ثقافة وناس

معرض الكتاب الفرنكوفوني: بيروت من «كلمات وتواريخ»
زينب حاوي

«امرأة تقرأ» لبيكاسو (1953)

أمس انطلقت الدورة 21 من «معرض الكتاب الفرنكوفوني في بيروت» رافعةً شعار القصص التي تمتد إلى برمجتها وتواقيعها المختلفة مع تركيز خاص على عنصر الشباب. الحوارات والنقاشات والورش ستختلط مع الجانب البصري عبر المعارض الفنية

«كلمات... وتواريخ» التيمة التي اختارتها الجهة المنظمة (السفارة الفرنسية) مع شركائها (المعهد الفرنسي في لبنان، نقابة مستوردي الكتب في لبنان) وسفارات كندا، وبلجيكا، ورومانيا، وسويسرا، تأتي خيطاً ناظماً لـ «معرض الكتاب الفرنكوفوني في بيروت» الذي انطلق أمس في «بيال» ويستمر حتى التاسع من تشرين الثاني (نوفمبر). بعد «كلمات الآخرين» عنوان الدورة الماضية والجناح المفتوح على الآخرين لا سيما في مجال الترجمة، اتجه المعرض هذه المرة الى التاريخ، رافعاً شعار القصص التي هي «ذاكرة جَمعية تؤسسها الجماعات والمؤسسات والدول والأمم».

العدد ٢٤٣٤
من البرنامج

■ ندوة حول مصطلح Beyrouthin في (11/1 ــ س:15:00) مع مارك لامبرون والسفير الفرنسي باتريك باولي ونايلة تمرز والكسندر نجار وعضو أكاديمية «غونكور» ديدييه دوكوان (أغورا).

■ ندوة «شفيق عبود مؤسس الحداثة» (1/11 ـــ س: 16:00) مع كريستين عبود وصاحب غاليري «أجيال» صالح بركات تحت إدارة بسكال لو توريل (جناح A).

العدد ٢٤٣٤
رلى حمادة لبوة في «مسرح الجميزة»
زكية الديراني

فور ذكر اسم الممثلة اللبنانية رلى حمادة، نتذكّر أدواراً برعت في أدائها سواء في مسلسل «جذور» أو في «وأشرقت الشمس». آخر إطلالاتها التلفزيونية كانت في مسلسل «حلاوة الروح» للمخرج شوقي الماجري. أعمال حفظها المشاهد، لكنّ نجمة «تحالف الصبار» أرادت أخذ استراحة من الشاشة الصغيرة حالياً. لذا، قررت أن تطلّ في مسرحية «عودة الست لميا» (كتابة وإخراج جيرار أفيديسيان ـ راجع المقال أدناه) التي تعرض حالياً على خشبة «مسرح الجميزة» من الخميس إلى الأحد. تؤدّي حمادة هنا شخصية لميا الأربعينية التي تبحث عن نفسها.

العدد ٢٤٣٤
«الست لميا» تعيد جيرار أفيديسيان إلى الخشبة
منى مرعي

رلى حمادة في مشهد من «عودة الست لميا»

عاد جيرار أفيديسيان الى الخشبة اللبنانية بعد غياب طويل ليقدم مونودراما «عودة الست لميا» في «مسرح الجميزة». اذا نحن نتحدث في هذا العرض عن عودتين، بل ثلاث: «عودة الست لميا»، عودة جيرار أفيديسيان الى المسرح وعودة الممثلة رلى حمادة.
كيف تجتمع تلك العودات الثلاث لتقدم لنا موضوعاً حساساً كهذا الذي طرحه العرض المنقسم الى جزءين: وحدة امرأة في منتصف الأربعين تتحدث الى الحائط في مونتريال والى المسبح لدى عودتها الى بيروت.

