اقتصاد

جلسة لجنة المال والموازنة: النفايات لن تُرفع قريباً
هديل فرفور

ذكّر شهيّب بمشروع لينور وقال إن الردم الحاصل كان سيكون في كل الأحوال (مروان طحطح)

لم تخرج لجنة المال والموازنة النيابية أمس، بخلاصة تتصل بأي حل مُرتقب لأزمة النفايات التي تتراكم في الشوارع. من المُقرر أن تجتمع اللجنة غدا مع اتحادات البلديات المعنية، في محاولة للتوصل الى حلول «تراعي الحلول اللامركزية»، بحسب رئيس اللجنة النائب ابراهيم كنعان، الذي أشار الى ضغط باتجاه اقرار مناقصات التفكك الحراري العالقة في مجلس الوزراء

النفايات في الشوارع لليوم السابع على التوالي. أسبوعٌ مضى على قرار بلدية برج حمود وحزب الطاشناق إقفال الطريق نحو المركز المؤقت لتخزين النفايات في برج حمود «لحين استكمال تنفيذ خطة النفايات الحكومية».

العدد ٢٩٧٢
التغطية الصحية لمن هم فوق الـ64: المستشفيات ستجرّب لمدّة شهرين
راجانا حمية

في الخامس عشر من الجاري، يدخل مشروع «التغطية الصحية الشاملة لمن هم فوق الـ64 عاماً» حيّز التنفيذ. هذا «التاريخ»، الذي عمّمه أول من أمس، وزير الصحّة العامة، وائل أبو فاعور، «حيث تقتضي الحاجة»، سيفتح الباب أمام من تخطوا الـ64 من العمر، لتغطية «نفقات الاستشفاء» على حساب الوزارة، التي طلبت من «جميع المستشفيات والمؤسسات المتعاقدة معها التقيد باستقبال هؤلاء على نفقتها».

العدد ٢٩٧٢
الحاج حسن: تبادل الفروع المصرفية بين لبنان وإيران
محمد وهبة

يحاول وزير الصناعة حسين الحاج حسن نقل العلاقات الإيرانية اللبنانية إلى مستوى أكثر جديّة مما كانت عليه. سابقاً كانت العلاقة مقتصرة على تبادل تجاري هشّ وعلى اتفاقيات لم يُنفّذ أي منها... إلا أن الحاج حسن قرّر الدخول من بوابة القطاع المصرفي الأكثر تأثيراً والأكثر نفوذاً

قبل أيام حطّ وزير الصناعة حسين الحاج حسن في إيران، يرافقه وفد يضم موظفين عامين ومديرين من مصرف لبنان وصناعيين ورجال اعمال. تصريحات الحاج حسن غلب عليها الطابع المصرفي.

العدد ٢٩٧٢
«الشمس تجمعنا»: غرينبيس تروّج للطاقة المتجددة

في حزيران الماضي، أطلقت منظمة «غرينبيس المتوسط» حملة «الشمس ببلاش»، التي تسعى إلى الترويج لحلّ بديل يكفل معالجة الانقطاع اليومي للكهرباء.

العدد ٢٩٧٢
عائلة الضحية سوزان منصور: الطبيب ليس مسجلاً في النقابة
داني الأمين

بعد ثلاثة أيامٍ على وفاة سوزان منصور، استمعت، أمس، وزارة الصحة العامة إلى رواية العائلة حول ظروف موتها. وفي هذا الإطار، يشير شقيق الضحية وسام منصور إلى «أن سوزان توفيت بسبب التقصير والإهمال، وخلال الجلسة سألت في الوزارة ما إذا كانوا قد تأكّدوا من أن الطبيب الذي كان سيجري عملية التجميل لشقيقتي ن. ن غير مسجل في نقابة الأطباء، فكان الجواب بأن الأمر صحيح».

العدد ٢٩٧٢
«تسمم كيميائي» يفتك بقطيع ماشية في وادي الخنزير
رامح حمية

منذ 6 أسابيع، نفق أكثر من 120 رأس ماشية من قطيع الراعي أحمد علام في محلة وادي الخنزير في خراج بلدة القاع في البقاع الشمالي من دون معرفة السبب.

