سياسة

إلى قيادة الجيش: الإقدام أو الرحيل
ابراهيم الأمين

ملاحظة ضرورية:
الرجاء من العماد جان قهوجي، عدم قراءة هذا المقال بصفته أحد المرشحين لرئاسة الجمهورية. وكذلك أعضاء «فريقه» المدني، ولا سيما مستشارو كل العهود، أو الطامحون إلى أدوار، وبعض «عسكريي النميمة»!

■ ■ ■

لا يحتاج العسكر في لبنان إلى الكثير من القصائد والأغاني. وبالطبع، هم ليسوا في حاجة إلى بيانات وخطب. وإذا قرروا القيام بواجبهم، فما كانوا يحتاجون حتى إلى القرار السياسي. لكن في حالتنا، تتحول القصيدة والأغنية والبيان والخطاب إلى ضرورة تغني عن غياب القرار السياسي. وما دام قادة الجيش لا يبادرون إلى خطوة تتجاوز الانضباط التقليدي، ولا تلامس حدود الانقلاب، فمن الصعب توقع الأفضل.

العدد ٢٣٨٣
«داعش» تهدّد بقتل عسكريّ ثانٍ!

العسكريون لم ينتظروا فحوص الحمض النووي: إنه رأس علي السيد (أ ف ب)

في جرود عرسال المحتلة، يجلس مجرم مجهول، متحصناً بتخاذل السلطة اللبنانية وعجزها، ويقرر إيقاع الحياة في لبنان. يختار طائفة ليستفزها، مراهناً على غضب أبنائها، علّ في غضبهم ما يسمح له بتمديد سلطانه، أو ما يحرج خصومه. الجريمة الأخيرة (قَتلُ العسكري علي السيد)، أريدَ منها تحريض «أهل السنة». الموعد اليوم مع الطائفة الشيعية.

العدد ٢٣٨٣
علي السيد يعود إلى فنيدق اليوم... مذبوحاً!
ساندي الحايك

«يا علي وين رحت يا علي»، تصرخ زوجة العسكري الشهيد علي السيد منتحبة. تُبعد عنها كل من يحاول الاقتراب منها. تجمع ثيابه بين يديها وتقول: «راح علي. أنا لشو عيشتي بقا». بالقرب منها تصرخ والدته المفجوعة: «أنا ما ربيتو وكبرتو وفوتو على الدولة حتى يردولي ياه مدبوح. ليش قتلوه ليش؟». ما تفعله النسوة والرجال في فنيدق هو أقل ما يمكن فعله لروح علي، وفق ما يرى عمه.

العدد ٢٣٨٣
عائلة العريف علي: نريد صورة له
رامح حمية

يعتصر قلب الحاج قاسم علي، المثخن بثلاث عمليات جراحية، ألماً ووجعاً وخوفاً على ولده علي، العريف في اللواء الثامن في الجيش، والمخطوف منذ ما يقارب شهراً في عرسال. أبناء الحاج قاسم الستة لا يفارق أحدهم على الدوام والدهم الستيني المريض بالقلب. منذ اختطاف علي، والوالد لا يتوقف عن البحث والتفتيش عن خبر يكشف له مصير «حبيب قلبي اللي ما كفى بعد السبع والعشرين سنة».

العدد ٢٣٨٣
باريس والرياض لم توقّعا عقد الهبة!

لأسباب لا تزال مجهولة، لم توقّع السعودية وفرنسا عقداً لتزويد الجيش اللبناني بأسلحة فرنسية بقيمة ثلاثة مليارات دولار، سبق أن أعلن عنها الرئيس السابق للجمهورية ميشال سليمان، قبل أربعة اشهر، بصفتها هبة من الملك السعودي.

