«أمازون» تستغني عن أحد مسؤوليها... فتّشوا عن التحرّش



فيما لا تزال هوليوود مشغولة بإتهامات التحرّش الجنسي الموجّهة إلى المنتج الشهير هارفي ونيستين والتي أدّت إلى طرده من شركة «وينستين» للإنتاج التي شارك في تأسيسها، استغنت شركة «أمازون» عن خدمات أحد المسؤولين الكبار فيها المدعو روي برايس بعدما زعمت المنتجة إيسا هاكيت أنّها تحرّش بها جنسياً!

في مقابلة مع موقع «هوليوود ريبورتر»، قالت هاكيت إبنة المؤلف فيليب كاي. ديك والمنتجة المنفذة لمسلسل The Man in the High Castle (أمازون) إنّ برايس حاول التحرّش بها خلال «Comic-Con في سان دييغو في 10 تموز (يوليو) 2015». يومها وبعد الترويج للمسلسل المذكور، دعا برايس هاكيت إلى حفلة خاصة بالعاملين لدى «أمازون» في فندق قبل أن يقول لها أثناء الوجود في سيّارة الأجرة: «ستحبّين عضوي»، ثم همس في أذنها خلال الحفلة بينما كانت تتحدّث إلى عدد من زملائه قائلاً: «جنس شرجي».
حالما انتشرت هذه التفاصيل، أعلنت «أمازون» عن طرد برايس من منصبه، فيما قال متحدث باسمها: «روي برايس في إجازة سارية المفعول منذ هذه اللحظة».

نجوم
العدد ٣٢٩٧ الجمعة ١٣ تشرين الأول ٢٠١٧
ويب خاص بالموقع

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]