كتّاب العدد

ابراهيم الأمين

ارتداء القفازات، كما الأقنعة، حيلة الجبناء. لكن جعل الخوف من تهمة الخيانة وكأنه خوف من رصاصة طائشة، فهذا والله حيلة البلهاء. أما التذرّع بالاختلاف الدائم حول الهوية الوطنية، فهو، في حدّ ذاته، المرض المستعصي مع حاملي فيروس "الانكار". ومعهم لن يستقيم الحال ولا النقاش!

العدد ٣٢٥٠
1502673738

بيار أبي صعب

كثيرون عرفوا جان شمعون صوتاً، قبل أن يكتشفوه عبر الصور. كان ذلك من خلال حلقات «بعدنا طيّبين… قول الله!» : اسكتشات زياد الرحباني الفريدة، كنّا نترقّبها على أثير الإذاعة اللبنانيّة بعد «الانقلاب الأبيض» الذي قام به العميد عزيز الأحدب في آذار (مارس) 1976. والآن يمكننا القول إنّه لم يبقَ شيء تقريباً من محاولة الأحدب الطوباويّة «للاصلاح»، إلا تلك الاسكتشات الإذاعيّة، الراديكاليّة، التي قد تضيق بها محطّات كثيرة في أيامنا.

العدد ٣٢٤٧
1502326715

نقولا ناصيف


عبرة نهر البارد عام 2007 كافية لتكريس التنسيق الامني الحتمي بين الجيشين (أرشيف)

اقتدت حكومة الرئيس سعد الحريري بتجربة حكومة الرئيس تمام سلام: لا مكان للملفات الخلافية على طاولة مجلس الوزراء ولا تطرح، ويترك لافرقائها المعنيين مناقشتها خارجه والتفاهم عليها قبل العودة بها اليه كي يبارك قراراتها

في معظم ما شهدته حكومة الرئيس سعد الحريري، في الاشهر التسعة المنقضية، ثمة مطبخ يكبر او يصغر خارج مجلس الوزراء، يدير التوافق على الملفات الخلافية وينجزها طال الوقت او قصر، بغية المحافظة على تماسك الحكومة الحالية. حدث ذلك في معظم قراراتها الرئيسية: قانون الانتخاب، التعيينات الادارية والامنية وصولاً الى الديبلوماسية، السياسة الخارجية حيال الغرب، الموازنة. لم تنفجر الحكومة في اي من الملفات هذه، وحرصت ورئيسها على تذليل العراقيل تباعاً.

العدد ٣٢٥١
1502764596

أسعد أبو خليل


أثبت الشعب الفلسطيني عن قدرات ثوريّة خلاّقة على مدى أكثر من قرن من الزمن (أ ف ب)

بات التباكي على مسيرة السلام من صفاتها المتلازمة. وإنعاش ما يُسمّى بعمليّة السلام من ضرورات الإيهام بالإحياء. ومسيرة أو عمليّة السلام هي وصفة للتحايل الأميركي في التعاطي مع العرب منذ هزيمة ١٩٦٧. ومبادرة روجرز (التي قبلها النظام الناصري) كانت تتويجاً لهذا الخداع، مثلما كان القرار ٢٤٢ تعبيراً عن مناصرة أميركا لمنطق عدوان وقوّة إسرائيل، والتصميم على استفادة من نتائج المعركة.

العدد ٣٢٤٩
1502489816