سياسة

صفقة مشبوهة لتبرئة «أمير الكبتاغون»
رضوان مرتضى

مضبوطات «كبتاغون»، وفي الإطار صورة لـ«أمير الكبتاغون» مسرّبة من مكان توقيفه حيث يستقبل «ضيوفاً» (الأخبار)

هل أُنجِزت «تخريجة» تبرئة «أمير الكبتاغون»؟ هل أُبرِمت الصفقة لتنجح العائلة المالكة في إخلاء سبيل سليل آل سعود الذي ضُبط في حوزته طنّان من حبوب الكبتاغون حاول تهريبها على متن طائرته الخاصة؟ كيف أُقنِع مرافقه يحيى الشمّري بتغيير إفادته ليحمل «الجريمة» منفرداً، بعدما أصرّ على مدى أكثر من عام على أن المخدرات تعود لـ«الأمير»؟ من التقى «الوسيط السعودي» في لبنان؟ وهل ستأتي مطالعة النيابة العامة في بعبدا في الأيام القليلة المقبلة لتُخرج «الأمير» من القضية «زي الشعرة من العجين»؟

نجح ولاة أمر «أمير الكبتاغون»، عبد المحسن بن وليد آل سعود، في إقناع مرافقه السعودي يحيى الشمّري بـ«فداء وليّ نعمته» بنفسه عبر تحمّل السجن وحده، بعدما أوقِفا معاً في مطار رفيق الحريري الدولي، في ٢٦ تشرين الأول 2015، وهما يحاولان تهريب نحو طنّين من المخدرات من بيروت إلى السعودية، في طائرة «أميرية».

العدد ٣٠٨٣
لقاء «إعلامي» بين حزب الله والقوات

ظريف: نحن والسعودية أزلنا العقبات امام انتخاب رئيس للبنان (مروان طحطح)

لا اختراقات على مستوى قانون الانتخابات. المعنيون بإقرار قانون جديد، يتحدّثون عن ضرورة التوصل إلى اتفاق يُرضي جميع القوى السياسية، ما يعني استحالة إبصار أي قانون جديد النور قبل موعد الانتخابات المقبلة

وصلت هواجس رئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط أمس الى بعبدا، من خلال زيارة قام بها بعض من نواب اللقاء الديمقراطي الى رئيس الجمهورية ميشال عون، واضعين في عهدته «وجهة نظر اللقاء والحزب في ما خصّ الاتصالات الجارية للاتفاق على قانون انتخابي جديد». وقد ردّ عون على ما طرحه الوفد، حيث لفت الى عدم تدخّله في السجالات الحاصلة حالياً بشأن قانون الانتخابات، وحرصه على طرح ما يؤمّن صحة التمثيل ومصلحة الوطن.

العدد ٣٠٨٣
الجلسة التشريعية: الإجازة مستمرة!
ميسم رزق

كان يُمكِن لجلسة تشريعية، يُدعى إليها بعد أكثر من عام على تعطيل العمل المؤسساتي، أن تكون أكثر نشاطاً. لكن يبدو واضحاً أن العطلة النيابية التي قضاها أصحاب السعادة خارج أروقة مجلس النواب، لا تزال سارية المفعول عند أكثرهم.

العدد ٣٠٨٣
أزمة جديدة في «القومي»
ليا القزي

خيار الاستقالة كان قد عرضه قانصو نفسه على عدد من القوميين بعد تعيينه وزيراً (هيثم الموسوي)

فصل جديد من الأزمة الداخلية للحزب السوري القومي الاجتماعي، نجومه خمسة من أعضاء المجلس الأعلى قدموا استقالاتهم اعتراضاً على عدم استئذان رئيس الحزب علي قانصو المجلس قبل قبوله تعيينه وزيراً في الحكومة. شرط الأعضاء للعودة عن الاستقالة الحوار معهم و»التزام الدستور القومي»

الحزب السوري القومي الاجتماعي، رغم كلّ انتقادات معارضيه، من أكثر الأحزاب التي تشهد حراكاً داخلياً دائماً. لا يكاد أحد أقدم الأحزاب في لبنان يستكين إلى سجال تنظيمي حتى «يصيبه» آخر. قبل ظهر الثلاثاء الماضي، قدّم خمسة أعضاء من المجلس الأعلى، من أصل 17 عضواً، استقالاتهم خطياً، وهم: رئيس المجلس محمود عبد الخالق، الرئيس السابق للحزب جبران عريجي، نائب رئيس الحزب توفيق مهنا، النائب السابق أنطون خليل والأمين العام للمؤتمر العام للأحزاب العربية قاسم صالح.

