صفحة أخيرة

يوميات ناقصة | ثقبٌ أسود...
نزيه أبو عفش

صديقي الذي توشكُ أنْ تَتَـقَيَّأهُ نفسي
مَحشُوٌّ قلبُهُ بالبياضْ
وتَفوحُ مِن أمعائهِ رائحةُ البخورِ والفضائل...
بحيثُ لا يَصلحُ لأِنْ يكونَ إلاّ قدّيساً أو... قوّاداً.
تحتَ لسانهِ سبعةُ أناجيل، وعشرون مُصحَفاً،
وقاموسٌ مُتخَمٌ بمدائحِ السلامِ، والمحبّةِ، ونَزاهةِ القلبْ (نزاهةِ الـ... قلب!).
أمّا عن القلب... فَـ: ثقبٌ أسود.

العدد ٣٢٠٨
ماسية «المتحف الوطني»: ملحم زين والأوركسترا

في العيد الـ 75 لـ «المتحف الوطني» في بيروت، دعا وزير الثقافة غطاس الخوري إلى سهرة في 2 تموز (يوليو ــ 20:00) تحمل عنوان «ماسية المتحف باللحن والأغنية» وتحييها «الاوركسترا الوطنية اللبنانية للموسيقى الشرق- عربية» بقيادة المايسترو أندريه الحاج، ومشاركة ملحم زين (الصورة).

العدد ٣٢٠٨
اسطنبولي يعكس جروح اللاجئين

«فتحت لنا جروحاتنا». اغرورقت عينا السيدة السورية وهي تهنئ قاسم اسطنبولي (الصورة) على عرضه الذي قدمه في الهبارية (قضاء حاصبيا) في مناسبة يوم اللاجئ العالمي (20 يونيو).

العدد ٣٢٠٨
جميلة بوحيرد: لا تزوّروا تاريخي!
عثمان تزغارت

بطلة الجزائر تخرج عن صمتها


جميلة الجزائرية شابة خلال محاكمتها على يد الإحتلال الفرنسي

باريس | اعتادت بطلة ثورة التحرير الجزائرية، جميلة بوحيرد (الصورة)، البقاء بعيداً عن الأضواء. اختارت الصمت، منذ سنوات الاستقلال الأولى. ونادراً ما تدلي بتصريحات سياسية أو تعبّر علناً عن مواقفها أو آرائها، وبالأخص في الشأن الداخلي الجزائري. لكن «حاملة القنابل» التي أبهرت العالم يوم تحدّت جلادي المحكمة العسكرية الاستعمارية، مُستقبلة حكم الإعدام بابتسامة ساخرة، لم تفقد شيئاً من عنفوانها.
الجميع يذكر وقوفها في صف المقاومة اللبنانية خلال «عدوان تموز» (2006) وبعده، فضلاً عن مشاركاتها المتعددة في المساعي الهادفة إلى كسر الحصار المفروض على غزة. أما المتابعون للشأن الجزائري، فيتذكّرون من دون شك تهديدها المدوي بالاعتصام في الشارع، احتجاجاً على مهزلة إعادة ترشيح الرئيس الجزائري المُقعد، لولاية رئاسية رابعة، عام 2014. قبل أن يتدخل «رفاق السلاح» لإقناعها بالترفع عن تلك المعمعة، والنأي بنفسها وإرثها النضالي عن معركة «خلافة الرجل المريض».

العدد ٣٢٠٧
أكرم الزعتري يحمل أرشيف «شهرزاد» إلى صوفيل

ضمن فعاليات الإقامة الفنية Backstory التي أطلقها «معهد غوته» في لبنان، بالاشتراك مع Beirut Art Residency و«جمعية ميتروبوليس»، تستضيف سينما «ميتروبوليس أمبير صوفيل»، اليوم الخميس عرض الفيلم الوثائقي «28 ليلاً وبيت من الشعر» (105 د) للمخرج والمصوّر اللبناني أكرم الزعتري (1966 ــ الصورة).

العدد ٣٢٠٧
الشيخ الأكبر في «دار النمر»

في الأيام الأخيرة من رمضان، يوجّه الفنان والباحث الموسيقي المصري مصطفى سعيد (الصورة) تحية إلى «الشيخ الأكبر» في أمسية يحييها مساء اليوم في «دار النمر للفن والثقافة».

العدد ٣٢٠٧
يوميات ناقصة | جِنايةُ «الحقّ»
نزيه أبو عفش

يا وَيلاهُ، يا ويلاهْ...، كم أنا مدينٌ لأعدائي!
لولا بَغضاؤُهم (بغضاؤُهم السخيّةُ... الغاليةُ على قلبي)
كيف كنتُ سأعرف
أنني، في جميعِ ما حاولتُ وما أخطأت،
كنتُ دائماً... على كاملِ الحقّْ.

العدد ٣٢٠٦
في ذكرى عاصي… #فيروز_ناطرينك

منذ أيام، والجمهور اللبناني والعربي يحبس أنفاسه، متابعاً بشغف ريما الرحباني على صفحتها الفايسبوكية وهي تنشر سلسلة فيديوات تشويقيّة، تظهر السيدة فيروز تتمرّن في الاستديو. هكذا انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي وسم #فيروز_ناطرينك، وراح عشاق فيروز يمننون النفس بمفاجأة من العيار الثقيل، خصوصاً أنّ آخر ألبوم أصدرته «سفيرتنا إلى النجوم»، بعنوان «إيه في أمل»، كان قبل سبعة أعوام، مع زياد الرحباني.
بعد أيام من الإثارة والترقب، نشرت ريما أمس على صفحتها الخبر اليقين، وإذا بالمفاجأة سارّة فعلاً، ولو غير شافية. أغنية واحدة فقط، أعلن عن طرحها اليوم، في الذكرى الواحدة والثلاثين لرحيل عاصي الرحباني (1923 ــ 1986)، عبر تطبيق «أنغامي». أغنية مهداة إلى عاصي، عنوانها «لمين»، هي اللبنة الأولى من ألبوم «ببالي» الذي سيصدر في 22 أيلول (سبتمبر) المقبل.

العدد ٣٢٠٦
رمضان جبيل: حكواتي وموشّحات

كما جرت العادة خلال السنوات الماضية، لن تغيب جبيل (شمال بيروت) عن الأجواء الرمضانية. ينظّم «المركز الدولي لعلوم الإنسان» بعد غد سهرة مميّزة في المدينة الساحلية الساحرة، تتضمّن برنامجاً منوّعاً يحاكي العادات والتقاليد الخاصة بشهر الصوم والراسخة في الذاكرة الشعبية، بدءاً من الموشّحات والحكواتي، وليس انتهاءً برقصة الملاوي والسيف والترس وغيرها.

العدد ٣٢٠٦
الفن عاد إلى «سهرية» … مع «المخادعون»

في عيد الفطر، تستأنف «سهرية» أنشطتها الفنية. هكذا، تستضيف الحانة الصيداوية في 26 حزيران (يونيو) الحالي فرقة «المخادعون» التي تستوحي اسمها من فيلم مصري بالعنوان نفسه (1973 ــ إخراج محمود فريد)، لتقدّم أغنيات مصرية ولبنانية وسورية تجمع المراحل المتعاقبة منذ العشرينيات حتى يومنا هذا.

العدد ٣٢٠٦