العدد ٢٣٨٣
عندما يحمل جنبلاط اقتراح مرحلة إنتقالية للإستحقاق
نقولا ناصيف

لم يكن عون مستعداً لسماع اسم قائد الجيش جان قهوجي في القيادة او في الرئاسة (هيثم الموسوي)

من جلسة الى اخرى يبقى الاستحقاق الرئاسي معلقاً في الهواء. لا تفاهم اقليمياً يخرجه من دورانه في شغور طويل، ولا الافكار المحلية تساعد افرقاء النزاع على التوصل الى تسوية. الخلاف اولاً ودائماً على الاسم. لكن احداً لا يسعه من الآن رسم ملامح مرحلة الولاية المحتملة

يُدعى مجلس النواب، اليوم، الى الجلسة الحادية عشرة لانتخاب رئيس الجمهورية عبثاً من دون توقع اكتمال النصاب القانوني، سوى تأكيد دخول الشغور الرئاسي شهره الرابع. لم يعد استمرار الشغور يقتصر على ذريعة امتناع فريق عن حضور جلسة الانتخاب والتصويت لأي من المرشحين المتداولين. بل اضحت الافكار المتنقلة بين القيادات بحثاً عن حل بلا جدوى بدورها، تارة بسبب بطء حركتها وطوراً من جراء تسارع الاحداث على نحو يتجاوزها ويلغيها للفور.
منذ اليوم التالي لانعقاد الجلسة الاولى لانتخاب الرئيس في 23 نيسان والنتائج التي افضى اليها اقتراع الدورة الاولى ــــ ولم يكن انقضى الشهر الاول من المهلة الدستورية ــــ وُضع مصير الاستحقاق بين يدي الرئيس ميشال عون والنائب وليد جنبلاط: الاول بسبب اصراره على حقه في الوصول الى المنصب بصفته زعيم الكتلة المسيحية الكبرى في مجلس النواب، والثاني لامتلاكه مفتاح نصاب الاقتراع في الدورة الثانية.

العدد ٢٣٨٣
المستقبل لا يهضم السلاح الروسي
ميسم رزق

حالما أعلن الرئيس نبيه برّي، أخيراً، أهمية الاستثمار في الجيش وضرورة تنويع مصادر سلاحه، أُعلِن عن زيارة لوزير الداخلية نهاد المشنوق إلى موسكو الشهر الجاري للبحث في تزويد قوى الامن الداخلي معدّات عسكرية وأخرى ذات استخدام أمني.
وقد بدا لافتاً أن نواباً في تيار المستقبل باتوا يتحدثون بـ «رحابة صدر» عن أسلحة للجيش لا تحمل دمغة «صُنع في أميركا». يعود هؤلاء إلى عام 2010، حين «كان الرئيس سعد الحريري أول المهلّلين للإعلان عن نية روسيا تقديم مساعدات للجيش، قوامها طوافات ومدافع ودبابات وذخيرة، وقبلها طائرات ميغ ــــ 29»، مؤكّدين أن «المهم دعم الجيش بصرف النظر عن المصدر، وخصوصاً أنه لم يجرِ بعد فك أسر الهبة السعودية»!
هذا في العلن. أما فعلياً، فلا يبدو سهلاً على تيار المستقبل الترحيب بمثل هذا الانفتاح على بلد لا يعده حليفاً له. و«المعدة المستقبلية» لم تهضم، حتى الساعة، فكرة قيام المشنوق بمثل هذه الزيارة، التي كانت مقررة في أيار الماضي، وإن كان بعض المستقبليين يعزون معارضتهم لأسباب تقنية لا سياسية.

العدد ٢٣٨٣
كلام في السياسة | رهانات السنيورة وتاريخه
جان عزيز

كل التفاصيل المحلية تبدو بلا معنى في المشهد اللبناني. الحكومة والمجلس واستحقاقاتهما، المياومون وتسليح الجيش وإفادات الامتحانات والامتحانات البلا إفادة، حتى عرسال وما فيها وما حولها... كلها تفاصيل في أساس الصورة. الجوهر أن صراعاً كان، ولا يزال قائماً، بين محورين اثنين.