العدد ٣٠٨٣
مصطفى سعد
طلال أرقدان

لقد أدرك مصطفى سعد مبكراً أبعاد الخطر الصهيوني على لبنان والامة العربية، فوجد في مقاومة الاحتلال للبنان طريقاً لدرء هذا الخطر الوجودي، كما وجد في ترسيخ الوحدة الوطنية اللبنانية تحقيقاً لمنعة يسعى العدو لتفتيتها، وعلى هذا الاساس قرر العدو اغتياله اقتناعاً منه بأنه بقتله سيزيح عقبة كأداء تعترض طريق الفتنة التي خطط لها ليتركها لغماً ينفجر في صيدا ومنطقتها عند انسحابه. لكن مصطفى سعد، وهو المكتوي بجرح استشهاد ابنته ناتاشا، ومن خلف عينيه المدماتين المطفأتين، خرج شاهراً وصيته المدوية: «إياكم والفتنة»، فانتصرت الوحدة الوطنية وانهزم الاحتلال.

العدد ٣٠٨٣
بين الاعلام والكمائن: الجديد ترد... لقد وقعتم في فخ أمل المر

إنطلاقاً من تمهيد رفعه الزميل ابراهيم الامين فوق تحقيق تصدّر غلاف جريدة «الأخبار» واحتل صفحتين بقلم الزميلة ميسم رزق، تقتبس قناة «الجديد» من عبارة الأمين ان «أكثر ما يؤذي المهنة» هو عدم التزامها صدق النشر وجنوحها الى حقيقة مكتوبة بلون أخضر، ولا تراعي معايير الاعلام المحترف المبني على إستيفاء المعلومات من مصدرها ونشر مضامينها من دون تشويه او تحريف.

العدد ٣٠٨٣
إعلام فوق النقد
ابراهيم الأمين

لبنان مشغول بأشيائه الكثيرة. ولطالما كانت وسائل الاعلام نافذة يطلّ عبرها اللبنانيون لعرض مشاكلهم وانشغالاتهم. ولكن الاعلام، وحتى الاعلاميين، يبنون علاقة فيها الكثير من الفوقية مع الناس. يتصرفون وكأن الحياة لا تسير من دونهم، وأن الجمهور سيخرج في تظاهرات تطيح حكومات، لو تعرّض الاعلام لأزمة.

العدد ٣٠٨٢
قناة «الجديد»: عندما تتراجع المهنة امام البزنس والسياسة
ميسم رزق

(مروان بوحيدر)

بين 2006 و2016، وما بينهما اندلاع «الثورات» في العالم العربي، كانت صورة تلفزيون «الجديد» عرضة للتضارب. امتحنت الشاشة نفسها قبل أن يمتحِنها الآخرون، فوقعت في شرك تبايناتها: قناة المقاومة في لبنان، ضد محور المقاومة في سوريا واليمن. حُكماً لم تختلِط الأمور على الشاشة التي تنبع توجّهاتها من مصالح مُلّاكها، إضافة بطبيعة الحال إلى اقتناعاتهم السياسية.

العدد ٣٠٨٢
آل المر: ملكية عائلية شبه كاملة لـmtv

تؤكد مصادر قريبة من القناة أن ما يحصل عادي ولا يشكل مخالفة للقوانين

على جدول أعمال مجلس الوزراء اليوم بند مثير للاهتمام تقدمت به وزارة الإعلام، طالبة الموافقة على ما يوصف قانونياً بأنه «طلب الترخيص بالتفرغ عن أسهم في شركة مر تلفزيون». وفي تفاصيل البند يتبين أن عدداً كبيراً من المساهمين في mtv قرروا «التفرغ» أو التنازل عن أسهمهم لمصلحة طلال وكريم المر، ابني رئيس مجلس إدارة المحطة ميشال غبريال المر، إضافة إلى رجل الأعمال ألكسندر رزق والمحامي حبيب غبريل.

