ميسي لن يعتذر


(أ ف ب )

صارح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي علناً بأنه لن يعتذر بعد واقعة دهسه قميص منتخب المكسيك في غرفة الملابس.
وخلال احتفال نجوم الأرجنتين بالفوز على المكسيك داخل غرفة تبديل الملابس، ظهر ميسي وهو يركل قميص المكسيك بقدمه، ثم وقف عليه بقدميه وهو يرقص مع بقية اللاعبين، في مشهد اعتبره البعض إهانة للمنتخب المكسيكي.
وقال ميسي، خلال تصريحات نقلتها صحيفة «ريكورد» المكسيكية: «ما حدث كان سوء فهم، ومن يعرفني يعرف أنني لا أقلل من احترام أحد». وأضاف: «لست مضطراً للاعتذار، لأنني لم أقلل من احترامي لشعب المكسيك ولا الفريق ولا أي شخص آخر».

داني ألفيش عازف طبل!

(أ ف ب )

تصريح لافت للبرازيلي المخضرم داني ألفيش الذي قال إنه يشعر بالفخر عند ارتداء قميص البرازيل حتى لو كان في مباراة ودية.
وأضاف: «أن أكون جزءاً من هذا الفريق فهو أمر مميز، لقد بدأت مع المنتخب الوطني منذ 16 عاماً وأسعى لتحقيق الفخر، ودعونا لا ننسى الأشخاص الذين يبذلون الجهد من زملائي اللاعبين وأنا ممتن لهم».
وأكد أن المهم هو التواجد داخل المنتخب الوطني البرازيلي، وهذا ما أسعى دوماً إلى تحقيقه، مشيراً إلى أنه في الدوحة ليخدم المنتخب، حتى ولو طلب منه «العزف على الطبول» فسيكون أفضل عازف من أجل المنتخب.