العدد ٢٤٣٤
عائلته تقاضي «الجزيرة»: شكري بلعيد اغتيل مرتين!
نورالدين بالطيب
جاء شريط «من قتل شكري بلعيد؟» الذي عرضته المحطة القطرية أخيراً ليزيد سمعتها سوءاً في تونس. عائلة المناضل لوّحت بدعوى قضائية بتهمة تشويه صورة الراحل

تونس | منذ أمس، لا حديث في الأوساط الثقافية والإعلامية في تونس الا عن الشريط الوثائقي «من قتل شكري بلعيد؟» الذي قدمته «الجزيرة» مساء الخميس عن اغتيال الزعيم اليساري شكري بلعيد. هذا العمل أخرجه مصطفى محمد وقدمته «الجزيرة» على أنّه شريط يندرج ضمن الصحافة الاستقصائية التي تبحث في حقيقة اغتيال شكري بلعيد في ٦ شباط (فبراير) ٢٠١٣ ضمن أول اغتيال سياسي في تاريخ البلد. وقد هزت الجريمة الشارع التونسي الذي شيع بلعيد في ٨ شباط في جنازة غير مسبوقة، وصل عدد المشيعين الى حوالى مليونين بحسب تقديرات وزارة الداخلية.

العدد ٢٤٣٤
شادي مقرش: سوريا في «العناية المركّزة»
وسام كنعان

وقف الممثل السوري شادي مقرش لسنوات أمام الكاميرا، وجسّد أدواراً مختلفة حالفه النجاح في أغلبها. وهو يسير حتى الآن بخطى ثابتة نحو نجومية مستحقة. مع ذلك، يشعر نجم «سكر وسط» بأنّ الصلاحيات الممنوحة له كممثل ما عادت تكفيه، على اعتبار أنه ينفذ تعليمات قادة العمل، مع هامش ضئيل من الاجتهاد. هكذا، بدأ يصبو إلى مساحة أكبر من الحرية والإبداع عساه يكون عرّاب عمل فني كامل يشتغل عليه برؤيته البصرية. على هذه الحال، جرّب مقرش إنجاز مشاريع سينمائية قصيرة، ثم نال أخيراً منحة بسيطة من «المؤسسة العامة للسينما» ليخرج فيلمه الروائي «عناية مركّزة» (الصورة -كتابة رضوان طالب) الذي لعب بطولته: كامل نجمة، ويزن خليل، وبسام داود، ووسيم قزق...

العدد ٢٤٣٤
قاسم دغمان سريع و«مثير للجدل»
زينب حاوي

بعد ستة أشهر على انتهاء برنامجه المباشر «حكي المدينة» الذي مدّ الجسور بين المعنيين والناس، يطل الإعلامي قاسم دغمان ببرنامجه الجديد هذا الأحد على nbn. «مثير للجدل» محطة أسبوعية ستواكب أسبوعياً الأحداث السياسية والاجتماعية في لبنان و»كل قضية شكلت مثار جدل للرأي العام طيلة الأسبوع» وفق ما يقوله لنا الإعلامي اللبناني. أربع فقرات ضمن ساعة ونصف ستتناوب فيما بينها، وليس بالضرورة أن تكون مترابطة ببعضها بعضاً. كل فقرة ستعرض فيها قضية معينة، والى جانبها سلسلة تقارير من الشارع لاستطلاع آراء الناس. تقارير ذات نمط سريع ويبعد توليفها من النمط الإخباري المتبع في النشرات الإخبارية الذي يبعث الملل غالباً كما يقول دغمان.

العدد ٢٤٣٤
mtv «تكزّ» عن الصحافة المكتوبة
فاطمة شقير

من قال إن الصحافة الورقية إلى زوال، بالتأكيد لم يتابع عن كثب أداء القنوات اللبنانية. هو حتماً لم يلحظ «المجزرة الحقوقية» التي ترتكبها وسائل الإعلام المرئية بحق جهود تلك المكتوبة وصحافييها.
تخدع تلك القنوات جمهورها بشأن نشاطها، وتعيش على «فتات إنتاج الصحافة المكتوبة اليومي».