العدد ٣٠٨٢
التصويت المحدود يتقدم وتطمينات إضافية لجنبلاط
هيام القصيفي

يفترض بالقوى المسيحية التحسب جيداً في اختيار القانون لأنه سيؤسس لواقع المسيحيين لسنوات طويلة مقبلة (الأخبار)

فيما يتركز بحث القوى المسيحية عن قانون جديد، في شكل مكثف، يتقدم مجدداً قانون التصويت المحدود. وتجهد القوى المؤيدة لهذا القانون لتسويقه مع حلفائها، وتوجيه رسائل طمأنة إلى النائب وليد جنبلاط

من يريد قانون الدوحة، إذا كانت جميع القوى السياسية تقول إنها ترفضه وتعلن حالة الطوارئ ضده؟ ولماذا تكثفت حملة الرفض العلنية ضده، إذا لم يطرحه أحد في الكواليس والصالونات السياسية المقفلة، ولماذا بات يتصدر وحده عناوين الخطب والمواقف السياسية؟ وإذا كان الاستنفار الشامل قد أعلن في ربع الساعة الأخير، ما دامت المهل الانتخابية أصبحت ضاغطة، فكيف يمكن تفسير عدم الاتفاق حتى الساعة على قانون واحد، وخصوصاً عند القوى التي ترفع الصوت رفضاً للتمديد ولقانون الدوحة؟

العدد ٣٠٨٢
عون: لا انتخابات وفق الستين

وجود التيار الوطني الحر على رأس الدولة وحصوله على حصة وازنة داخل الحكومة، لن يمنعاه من إعلان «النفير العام» ودعوة الناس إلى الثورة لإقرار قانون جديد للانتخابات النيابية. كلّ الخيارات العونية قيد الدرس، بغية منع تصوير العهد الجديد عاجزاً عن الالتزام بتعهداته. فهل يطيح الخلاف النيابي التفاهم بين التيار الوطني الحر وتيار المستقبل؟

يوم أعلنت مصادر بعبدا أنّ رئيس الجمهورية ميشال عون يرى أنّ أولى حكومات عهده ستؤلف بعد الانتخابات النيابية، كان يقصد إقرار قانون جديد للانتخابات «يضمن صحة التمثيل»، ما يسمح بتشكيل حكومة يتمثل فيها كلّ طرف حسب حجمه وليس بناءً على التزامات سياسية مسبقة. تصحيح «الميثاقية» لا يكتمل، بالنسبة إلى التيار الوطني الحر، من دون طيّ صفحة قانون الـ2008 المعروف بالستين. وأمام محاولات فرضه كأمر واقع، كان لا بُدّ من تهديد عوني بإطلاق شرارة «الثورة».

العدد ٣٠٨٢
التيار: ثورة شعبية ضد الستين والتمديد

التيار: إقرار قانون جديد وإجراء الانتخابات في موعدها استكمال لمسار انتخاب عون وتأليف الحكومة (هيثم الموسوي)

يبدو ان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لن يسمح بتسديد ضربة إلى عهده في بدايته، تتمثّل بإبقاء قانون الستين خياراً وحيداً لإجراء الانتخابات النيابية، فقرر المبادرة إلى الهجوم. واولى بوادر ذلك، البيان الذي أصدره المكتب السياسي للتيار الوطني الحر، مهدداً بـ«ثورة شعبية» لمواجهة «الستين» ومحاولة التمديد للمجلس النيابي

هل ما عجزت القوى السياسية عن الاتفاق عليه في 7 سنوات ستكون قادرة على إنجازه في غضون 7 أسابيع؟ في المنطق، الجواب هو بالنفي. لكن يبدو أن بعض القوى السياسية مصمّم على إنجاز تغيير ما في قانون الانتخابات، وقرر مواجهة الحملة التي يشنّها النائب وليد جنبلاط، نيابة عن نفسه وعن آخرين، لتثبيت قانون الستين خياراً وحيداً. وفي هذا الإطار، رفع التيار الوطني الحر مستوى التحدي أمس، إذ هدّد بقيادة «ثورة شعبية». وصدر هذا الموقف بعد اجتماع المكتب السياسي للتيار، برئاسة الوزير جبران باسيل، مؤكداً أن «عدم إقرار قانون جديد للانتخاب يُؤمّن صحة التمثيل وعدالته سيعوق كل الحياة السياسية في البلد، لأنه عنوان الاستقرار السياسي والمدخل الأساس لبناء الدولة».

