يوميات ناقصة | ديانةُ الهالِكين


نزيه أبو عفش

لا تسألوا عمّا يُبكينا!
الدموعُ موجودةٌ حتى في تُوَيجِ الوردةْ.
الدموعُ مخزونةٌ في كلِّ ما يُرى، ويُلمَسُ، ويُشَمُّ، ويُحلَم.
الدموعُ في عظامكم ولحومِكم، وأنتم لا تُبصِرون...
الدموعُ ديانتُكم.
إبكوا، أحبابي، إبكوا!
7/12/2016

ميراثُ الحشرات

(أَحَطُّ مِن القَتَـلَةِ : الشامتون بضحاياهم..)

لا، أبداً! هذا العالَمُ ليس بيتي
وها أنا أتَنازلُ عنه.
أيتها الحشرات!
أيتها الحشراتُ التي خَوَّفَتني!
أيتها الحشراتُ الصديقةُ التي هزمَتْني وخَوَّنَتْني!
أيتها الحشراتُ الناجيةُ، الموعودةُ، الـمُستَحِقّةُ للميراث!
يا أيتها الحشراتُ المنتصِرةْ:
هو بيتُكِ منذ الآن...؛ وها أنا أتنازلُ لكِ عنه.
هو بيتُكِ، وفِسطاطُك، ومِحرابُ دعارتِك.
لكنْ، أَتَوَسَّلُ إليكِ:
إذا كان يعنيكِ أمرُه
أُحرُسيهِ جيّداً!
7/12/2016

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]