العدد ٢٣٨٣
ما قل ودل

استاء عدد من مناصري النائب نديم الجميل والمقربين منه بسبب دفاعه عن قرار وزير العدل أشرف ريفي الذي طلب من النيابة العامة ملاحقة شبان أحرقوا راية لتنظيم «داعش» في الاشرفية. فما كان من الجميل الا أن اجتمع بعدد منهم محاولاً تبرير موقفه، عارضاً امكان تسليح عدد من الشباب بهدف «حماية المنطقة وبث جو من الامان»!

العدد ٢٣٨٣
علم وخبر

المشنوق إلى «مجلس التعاون»

تلقى وزير الداخلية نهاد المشنوق، دعوة للمشاركة في اجتماع وزراء داخلية دول مجلس التعاون الخليجي المرتقب عقده في الدوحة مطلع الأسبوع المقبل. المشنوق سيكون ضيف شرف إلى جانب خمسة وزراء من أبرز دول المجلس الذين سيجتمعون في إطار تنسيق الجهود لمكافحة الإرهاب. وزير الداخلية أدرج مشاركته في الاجتماع بأنه استكمال لمشاركته في اجتماع وزراء الداخلية العرب الذي عقد في الإطار ذاته في المغرب في آذار الفائت. ويجري البحث في إمكان توجيه دعوة إلى رئيس الحكومة تمام سلام للمشاركة في هذا الاجتماع.

العدد ٢٣٨٣
الصفقة المذلّة: السلطة تخضع للخاطفين

صالح البرادعي المخطوف الذي أطلقت جبهة النصرة سراحه أمس (أ ف ب)

بدأ الموقوفون الإسلاميون في سجن رومية احتفالاتهم. ما كان يُحكى عن تحريرهم بعمليات تفجير انتحارية، صار، في نظرهم، امراً واقعاً، من دون اقتراب «اخوانهم» من أسوار السجن. السلطة سـ«تتبرّع» بإطلاق بعضهم ضمن صفقة تبادل مع خاطفي الرهائن في جرود عرسال

يحق لأهالي الرهائن المخطوفين في جرود عرسال المحتلة أن يفرحوا. قررت السلطة القيام ببعض واجباتها لتحرير أبنائهم. لكنها لم تسلك إلا طريق إذلال الدولة، وإخضاعها لأوامر متزعّمي «داعش» و«جبهة النصرة» في القلمون. ذلّ صفقة إطلاق الرهائن التي يجري إعدادها وُلِد من ذل التسوية التي عُقِدت قبل نحو شهر، وأدت إلى وقف المعارك في عرسال، والسماح لمحتليها بمغادرتها وهم يصطحبون معهم رهائن من الجيش والأمن الداخلي.

العدد ٢٣٨٢
قطع طرق بقاعاً: تحذير من فرز الأسرى طائفياً
رامح حمية

تسارعت وتيرة التطورات في ملف العسكريين المخطوفين في اليومين الماضيين. اعتصامات متلاحقة لأهاليهم يومي السبت والأحد، قطّعت أوصال الطريق الدولية من رياق إلى اللبوة في البقاع الشمالي، مروراً بطليا. مشاهد الذبح، وبيانات التهديد بقتل عسكريين خلال مهلة محددة، أثارت حفيظة الأهالي، فاتخذوا القرار بالنزول إلى الشارع يومياً وعدم الخروج منه قبل الإفراج عن أبنائهم.