العدد ٣٠٨١
ميشال عون الذي يعرفه شعبه
غسان سعود

(هيثم الموسوي)

قبل الأمن ومحاربة الإرهاب وعلاقات لبنان العربية وملف النزوح السوري، وقبل الأزمات الاقتصادية والاستثمار في الموارد الطبيعية والبشرية، قبل هذا كله، استهل الرئيس ميشال عون خطاب قسمه بعبارة واضحة تقول إن أولى موجبات المناصفة إقرار قانون انتخابيّ يؤمّن عدالة التمثيل قبل موعد الانتخابات.

العدد ٣٠٨١
علم وخبر

١٠٠ مليار ليرة لدعم الإعلام المرئي

أكدت مصادر مصرفية حصول عدد من وسائل الإعلام المرئية على قروض مدعومة من مصرف لبنان بمبالغ كبيرة جداً. فقد رُصِدت لخمس محطات قروض يبلغ مجموعها نحو ١٠٠ مليار ليرة، يفترض أن تُسترد خلال ١٦ عاماً بفائدة واحد في المئة. واللافت وفق المصادر أن القروض لم تعط كلها مقابل ضمانات مالية أو عقارية، بل مقابل ودائع جديدة ستضعها المحطات في حسابات بنكية بعد قبض الأموال.

العدد ٣٠٨١
جنبلاط يعيد قانون 2008 إلى قانون 1950
نقولا ناصيف

يطلب جنبلاط دائرة انتخابية تطمئنه الى حلفائه، ولا تقلقه من خصومه، ولا تنقص في حصته (هيثم الموسوي)

كل حديث عن قانون الانتخاب يدور حول قانون 2008، لا السعي الى آخر اياً يكن. صفحة جديدة تفتح على انتخابات 2017 بأحد خيارين لا ثالث لهما: الذهاب فوراً الى القانون النافذ الذي لم يعد احد يرفضه، او تعديله المستحيل

للواء الراحل محمود طي ابوضرغم، الرئيس السابق للاركان (1984 ــــ 1987)، رأي في وصف كمال جنبلاط: «خلافاً للسياسيين اللبنانيين جميعاً الذين لهم، كالعملة، وجهان، وحده كمال جنبلاط كروي. حتى تستطيع الاحاطة به يجب ان يلحق نظرك به كما لو انك تلحق دوران الكرة. هو يدور كالكرة، ولذا يقتضي ان تلحق بدورانه كي تبصره كاملاً».
لم يكن ابوضرغم جنبلاطياً، بل والت عائلته تقليدياً الارسلانيين وانتخبت كميل شمعون، وقد عرفه صغيراً حينما زار بيت جده في اول حملة انتخابات نيابية يخوضها عام 1932، قبل ان تنتدبه قيادة الجيش بعد اكثر من اربعة عقود مستشاراً أمنياً للرئيس السابق وزير الداخلية (1975 ـ 1976). لم يولّد اقترابه من الزعيم الماروني غضب الزعيم الدرزي، لكنه لم يكن رجله. لم يدن في ما بعد لوليد جنبلاط بتعيينه رئيساً للاركان بعدما فضّل عليه العميد نديم الحكيم. صادق ابوضرغم جنبلاط الاب بعد خصومة، وكذلك جنبلاط الابن. فإذا وصفه يصح في السلف والخلف معاً.