العدد ٢٤٣٣
سيّدات عربيات يبحثن عن «فرصة ثانية»

تجسّد باميلا الكك دور «ياسمين»

بعد غد، يبصر مسلسل عربي جديد النور، وهو مأخوذ من أجواء الدراما الإيطالية Matrimonio. المشروع يجمع ممثلين لبنانيين ومصريين وخليجيين، ويتطرّق إلى نماذج نسائية مختلفة في الغربة، بعضها يرضخ لواقعه بينما يبحث البعض الآخر عن الحرّية

دبي | «الأخبار»: عندما يتحوّل الزواج إلى كابوس، لا يرى بعض النساء حلاً إلّا في الطلاق أو البعد. لكن إذا كان الانفصال مستحيلاً، فعليها أن ترضى بالأمر الواقع. هذه هي حال نساء مسلسل «فرصة ثانية» الذي يبدأ عرضه غداً على mbc4 و«mbc مصر». بعض هؤلاء النساء يواجهن أقدارهن والضغوط اليومية واضطراب علاقاتهن بأزواجهن لإنقاذ العائلة في الغربة، بينما تبحث أخريات عن الحرية.

العدد ٢٤٣٣
موسم العملاء: الإعلام يغسل أكثر بياضاً
زينب حاوي

أسئلة كثيرة تطرحها الإطلالات المفاجئة لشخصيات لبنانية حوكمت وسُجنت بتهمة «التعامل مع اسرائيل» على القنوات اللبنانية. والأكثر إثارة للأسئلة هو الجهد الذي يبذله بعض الإعلام المرئي في تبييض صفحة هؤلاء. هذا ما شاهدناه في حلقة من برنامج «تحقيق» (حلقة 21 أيلول/ سبتمبر الماضي ــ الأخبار 3/10/2014) التي استضافت رئيس بلدية سعدنايل زياد الحمصي على mtv. في تلك الحلقة، اجتهدت مقدّمة ومعدّة البرنامج كلود أبو ناضر هندي لتبييض صفحة الحمصي كمتهم بالعمالة لصالح العدو الصهيوني وتصويره كبطل مقاوم «ألصقت» به هذه التهمة زوراً. وأول من أمس، أطل علينا العميد فايز كرم في حلقة «بلا تشفير» (إخراج إيلي فغالي) على قناة «الجديد». علماً أنّ كرم حكم بالسجن لمدة عامين بتهمة الاتصال بالعدو الإسرائيلي وفق المادة 278 عقوبات.

العدد ٢٤٣٣
قاتل سوزان تميم على أبواب الحرية؟
أحمد جمال الدين

القاهرة | يبدو أنّ رجل الأعمال المصري هشام طلعت مصطفى، المتهم بالتحريض على قتل سوزان تميم (2008)، بات قاب قوسين من الحرية.
أما السبب فهو تدهور «حالته الصحية» التي دفعت محاميه إلى تجديد طلب الإفراج عنه نظراً إلى خطورة وضعه.
لكن الحرية ستكون على سرير متحرّك لتلقي العلاج من داء النشواني (يصيب القلب والكلى) الذي أصبح يهدّد حياته، وقد يؤدّي إلى وفاته بعد 6 سنوات أمضاها داخل سجن طرة (جنوبي القاهرة) بتهمة التحريض على قتل المغنية اللبنانية في دبي، علماً بأنّ محكمة النقض أدانته وأيّدت حبسه 15 عاماً بهذه التهمة، رغم أنّه ينكرها حتى الآن.

العدد ٢٤٣٣
الدراما الشامية ولو في الخندق الغميق
وسام كنعان

يرجح أن تؤدي سلافة معمار بطولة المسلسل

ازدحمت الأحلام الفنية للمخرج السوري سيف الدين السبيعي، لكن إلى أي حد يمكن أن تتحقق؟ كل ذلك يرتبط بالممول.
صاحب «الحصرم الشامي» يريد أن يحول رواية التركية أليف شفق «قواعد العشق الأربعون» إلى مسلسل تلفزيوني بسبب الحالة الدرامية المشوقة التي تكتنزها، وأهمية التطرق إلى المذهب الصوفي الذي تحاول الإضاءة عليه ويطمح أن يكتب وليد سيف السيناريو الخاص بالعمل. كما يتمنى أن يصل إلى صيغة مناسبة ليتمكن من خلالها تحويل رواية الكاتب اللبناني ربيع جابر «طيور الهوليداي إن» إلى فيلم سينمائي. أما مشروع مسلسله «حرملك»، فقد بات بعيد المنال بعد نشوب خلافات حادة بين شركة «كلاكيت» المنتجة للعمل وكاتب السيناريو خلدون قتلان بسبب نص آخر له اسمه «الخونة» كان قد باعه للشركة وتأخرت في تنفيذه، ففات أوانه. إذاً ما هو المشروع المنتظر حالياً للمخرج السوري طالما أن هامش الحرية في اختيار الأعمال التي يرغب الفنان في تنفيذها يضيق أكثر فأكثر، ويبقى القرار حبيس المحطات الفضائية والشركات المنتجة؟

