view counter

اسرائيليات

إسرائيل تخشى على الأردن: هدف «داعش» المقبل
يحيى دبوق

أكد الملك عبدالله أن مشاركة بلاده في الحرب على الإرهاب تصب في حماية مصالح المملكة وتعزيز أمنها (أ ف ب)

الأردن هي الهدف المقبل لتنظيم «داعش». هذا هو التقدير السائد في المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، بعد اخفاقات «داعش» في عين العرب (كوباني)

ترى المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، بحسب موقع «واللا» الاخباري العبري، الذي نقل توقعاتها، أن نجاح دول الغرب في صد تنظيم «داعش» على الحدود السورية التركية (كوباني) لا يعني أن خطر هذا التنظيم قد انتفى، اذ تقدر محافل استخبارية في تل أبيب أن يمثل صد الغرب للتنظيم دفعاً له كي يولّد تحديات جديدة في المنطقة، ومن بينها محاولة الدخول إلى الأراضي الأردنية.

العدد ٢٤٢٥
يعلون من واشنطن: لن نسمح لـ«حماس» بالتسلح وترميم الأنفاق
علي حيدر

يواصل وزير الجيش الإسرائيلي، موشيه يعلون، زيارته للولايات المتحدة، حيث يلتقي عدداً من المسؤولين الأمنيين في الإدارة الأميركية. وقالت وسائل الإعلام العبرية إن يعلون التقى أمس المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة، سامنتا باور، وبحث معها الملف الفلسطيني والنزاعات في الشرق الأوسط، إضافة إلى الملف النووي الإيراني.

العدد ٢٤٢٥
تل أبيب تدقّ جرس الإنذار: إننا مهدّدون
يحيى دبوق

يثير نجاح جماعة «أنصار الله» (الحوثيون) في اليمن القلق في تل أبيب. تمدّد الحوثيين في المحافظات اليمنية جعل الصحف العبرية تدق جرس الإنذار. صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» حذرت، أمس، من وصول الحوثيين، ومن خلفهم الإيرانيين، إلى مضيق باب المندب، الأمر الذي تعدُّه إسرائيل تهديداً لمصالحها الاستراتيجية، من الممرّ المائي الأكثر أهمية لدول المنطقة والعالم.

العدد ٢٤٢٤
ليبرمان: لتعزيز التعاون مع واشنطن حتى لا تُعزل إسرائيل
علي حيدر

رغم المواقف السابقة لوزير خارجية الاحتلال، أفيغدور ليبرمان، عن ضرورة البحث عن دول حليفة غير الولايات المتحدة، فإن تعليماته الأخيرة بشأن ضرورة توثيق العلاقات مع أميركا لا تعني أنه لم يكن يؤمن بذلك في مراحل سابقة، ثم استجدت لديه معطيات أدت إلى تغيير اقتناعاته، بل إنه من موارد الإجماع القومي اليهودي «تعزيز العلاقات الاستراتيجية مع واشنطن»، وهو عنوان يحظى بتأييد كل التيارات الفكرية والسياسية في الوسط الإسرائيلي.

العدد ٢٤٢٤
نتنياهو يكرر للمرة الألف: احذروا إيران لا «داعش»!
علي حيدر

ليس أمراً عرضياً أن يصرّ رئيس وزراء العدو، بنيامين نتنياهو، على تكرار تحذيراته ومواقفه من أن «التهديد الذي تمثله إيران أخطر بكثير من التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)»، إذ لم يترك مناسبة عامة أو لقاء إلا وتطرق فيه إلى هذه المعادلة بالتحديد.

العدد ٢٤٢٣
تعاون بحري إسرائيلي ـ مصري لحصار غزة... وآخر للغاز

نقل موقع "واللا" العبري عن ضابط أمني إسرائيلي رفيع قوله إنّه في الآونة الأخيرة تتزايد المخاوف من محاولات تهريب أسلحة عن طريق البحر إلى قطاع غزة. ويبدو من كلام الضابط أنه يستند إلى تقدير مفاده أنه بعد تدمير جيش العدو "البنى التحتية ذات الصلة" خلال الحرب الأخيرة، يفرض سلاح البحرية الإسرائيلي، بالتعاون مع نظيره المصري، حصاراً بحرياً على الخط الحدودي بين رفح الفلسطينية ورفح المصرية، وذلك خشية دخول مراكب بحرية عبر هذا الخط إلى غزة.

العدد ٢٤٢٣
الخوف من حزب الله دفع ألمانيا إلى حسم ثلث فاتورة «سفن الصواريخ»

نقلت صحيفة «هآرتس» العبرية عن مسؤولين إسرائيليين رفيعي المستوى قولهم إن تل أبيب توصلت إلى اتفاقيّة مع ألمانيا يجري بموجبها تسليمها «سفن صواريخ» لحماية منشآت التنقيب عن الغاز في البحر المتوسط. وذكرت الصحيفة أن برلين وافقت على منح إسرائيل تخفيضاً بقيمة 300 مليون يورو من حجم الصفقة التي تبلغ 900 مليون يورو، على أن يكون التوقيع عليها خلال الأسابيع المقبلة.

العدد ٢٤٢٣
إسرائيل: كيري لا يفهم ما يجري في الشرق الأوسط
يحيى دبوق

طالب وزراء إسرائيلي كيري بفهم ما يجري في المنطقة قبل إطلاق المواقف (الأخبار)

رفضت إسرائيل، يوم أمس، موقف وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، الذي ربط فيه بين "النزاع الإسرائيلي ـ الفلسطيني" وانتشار "الإرهاب الإسلامي" في الشرق الأوسط، مشدّدة على انتفاء أيّ علاقة بين القضيتين، وعلى ضرورة فهم ما يجري في المنطقة قبل إطلاق المواقف.

العدد ٢٤٢٢
الأنفاق لا تزال «كابوسا» لدى قيادة تل أبيب
علي حيدر

صارت بقايا الأنفاق التي اكتشفها الاحتلال مزارا يؤخذ إليه الوفود الزائرة (الأناضول)

بينما شُغل الإسرائيليّون بمناقشة خطر الملّف النووي الإيراني والتطورّات على الحدود السوريّة واللبنانيّة، برزت "أنفاق" غزّة مرة أخرى كخطرٍ داهم قد يحيل القيادتين (السياسيّة والعسكريّة) على المساءلة

كشفت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية عن فجوات كبيرة تفصل بين التأهيل والتجهيز الذي يفترض أن يكون متوافراً لدى جيش العدو، وبين مستوى التهديد الذي تمثله الأنفاق الهجومية في قطاع غزة. ورأت في تحقيق مطول "أنّ المجلس الوزاري المصغر تردد طويلا قبل الموافقة على العمليات البرية لتدمير الأنفاق".
وتتجلى أهمية هذا التحقيق ونتائجه، في جوانب عدة، بدءا من الفشل المهني، بشقيه الاستخباري والعملاني، وصولاً إلى المسؤولية السياسة، والسجالات الحادة داخل الحكومة وتحديداً في معسكر اليمين.

العدد ٢٤٢٢