العدد ٢٩٧٢
5 مصارف تسيطر على 56.8% من الموجودات

يشهد القطاع المصرفي تركّزاً كبيراً في مختلف مؤشراته. تركّز في الموجودات والودائع والتسليفات والتوظيفات. ينجم ذلك عن تركز النشاط الاقتصادي في محافظتي بيروت وجبل لبنان، وهو ما يعبّر عن اختلال التنمية وانعدام الاهتمام بالمناطق البعيدة عن المركز، فضلاً عن كونه يترجم سعي النظام النقدي والمصرفي إلى إيلاء الريوع أهمية كبيرة ينتج منها تركّز في الأرباح

تستحوذ خمسة مصارف في لبنان على 56.8% من موجودات القطاع المصرفي، و57.8% من الودائع و57.3% من التسليفات. هذه المؤشّرات تعكس طبيعة النظام المالي والنقدي القائم على تسخير كل طاقات الاقتصاد لأهداف مالية بحتة تستفيد منها شريحة معيّنة فقط.

العدد ٢٩٧٢
لبنان ينتج مليوني زجاجة عرق سنوياً

يعتبر العرق من أشهر المشروبات الكحولية التقليدية التي يستهلكها اللبنانيون. لكن لا يوجد إحصاءات دقيقة عن كميات العرق المنتجة سنوياً في لبنان نظراً لإقدام الكثير من اللبنانيين على إنتاج عرق منزلي بكميات كبيرة، أو ما يسمى بالعرق البلدي، إلّا أنّ شارلز غسطين، مدير عام chateau ksara، يقدّر الإنتاج السنوي للعرق في لبنان بمليوني زجاجة بحجم 0.70 ليتر.

العدد ٢٩٧٢
من يتلاعب بمياومي الكهرباء؟
فاتن الحاج

انقسم مياومو مؤسسة كهرباء لبنان حول الموقف من تمديد عقود شركات مقدمي خدمات التوزيع 4 أشهر إضافية. فقد علقت لجنة المتابعة جميع تحركاتها الاعتراضية المستمرة منذ 20 تموز، مبررة القرار بالرهان على أن تكون المهلة الممددة للشركات فترة تمهّد لإنهاء هذا الملف وتثبيت جميع المياومين ووقف الهدر في المؤسسة ومعالجة مشكلاتها.

العدد ٢٩٧٢
آخر الإبتكارات في المناقصات: «إفادة خبرة من الوزير»
محمد وهبة

يذهب ديوان المحاسبة الى «تشريع» المخالفات في قراراته (هيثم الموسوي)

تتبدّل طرق إجراء مناقصات وزارة الأشغال العامة تبعاً لتبدّل الوزراء. وزير الأشغال السابق غازي العريضي كان يجري المناقصات بطريقة استدراج العروض المحصور فيستدعي شركات يسميها بقرار منه للمشاركة في تقديم الأسعار، أما الوزير الحالي غازي زعيتر فقد «ابتكر» طريقة «لم يسبقه إليها احد»، تحافظ على مبدأ المناقصة لكنها لا تتيح للمقاولين المشاركة في أي منها من دون إفادة خبرة صادرة عنه شخصياً وصالحة لمدة 6 أشهر فقط!

تنفق وزارة الأشغال العامة سنوياً مئات مليارات الليرات. تتضمن موازنتها السنوية أكثر من 300 مليار ليرة لصيانة الطرق وإنشائها، وهناك مليارات أخرى مرصودة من خلال موازنات مديريات مختلفة تابعة للوزارة، منها المديرية العامة للطيران المدني، ومديرية النقل البري والبحري وسواهما... ورغم ذلك، إن إنفاق وزارة الأشغال لم يتسم يوماً بالشفافية، بل كان إنفاقاً سياسياً في الدرجة الأولى وفاسداً.

العدد ٢٩٧١