العدد ٢٤٣٣
عَ السريع

إليسا «محبوبة العرب»

تتفاوض mbc مع إليسا لتحلّ الأسبوع المقبل ضيفة على «أراب آيدول 3» (محبوب العرب) الذي يعرض كل جمعة وسبت (21:05). ومن المتوقع أن توافق النجمة اللبنانية وتغنّي من ألبومها «حالة حب».

الجوائز تنهمر على «مريم»

يواصل فيلم «مريم» للمخرج الفلسطيني السوري باسل الخطيب تألقه في المهرجانات. بعد خمس جوائز دولية، حصد الشريط أخيراً جائزتي النقاد السينمائيين والجمهور في مهرجان «طريق الحرير السينمائي الدولي» في دورته الأولى التي تقام في الصين. وكان الفيلم واحداً من ثلاثة أفلام سورية شاركت في المهرجان، إضافة إلى فيلمي «العاشق» لعبد اللطيف عبد الحميد، و«صديقي الأخير» لجود سعيد.

العدد ٢٤٣٣
«المغرب المعاصر» هاجر إلى باريس
ريتا باسيل

الفقر تيمة حاضرة في معظم الأعمال

بمبادرة من «معهد العالم العربي» في باريس، يقام معرض يغطي المحترف المغربي بمختلف مدارسه وتياراته، مع مشاركة لفرق عدة تعكس التنوّع في التعبيرات الجسدية والموروث الموسيقي

باريس | منذ منتصف الشهر الجاري حتى 25 كانون الثاني (يناير) المقبل، يكرس «المعهد العالم العربي» في باريس فضاءه لاقتراح «زيارة عامودية وأفقية» الى «المغرب المعاصر». سنكتشف أعمال 80 فناناً من الشباب والرواد ضمن سينوغرافيا وضعتها كليمانس فارل، معيدة فيها ابتكار خيط «أريان»، بهدف إرشاد الزائر في متاهات المملكة. صُمِّم المعرض بتناغم تام مع معرض «المغرب في القرون الوسطى» في «متحف اللوفر».

العدد ٢٤٣٢
الثالوث المحرّم
ريتا باسيل

من دون عنوان لإيمان جمال (2012)

ينجز العمل الفني في المغرب من دون رقابة طالما أنّه لا يتخطى «الخطوط الحمر» التقليدية في البلاد أي: الصحراء الغربية، المثلية الجنسية، وشخص الملك. يسائل الفنانون في معرض «المغرب المعاصر» المسلمات الاجتماعية والدينية و/أو السياسية. يدينون الظلامية التي يمارسها الإسلاميون على الجسد والجنس. ينحت مورابتي سلسلة من الاثداء التي يطبع عليها كلمة «الله» بهدف التعبير عن «قدسية الثدي»، وهدم التفسيرات الخاطئة للقرآن حول الموضوع وفق ما يقول. في المنطق نفسه، يرسم بيلكا لوحة تمثل نساء محجبات في وضع غير اعتيادي يرقصن في ناد ليلي. ناديا بن سلام تصوّر نفسها وهي تسير في شوارع مراكش بكعب عال وهي ترتدي «برقعاً» يغطي وجهها وشعرها بشكل كامل، لكن ينتهي عند حدود الركبتين. نسمع في الفيديو الإهانات التي تلقيها نساء في وجهها ويسألنها اذا ما كانت تشعر بـ «العار».
مبارك بوحشيشي ينتقد السلطة الدينية المتشددة على الشعب، من خلال اختراع أداة للتلاعب بالعامة، تنتهي بمئذنة.

العدد ٢٤٣٢