العدد ٣٠٨١
مناقشات اللجنة النفطيّة: توجّه لرفع الضرائب على الشركات الأجنبيّة
فيفيان عقيقي

لا تزال نقاشات إقرار قانون الصندوق السيادي في مراحلها الأوليّة (أ ف ب)

في ظل التحذيرات من التفريط بحصة الدولة، تتجه اللجنة الوزارية المكلفة دراسة مشروع قانون الموارد البترولية في الأراضي اللبنانية لصياغة النسخة النهائيّة لمشروع القانون ورفعه إلى مجلس الوزراء في غضون أسبوع. بحسب المعلومات، ستوصي اللجنة بزيادة معدّل الضريبة على ربح الشركات الأجنبيّة الى ما بين 22.5% و32.5%

اللجنة الوزاريّة (المؤلفة من رئيس الحكومة ووزير المال ووزير الطاقة)، التي شُكلت لدراسة التعديلات المقترحة من وزارة المال على مشروع قانون النظام الضريبي للقطاع النفطي، تعكف على إعداد الصيغة النهائيّة لمشروع القانون. ويُتوقع أن ترفعها إلى مجلس الوزراء في غضون أسبوع لمناقشته وإحالته إلى مجلس النواب لإقراره، على أن يتضمّن مجموعة من التوصيات والتوجّهات التي ستحدّد السياسة الماليّة للدولة اللبنانيّة في إدارة هذا القطاع.

العدد ٣٠٨١
المردة إلى المواجهة النيابية: الجغرافيا تحمينا
ليا القزي

بدأ العمل في تيار المردة على ملف الانتخابات النيابية. تواجه بنشعي الحصار عليها بالإعداد لخوض الانتخابات في مختلف الدوائر. تطمئن إلى قوتها في زغرتا وتُدعّم وجودها في المناطق بإعادة ترتيب علاقاتها مع كلّ القوى، باستثناء العونيين والقوات

أجّجت التسوية الرئاسية لدى ثنائي التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية فائضاً من القوة. باتا يتعاملان باستخفاف مع كلّ القوى السياسية المسيحية الأخرى، ويتصرفان على قاعدة أنهما يقبضان على المواقع السياسية للطائفة. أما من يرفض الانضمام إلى حلفهما، فعليه أن يواجه النيران التي ستُفتح في وجهه وكل محاولات إقصائه.

العدد ٣٠٨١
البحرين... لا خيار سوى السلمية
ابراهيم الأمين

الإمارات والممالك القائمة على أرض الجزيرة العربية دخلت مرحلة جديدة من التوتر. ما حصل في البحرين أمس، لم يكن سوى صفارة جديدة في سباق البدل الذي تخوضه الحكومات المجرمة ضد شعوبها التي أدركت، كما كل مراقب، انتهاء صلاحية النظم الحاكمة للجزيرة، وأنه آن وقت التخلص منها.

العدد ٣٠٨٠
مطلب سعودي لقانون الانتخاب: إراحة الحريري
هيام القصيفي

الاستعداد السعودي لفتح صفحة جديدة مع رئيس الجمهورية لن يكون من دون سقف مرسوم (هيثم الموسوي)

تتحدث معلومات عن مرحلة ما بعد زيارة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للسعودية، ربطاً بالنقاشات الجارية حول قانون الانتخاب. هل تنتظر السعودية موقفاً من عون حول قانون الانتخاب بما يتوافق مع مصلحة الرئيس سعد الحريري؟

مفاعيل زيارة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للسعودية لن تنتهي قريباً. للزيارة الرئاسية دلالات وموجبات أيضاً، لأن نتائجها لن تكون محصورة بطرف واحد. فكما أدت السعودية دورها في الانفتاح على العهد الجديد، سيكون لها تأثير في المرحلة المقبلة لتقليص فارق السلبيات.

العدد ٣٠٨٠
برّي «يبقّ البحصة»: الانتخابات في موعدها وفق «الستين»

بقّ الرئيس نبيه بري البحصة، وقال أمس بصريح العبارة أمام زواره إن الانتخابات حاصلة في موعدها وفق قانون الستين، ولا مجال لإقرار القوى السياسية أي قانون آخر الآن.
وكان قد سبق كلام بري تمهيد قوي من وزير الداخلية نهاد المشنوق نعى فيه إمكانية الوصول إلى قانون جديد، فيما بدأ عدد من القوى السياسية التصرف منذ أيام باعتبار «الستين» أمراً واقعاً.

العدد ٣٠٨٠