كتّاب العدد

ابراهيم الأمين

نسي الجميع فلسطين. وللدقة، نسي من تبقّى من العرب قضية فلسطين. يمكن الجزم، من دون أي تردد، أنه ليس هناك بين الدول العربية من يهتم لقضية فلسطين اليوم. الدولة الوحيدة التي تقوم بالاتصالات هي قطر، ولكنها تقود وساطات سرية بين حكومة العدو وقياديين في حركة «حماس» في سياق مشروع «تهدئة طويلة الأمد». وذريعة المتواصلين أنه لا مجال للمقاومة المنتجة، أو لاتفاقية سلام مثمرة في الوقت الحاضر. والبديل هو تهدئة طويلة لا تلزم الطرفين بالتراجع عن مواقفهما وشعاراتهما، لكنهما يلتزمان عدم التقاتل الى حين. ويبدو أن المسعى القطري يحظى بموافقة تركيا ودعمها، وبدفع من جهات فاعلة في الولايات المتحدة الأميركية.

العدد ٢٥٨١
1430701573

بيار أبي صعب


فنان الروك الألماني مايكل شانكر TEMPLE OF ROCK

بالأمس توقفنا في جبيل. محطة جديدة على طريق الصيف المقبل في لبنان. في الفندق المطل على الميناء القديم، أُطلق برنامج «مهرجانات بيبلوس الدوليّة» (١٣ تموز/ يوليو - ١٨ آب/ أغسطس)، بحضور وزيري السياحة والثقافة، وحشد من الفنانين والاعلاميين. رئيسة اللجنة لطيفة اللقيس أكدت «استمرارية وجه لبنان الحضاري مهما كانت الظروف». بعضنا صدّقها، والبعض الآخر تظاهر بذلك. المهم أن يتواصل نجاح التجربة المميّزة التي يشرف على برمجتها «المايسترو» ناجي باز، صاحب الوصفات السحريّة والمعادلات المركّبة: بين الرائج والسهل والشعبي والطليعي والتجريبي.

العدد ٢٥٧٩
1430350305

نقولا ناصيف


نصرالله مع مطالبة عون بتعيينات تنهي تأجيل التسريح، على ان لا تؤدي الى فراغ المؤسسات العسكرية والامنية (أرشيف)

اعاد الاجتماع بين الرئيس ميشال عون والسيد حسن نصرالله تأكيد المؤكد بينهما، وهو ان تحالفهما وطيد. ليس برسم الجدل او الشكوك او التكهن. الا ان الاجتماع رسم ايضا حدود المحظور والمسموح في تعاطيهما مع الداخل

اظهر حوار الخميس الماضي بين رئيس تكتل التغيير والاصلاح والامين العام لحزب الله ان لكل منهما هواجس تختلف عن الآخر في ملفات ليست متشابهة، ما برر المدة التي استغرقها الاجتماع، وهو اربع ساعات ونصف ساعة. على ان الرسائل المبطنة التي كان اطلقها الرئيس ميشال عون في الاسبوعين اللذين سبقا اللقاء بيّنت ايضا تلقف السيد حسن نصرالله اياها على نحو استأثرت بجانب مهم من المداولات، بيد انها لم تقلل من اهمية ما قاله وخصوصا بازاء ازمات المنطقة من اليمن الى سوريا، وهو يتحدث عن النظرة الشاملة للحزب حيالها. قال نصرالله لعون ان حزب الله واع الاخطار التي يواجهها وتضع رأسه وعنقه في مهبها، وانه لن يكون هناك سقوط للرئيس السوري بشار الاسد ونظامه، لأن سقوطه يعني سقوط الحزب بالذات، وسقوط محور الممانعة. لاحظ ان الاعمال العسكرية الاخيرة في سوريا بين النظام ومعارضيه لا تعدو كونها الا اشبه بعقارب الساعة تترنح. تميل مرة الى الربح، واخرى الى الخسارة.

العدد ٢٥٨٢
1430784936

ضحى شمس


الدولة غير موجودة تاريخياً إلا لقمع الانفجار الاجتماعي المتوقع (الأخبار)

لو كان هناك بارومتر لقياس النيات الحسنة للامس مؤشره حداً جيداً هنا في باب التبانة، حيث أقام شباب طرابلسيون عرضاً سينمائياً في الهواء الطلق لأهل المنطقة، في محاولة لاسترداد الشارع من ذاكرة الحرب. لكن النيات الحسنة لا تكفي. هذا العرض، الذي كان بإمكانه اختيار أفلام أكثر انسجاماً مع مستوى هذا الجمهور الاستثنائي، سينتقل غداً الى جبل محسن ــ الريفا

زمن طويل مضى على آخر زيارة قمت بها لباب التبانة. فالانقسام المذهبي الذي تجذر مع معارك «الجبل/ التبانة»، الممولة من أصحاب النفوذ هنا في طرابلس، جعل من إمكانية عمل الصحافيين الميدانيين نوعاً من حلم، وخاصة العاملين مع جهات إعلامية مصنفة «عدوة».

العدد ٢٥٨٣
1430864657

جان عزيز

في الخطاب الذي ألقاه ميشال عون في عشاء حزبي مساء الجمعة الماضي، وردت عبارة واحدة، واضحة، قاسية، تختصر كل ما يدور في بال الرجل، وكل ما يحكى حوله وفي أوساطه ولدى كل من يرتبط معه بعلاقة في السياسة، من حليف أو صديق، وصولاً إلى خصم أو عدو.
قال عون: «لا يراهن أحد على الوقت لإحباط عزيمة الآخر، لأنه سيكون من الخاسرين». هو الوقت إذاً، كل ما تبنى عليه حسابات الآخرين حيال الرجل، وكل ما يبحثه الذين معه. فمنذ عام ونيف، تتوزع الآراء حول الجنرال بين نظريتين. لكل منهما ما يبرّرها ويسندها ويزكيها. ولكل منها ما يشوبها ويخطئها ويكاد يسقطها.

العدد ٢٥٨٢
1430785396