العدد ٢٣٨٢
لماذا ذُبِح «الجندي السنّي» أولاً؟
رضوان مرتضى

ذُبِح الرقيب علي السيد أم لم يُذبح؟ لماذا لم تُحسم الحقيقة بعد؟ وهل يُعقل أن يبدأ تنظيم «الدولة الإسلامية» بقتل رهينة من الطائفة السنية؟ ولماذا لم يذبح أحد العسكريين الشيعة بدلاً منه؟ ما هي الرسالة التي أراد التنظيم إيصالها؟ وما هي أُفق المفاوضات معه؟

لا يزال التشكيك في مقتل العسكري المخطوف الرقيب علي السيد سيّد الموقف، على الرغم مما يحمله من تلاعب بمشاعر العائلة المفجوعة. قُتل ابن فنيدق أم لم يُقتل؟ تساؤلٌ لم تُجب عنه المؤسسة العسكرية. أمس، صرّح الجندي المفرج عنه إبراهيم شعبان بأن «جبهة النصرة أبلغتنا أن علي السيد لا يزال حيّاً»، رغم أن السيد كان مخطوفاً لدى تنظيم «الدولة الإسلامية» وليس «النصرة». خبرٌ، رغم استناده إلى معلومات في الهواء، أثلج صدور أبناء فنيدق الذين أطلقوا النار ابتهاجاً، وأعاد الأمل إلى عائلته التي أقامت المآتم لفراقه.

العدد ٢٣٨٢
عكّار استقبلت اثنين من مخطوفيها الستة
ساندي الحايك

ليل أول من أمس، تلقت عائلة العسكري ابراهيم شعبان اتصالاً من أحد أعضاء هيئة العلماء المسلمين، أبلغها بورود أخبار مطمئنة عن ولدها. بعدها، تلقى الوالد مصطفى اتصالاً من قيادة الجيش كررت فيه كلام عضو الهيئة. بعد ساعة، رن الهاتف من جديد. وقال أحد مشايخ الهيئة لشعبان «إبنك صار بعرسال».

العدد ٢٣٨٢
المشنوق إلى موسكو: تنويع مصادر السلاح!

يزور وزير الداخلية نهاد المشنوق موسكو بين 18 و22 أيلول الجاري. ويجري التحضير لهذه الزيارة بالتنسيق مع السفير الروسي في بيروت ألكسندر زاسبيكين. ومن المقرر أن يلتقي المشنوق نظيره الروسي وعدداً من المسؤولين الأمنيين.

العدد ٢٣٨٢
برّي: يجب تنويع مصادر تسليح الجيش

بري: إتمام انتخابات الرئاسة سيفتح الباب لإنجاز مختلف الاستحقاقات ومنها الانتخابات النيابية (هيثم الموسوي)

في الذكرى السادسة والثلاثين لاختطاف الإمام السيد موسى الصدر ورفيقيه، ألقى رئيس المجلس النيابي نبيه بري كلمة عبّر فيها عن مخاوفه مما تتعرض له المنطقة من محاولات تقسيم المقسّم. وأكد أن الحل للأزمة السياسية اللبنانية يبدأ بانتخاب رئيس جديد للجمهورية وتقوية الجيش

أكد الرئيس نبيه بري ضرورة تنويع مصادر تسليح الجيش وزيادة عديده وتحديث عتاده، مشدداً على أن «التصدي للإرهاب التكفيري ليس مسؤولية السنّة في لبنان، كما أن التصدي للعدوان الإسرائيلي ليس مسؤولية الشيعة، والتصدي لتهجير الأقليات ليس مسؤولية المسيحيين»، بل «مسؤولية وطنية مشتركة»، ومن الضروري أن «يكون مسؤولية عربية ودولية مشتركة».

العدد ٢٣٨٢
ريفي يفجّر قضية حرق راية «داعش» ... والجميّل «يتفهّمه»!
ليا القزي

أخذ طلب الوزير أشرف ريفي من النيابة العامة التحرك لإلقاء القبض على الشبان الذين أحرقوا راية لـ«داعش» في الأشرفية منحى سياسياً. فالتيار الوطني الحر شغّل ماكينته للتضامن مع هؤلاء، في حين تنصّل النائب نديم الجميّل منهم، محاولاً التبرير لريفي. أما قانونياً، استناداً الى النائب إبراهيم كنعان، فلم تصدر بعد أي مذكرة توقيف بحق «المتهمين»

