابقة، خسائر بالجملة يحاول جاهداً هذه الأيام تعويضها

تُعَدّ الانتخابات البلدية الحالية، في قضاء المنية ــ الضنية، امتحاناً صعباً لتيار المستقبل الذي سيحاول جاهداً تحقيق نتائج تسمح له بالادعاء أن القضاء لا يزال تحت عباءته، رغم تلقيه ضربات عدّة في انتخابات 2010، وانتخابات اتحاد بلديات الضنية، وفي الانتخابات النيابية الفرعية التي جرت عام 2011 بعد وفاة النائب هاشم علم الدين.
لكن مهمة التيار لا تبدو سهلة مع توقف حنفية المساعدات، ومع اصطدامه برفض العائلات لتدخله في الانتخابات، علماً أن تدخله في استحقاق 2010 انعكس سلباً، وبقسوة، على مرشحيه.

العدد ٢٨٩٤
حلبا: كسر ثنائية أبو ربيع وأبو جمال
غسان سعود

تحالف الراسي ــ المستقبل يواجه لائحة يدعمها الحزب الشيوعي (مروان بوحيدر)

لا فرق سواء كان اسمه أبو جمال أو أبو ربيع، يقول تيار المستقبل وتقول تجربة العمل السياسي والبلدي الإنمائي لكليهما. الفرق الوحيد أن عدوى «المواطنين والمواطنات» بلغت آخر مدن الشمال بعد الجنوب والبقاع والجبل، فانتبه بعض الشباب إلى أن حلبا مدينتهم ليست مسجلة باسم عائلة أو ريّسين

حتى في حلبا، مركز محافظة عكار، يتهرب تيار المستقبل الممثل بنواب المنطقة السبعة من أي ظهور انتخابي حزبيّ يمكن أن يخدش فقاعة الصابون الحريرية.

العدد ٢٨٩٤
فنزويليّة من بشري تهزّ عرش «الست»!
فيفيان عقيقي

رغم حيازتها دكتوراه في الاقتصاد ودبلوماً في التجارة وإتقانها أربع لغات، إلّا أن قائمقام بشري ربى الشفشق رفضت طلب ترشيح جميلة الفخري في بشري، معلّلة قرارها بعدم معرفتها القراءة والكتابة. قرار القائمقام أُبطل بحكم صدر عن مجلس شورى الدولة الذي لجأت إليه الفخري معترضة، مصوّبة الاتهام إلى «حاشية» النائبة ستريدا جعجع التي تضغط لإزاحتها

لبشري خصوصيّتها الانتخابيّة، فقليلة هي الأصوات التي تعلو فوق صوت القوات اللبنانيّة فيها، لكن التوق إلى التغيير أولاً، والاعتراضات على نهج الحزب ثانياً، وتحكّم نائبة بشري ستريدا جعجع بقرار القواتيين ثالثاً، دفعت إلى تشكيل لائحة «بشري موطن قلبي» التي تضمّ شباباً من القوات اللبنانيّة، وقدامى الحزب، والناقمين على «نهج الست وحاشيتها»، وناشطين في المجتمع المدني. جميلة الفخري هي إحداهم، قبل ممارسة ضغوط عليها.

العدد ٢٨٩٤
رحبة: الكريديت كارت يتحدى البنك
غسان سعود

رحبة هي بلدة حنا غريب ونعمة محفوض (هيثم الموسوي)

يفترض باليساريين في لبنان أن يكونوا شاكرين لنائب رئيس مجلس الوزراء الأسبق، عصام فارس. فقد فعل الأخير بعد 10 سنوات من مغادرته لبنان ما عجزت عنه كل المؤتمرات والاجتماعات والخلوات: وحّد يساريّي إحدى القرى، لا شيوعييها فقط، في لائحة واحدة. وأضيفت إلى المعجزة معجزة تحالف من يفترض أنهم شيوعيّون مع من يفترض أنه إقطاعي، وتآخٍ في لائحة تنافس لائحة رئيس المجلس البلديّ ومدير أعمال فارس في لبنان سجيع عطية. ولا تكتمل غرابة هذا المشهد الانتخابي إلا بسماع عطية يتذمر من المال الانتخابي

خلف بضع تلال خضراء تتربع رحبة، أكبر بلدات لبنان الأرثوذكسية التي يتوسط منازلها مسجد، يجتمع القوميون والشيوعيون والعونيون والكتائب والقوات وغيرهم قبالته يومياً للشروع في نقاش سياسي يطول ساعات.

العدد ٢٨٩٣
كلام في السياسة | من دويلات البلديات إلى دولة البلد
جان عزيز

ثمة بلدة في وسط جبل لبنان يقطن فيها، وفق آخر إحصاء، نحو 26 ألف نسمة. ناخبوها على الورقة والقلم أكثر من ألف بقليل. يوم أحد انتخابات بلديتهم، انقسموا بشكل شبه متساو. بضع مئات من المقترعين في كل جانب. فجأة وصلت إلى البلدة ثلاثة باصات متوسطة الحجم تحمل مئة نسمة.

العدد ٢٨٩٣
ريفي يخوض «معركة تقرير المصير»
عبد الكافي الصمد

الحملات الانتخابية للوائح المتنافسة في طرابلس تشير الى أن غالبية الأطراف السياسية ترى في استحقاق الأحد المقبل ما هو أبعد من كونه محطة أخيرة في الانتخابات البلدية، ومؤشراً الى معرفة كل طرف حجمه ووزنه السياسي وشعبيته، قبل عام من الانتخابات النيابية.

العدد ٢٨٩٣