ثارت مشاعر وزير العدل أشرف ريفي حين اكتشف، متأخراً، أن مراهقين أحرقوا في الأشرفية راية تنظيم «دولة الاسلام في العراق والشام». فورة أعصاب ريفي لم تخمد حتى حرّك، أول من أمس، النيابة العامة، طالباً إنزال «أشد العقوبات» بمن أحرقوا الراية منذ نحو ثلاثة أسابيع، بعدما استفزّهم اعتداء مجموعة إرهابية على مراكز عسكرية في منطقة عرسال بداية آب الماضي.

العدد ٢٣٨٢
خيوط اللعبة | داعش تساهم في انتخاب رئيس للبنان؟
سامي كليب

كاد اللبنانيون يعتادون عدمَ وجود رئيس جمهورية. هم اعتادوا كلَّ شيء، وما عادوا يحرّكون ساكناً. لا ماء ولا كهرباء في بلد المياه والأنهار. لا طرقات ولا خدمات، وأسعار مدارس ومستشفيات خيالية، وإفادات تعليمية معيبة... ولا أحد يحرّك ساكناً. الفساد نخر عظم الوطن. المواد الغذائية الفاسدة أو المنتهية الصلاحية جعلت اللبنانيين عرضة لأمراض السرطان والضغط والسكري والقلب.

العدد ٢٣٨٢
ما هكذا تورد الإبل يا أشرف
عبد الكافي الصمد

أحدث طلب وزير العدل أشرف ريفي من المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود ملاحقة وتوقيف من أحرقوا راية «داعش» في الأشرفية، قبل أيام، صدمة في طرابلس وخارجها، لم يخفف منها طلبه الاستلحاقي من حمود أيضاً ملاحقة من أحرقوا صلباناً في إطار الرد على إحراق الراية، فيما استفاق أهالي الشمال أمس على شعارات حملت عبارة «الدولة الإسلامية قادمة»، كُتبت على جدران كنيستَي مارمخايل في القبة والسريان في الميناء.

العدد ٢٣٨٢
مؤسّسات الحريري بعد عودته: يبقى الوضع على ما هو عليه!
ميسم رزق

الحريري مقتنع بأن مجردّ وجوده يلملم الوضع ويوقف التمدد الأصولي! (هيثم الموسوي)

مثّلت «عودة» الرئيس سعد الحريري الى بيروت، بعد أكثر من ثلاث سنوات من المنفى الاختياري، بارقة أمل للعاملين في مؤسسات تيار المستقبل. خاب أمل هؤلاء بعدما أدركوا أن «إعادة الأمور إلى نصابها» في هذه المؤسسات ليست ضمن أولويات الرجل «في المدى المنظور»

على قدر ما كُتب عن المسار الانحداري لمؤسسات تيار المستقبل، منذ «هجرة» الرئيس سعد الحريري عقب استقالة حكومته، راكم العاملون في هذه المؤسسات انتقاداتهم وملاحظاتهم، حتى باتت أكبر من إخفائها تحت سقف المكاتب المكيّفة، وبرستيج «الأبهة»، الذي طبع صورة هذه المؤسسات منذ انطلاقتها. كان هؤلاء ينتظرون عودة الرجل بفارغ الصبر، لإفراغ ما في صدورهم أمامه، وخصوصاً أنه كان ممنوعاً على كثيرين لقاء «الزعيم» في منفاه الاختياري، أو الاتصال به مباشرة.
حالما حطّت طائرة الحريري، فجأة، في مطار بيروت في الثامن من آب الماضي، ثارت التساؤلات بشأن تأثير هذه العودة على بنية مؤسساته التي أصابها الترهّل، وفتك بها الاهتراء. علّق كثيرون آمالاً كبيرة على اللقاءات التي جمعت رئيس تيار المستقبل بوفود كبيرة من الموظفين.

العدد ٢٣٨٢